الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

شهيد.. وهدم مبنى ومحلات تجارية في القدس

تم نشره في الخميس 21 أيار / مايو 2015. 03:00 مـساءً

فلسطين المحتلة - استشهد مواطن فلسطيني أمس برصاص الاحتلال الاسرائيلي بحي جبل الزيتون (الطور) المطل على القدس القديمة. وذكرت حركة فتح اقليم القدس في بيان لها ان المواطن عمران عمر ابو دهيم (41 عاما) استشهد برصاص الاحتلال الاسرائيلي بدعوى محاولته دهس عنصرين بسيارته من افراد شرطة الاحتلال وإصابتهما بجروح طفيفة.
واضافت الحركة ان عناصر الشرطة المصابين أطلقا النار على السائق الذي اصيب اصابات حرجة استشهد على اثرها في المكان. واعلنت حركة فتح الحداد على روح الشهيد الذي لا زالت جثته محتجزة لدى قوات الاحتلال الاسرائيلي.
وهدمت جرافات تابعة لبلدية الاحتلال في القدس، مبنى قيد الإنشاء مكون من طابقين وعددا من المحال التجارية في حي واد قدوم ببلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك بحجة البناء دون ترخيص. وقال رئيس تجمع عشائر سلوان وليد عبد الرازق لمراسل (بترا) في رام الله إن قوة معززة من جنود الاحتلال الاسرائيلي صاحبت الجرافة وطواقم البلدية وفرضت طوقا عسكريا محكما حول المبنى قبل هدمه وسط حالة من الغضب سادت بين اهالي سلوان.
واعتقلت قوات الاحتلال أمس 15 مواطنا فلسطينيا في الضفة الغربية. وقالت وزارة الداخلية الفلسطينية في بيان لها ان قوات الاحتلال دهمت بلدة حوارة جنوب مدينة نابلس وبلدة بيت لقيا جنوب غرب مدينة رام الله وبلدتي قلنديا وكفر عقب شمال مدينة القدس وبلدة الخضر غرب مدينة بيت لحم وسط اطلاق نار كثيف واعتقلت 15 مواطنا فلسطينيا. وتشن قوات الاحتلال يوميا حملات دهم واعتقال تطال عشرات الفلسطينيين في مدن وبلدات الضفة الغربية بحجج وذرائع متعددة.
وتوغلت قوات الاحتلال أمس في اراضي المواطنين شرق مدينة دير البلح وسط قطاع غزة. وقالت مصادر فلسطينية ان قوات الاحتلال المعززة بالاليات والجرافات العسكرية توغلت في اراضي المواطنين شرق دير البلح ، وقامت باعمال تجريف وتمشيط بالمنطقة.
كما أطلقت زوارق الاحتلال نيران اسلحتها الرشاشة تجاه قوارب صيد فلسطينية قبالة شاطئ منطقة السودانية شمال غربي غزة. وقالت لجنة المتابعة والتوثيق في اتحاد لجان العمل الزراعي في تصريح صحفي ان زوارق الاحتلال اطلقت النار بكثافة تجاه قوارب الصادين على بعد 3 اميال قبالة شاطئ السودانية، دون ان يبلغ عن اصابات. واشارت الى ان عدد عمليات اطلاق النار على قوارب الصيادين بلغت 865 مرة منذ بدء وقف اطلاق النار 26 اب العام الماضي.
وحذر مبعوث الأمم المتحدة للشرق الأوسط من أن سكان غزة يشعرون باليأس والغضب إزاء محنتهم وقال إن إسرائيل والسلطة الفلسطينية هما قادرتان على منع انفجار داخلي في القطاع المطل على البحر المتوسط.
ووصف نيكولاي ملادينوف في تقرير موجز لمجلس الأمن الدولي صدمته بسبب الدمار في غزة بعد الحرب الإسرائيلية على القطاع التي استمرت 50 يوما العام الماضي. وقال إن سكان القطاع يشعرون بالغضب إزاء الجميع بما في ذلك إسرائيل التي تحاصرهم ومصر التي تغلق معبر رفح وحماس التي تفرض ضريبة تضامن والمجتمع الدولي الذي لا يفي بتعهداته لإعادة الإعمار.
وقال ملادينوف هناك حتمية أخلاقية وإنسانية واضحة ليس فقط بالنسبة للأمم المتحدة لكن في الأساس بالنسبة للسلطات الإسرائيلية والفلسطينية لمنع انفجار غزة من الداخل. وأضاف في وصف القطاع الذي يسكنه 1.8 مليون نسمة غزة يائسة وغاضبة. وقال ملادينوف إنه والأمين العام للأمم المتحدة بان جي مون سيتحاوران مع حكومة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الجديدة لاستكشاف اختيارات واقعية لعودة إلى محادثات السلام حول حل الدولتين في نطاق زمني معقول. وحث ملادينوف إسرائيل على تجميد البناء في المستوطنات. وتعتبر الأمم المتحدة وأغلب الدول المستوطنات التي تبنيها إسرائيل على أراض احتلتها في عام 1967 غير قانونية. وقال ملادينوف ينبغي إدراك حقيقة تأثير هذه التصرفات الأحادية الجانب. وأضاف إنها لا تقوض فحسب مال أولئك الذين يتوقون إلى حل عادل للصراع وإنما تلقي مجددا بظلال من الشك على إمكانية تحقيق السلام بناء على رؤية الدولتين. وتعهد نتنياهو بمواصلة البناء الاستيطاني. ودعا ملادينوف أيضا إلى الوحدة الفلسطينية بين قطاع غزة والضفة الغربية.
في سياق آخر، علق رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أمس العمل بأنظمة جديدة تتعلق بركوب العمال الفلسطينيين الحافلات ومرورهم على نقاط التفتيش بعد ساعات على بدء العمل بها وذلك إثر تعرضها لانتقادات اتهمت إسرائيل بالفصل العنصري.
وعلق نتنياهو الإجراءات التي فرضها وزير دفاعه قبل ساعات من لقائه في القدس أمس مع مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي فيدريكا موجيريني. وينتقد الاتحاد بشكل كبير سياسات إسرائيل في الضفة الغربية المحتلة. وقبل شهرين تعرض نتنياهو لانتقادات في الداخل والخارج اتهمته بالعنصرية عندما حذر يوم الانتخابات من اقبال الناخبين العرب على المشاركة قائلا إنهم يصوتون زرافات ووحدانا.
وكان برنامج نقطة العبور الذي بدأ تطبيقه باكرا أمس سيتطلب من العمال الفلسطينيين في اسرائيل العودة في نهاية يوم العمل إلى الضفة الغربية المحتلة عبر أحد أربع معابر حيث يتم تسجيل أسمائهم وأن يستخدموا حافلات مخصصة للفلسطينيين فقط. واعترضت منظمات الحقوق المدنية ومسؤولون فلسطينيون ومشرعون إسرائيليون بينهم نواب من حزب ليكود اليميني الذي ينتمي اليه نتنياهو على تطبيق هذه الإجراءات ناهيك عن زعيم المعارضة اسحق هرتزوج رئيس الاتحاد الصهيوني الذي ينتمي إلى يسار الوسط.
وقال هرتزوج على تويتر إن الفصل العنصري على وسائل النقل العامة في الضفة الغربية هو إذلال لا طائل منه ووصمة على جبين البلاد ومواطنيها. في حين أوضح مسؤول إسرائيلي أن الخطة تنبع من الحاجة إلى رصد دخول وخروج العمال من غير المواطنين لأسباب أمنية كما ستفعل أي دولة. لكن مع تصاعد الانتقادات للإجراءات في وسائل الإعلام الإسرائيلية قال مساعد لنتنياهو إن رئيس الوزراء يعتبر الاقتراح غير مقبول. وأضاف لقد تحدث (نتنياهو) مع وزير الدفاع وتقرر تجميده.
وتأتي مبادرة وزارة الدفاع في أعقاب افتتاح خطوط حافلات مخصصة للفلسطينيين فقط في الضفة الغربية عام 2013 تسير بالتوازي مع الحافلات التي تقل المستوطنين بشكل أساسي. وقال حسين فقهاء من الاتحاد العام لعمال فلسطين إن ما بين 45 و50 ألف فلسطيني يملكون تصاريح عمل في اسرائيل وان هناك عددا مماثلا يعمل هناك دونها واصفا القيود على التنقل بأنها إجراء عنصري ينفذ بذريعة الامن.(وكالات).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش