الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

البيت الأبيض: جلسات مساءلة ترامب «مضيعة للوقت»

تم نشره في الأحد 17 تشرين الثاني / نوفمبر 2019. 01:00 صباحاً



واشنطن - وصف البيت الأبيض ثاني الجلسات العلنية في تحقيق المساءلة بمجلس النواب الأمريكي الجمعة، الرامي لعزل الرئيس ترامب بـ «مضيعة للوقت».
وقال البيت الأبيض في بيان إن: «الجلسات العلنية الثانية التي عقدت بمجلس النواب مع (نانسي) بيلوسي وعضو الكونغرس (آدم) شيف لا قيمة لها وعديمة الأهمية مثل [الجلسات] الأولى».
وشن الرئيس الأمريكي هجوما عبر تويتر استهدف السفيرة الأمريكية السابقة لدى أوكرانيا بينما كانت تدلي بشهادتها يوم الجمعة في التحقيق بشأن مساءلته في الكونغرس، في تحرك قال الديمقراطيون إنه يصل إلى حد ترهيب الشاهدة.
وكانت ماري يوفانوفيتش، تشرح في اليوم الثاني من الجلسات العلنية التي يبثها التلفزيون في تحقيق المساءلة، كيف كانت تحارب الفساد في أوكرانيا وكيف أعادتها إدارة ترامب إلى واشنطن بشكل مفاجئ في وقت سابق هذا العام. ونشر ترامب تغريدة استهدف فيها هذه الدبلوماسية، جاء فيها: «في كل مكان ذهبت إليه ماري يوفانوفيتش، انقلبت فيه الأمور. لقد بدأت في الصومال، وانظروا كيف انتهى الأمر هناك».
وأضاف: «الرئيس الأمريكي يملك حقا مطلقا في تعيين السفراء»، مشددا على أن لديه «سياسة خارجية قوية وشديدة، مختلفة كثيرا عن سياسات الإدارات السابقة».
وقام النائب الديمقراطي الذي يقود التحقيق، بقطع مجرى الشهادة لكي يبلغ يوفانوفيتش بأن رئيس الولايات المتحدة قد شن للتو هجوما ضدها.
وقد فوجئت يوفانوفيتش بكلام ترامب، وردت قائلة «لا أعتقد أنه كانت لدي تلك القدرة، سواء في مقديشو بالصومال، أو في أي مكان آخر». وأضافت «هذا أمر مخيف جدا».
وتم استدعاء يوفانوفيتش على وجه السرعة من كييف إلى واشنطن في أيار الماضي بعد أن تعرضت لحملة تشهير قادها محامي ترامب الشخصي، رودي جولياني. وتعهدت يوفانوفيتش بعدم «الانحياز سياسيا» وأكدت أنها خدمت الولايات المتحدة طوال 33 عاما، وكان هذا هدفها الوحيد. (وكالات)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش