الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مواجهات في الضفة والاحتلال يستولي على 300 دونم في طوباس

تم نشره في السبت 22 تشرين الأول / أكتوبر 2016. 12:05 صباحاً - آخر تعديل في الأحد 23 تشرين الأول / أكتوبر 2016. 01:34 مـساءً
فلسطين المحتلة- أدى عشرات الآلاف من المصلين من مدينة القدس وضواحيها والداخل الفلسطيني المحتل، صلاة الجمعة، في المسجد الأقصى المبارك وسط تواجد قوات الاحتلال على أبواب المدينة وفي الطرقات المؤدية إلى المسجد.
وثمن خطيب المسجد الأقصى المبارك إسماعيل نواهضة في خطبته، قرار اليونيسكو بخصوص الأقصى، معتبرا إياه خطوة بالاتجاه الصحيح، ووقوفا إلى جانب حقنا الشرعي والقاضي بأن المسلمين هم أصحاب السيادة عليه، وليس لغيرهم أي حق فيه، وأن كل الادعاءات المزعومة التي تخالف ذلك باطلة.
ودعا نواهضة أهل فلسطين لشد الرحال إلى الأقصى والإكثار من التواجد فيه والصلاة فيه، وأن يكونوا يدا واحدة بعيدين عن الانقسام والفرقة.
كما طالب العرب والمسلمين كافة أن يتحملوا مسؤولياتهم كاملة من أجل الحفاظ على الأقصى والعمل على تحريره وتخليصه من يد المحتلين، وألّا يكتفوا بإصدار بيانات الشجب والاستنكار من خلال المؤتمرات والندوات التي تعقد هنا وهناك.
وبيّن أن المسجد الأقصى له أهمية كبيرة ومكانة عظيمة في الإسلام، وهو جزء من عقيدة المسلمين في مشارق الأرض ومغاربها، مشددًا على أن الأقصى وما حوله وقف إسلامي بكل ساحاته وأروقته ومصاطبه وقبابه وأسواره وكل ما تحته.
وقال: «هو وما فوقه وتحته وقف إسلامي، ليس لغير المسلمين أي علاقة أو حق فيه؛ فهو مسجد إسلامي بقرار رباني، وليس بقرار وضعي أو أممي».
من جهة ثانية انطلقت مسيرة شعبية، أمس ، من وسط قرية بلعين غرب رام الله، باتجاه جدار الضم والتوسّع الجديد، للتأكيد على استمرار المقاومة الشعبية.
وشارك في المسيرة التي دعت لها اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في بلعين، أهالي القرية ونشطاء سلام إسرائيليين والعشرات من المتضامنين، الأجانب للتأكيد على استمرار المقاومة الشعبية.
ورفع المشاركون في المسيرة الأعلام الفلسطينية، وجابوا شوارع القرية وهم يرددون الهتافات والأغاني الداعية إلى الوحدة الوطنية، والمؤكدة على ضرورة التمسك بالثوابت الفلسطينية، ومقاومة الاحتلال وإطلاق سراح جميع الأسرى والحرية لفلسطين.
وقام المتظاهرون عند وصولهم لمنطقة ابو ليمون وبالتعاون مع مركز الهدف الثقافي بعمل تطوعي حيث قاموا بحملة تنظيف كاملة لمحمية ابو ليمون، وبعدها توجهوا بمسيرة شعبية الى بوابة الجدار وقرعوها لارسال رسالة لحكومة الاحتلال الاسرائيلي باستمرار المقاومة الشعبية في بلعين ما دام الجدار والاستيطان والاحتلال جاثم على اراضي القرية.

وزار وفدان من النرويج واسبانيا قرية بلعين، واستمعوا الى شرح مفصل من قبل المنسق الاعلامي للجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في بلعين راتب ابورحمة قبل المسيرة عن تجربة القرية خلال الاعوام السابقة، واسباب النجاح والانجازات التي حققتها المقاومة الشعبية في القرية والثمن التي دفعته القرية خلال هذه التجربة، واشاد الوفدان بهذه التجربة الناجحة في المقاومة من اجل انهاء الاحتلال.
يأتي ذلك في وقت أصيب شاب على الأقل بجروح وعشرات بحالات اختناق، في مواجهات مع قوات الاحتلال الصهيوني، بعد ظهر أمس في الضفة والقدس المحتلتين.
وأفادت مصادر طبية أن شابًّا أصيب برصاص قوات الاحتلال في المواجهات التي اندلعت في بلدة الرام شمال القدس المحتلة.
وذكرت المصادر أن قوات الاحتلال أطلقت أعيرة نارية ومعدنية ما أدى إلى إصابة الشاب، فيما أطلقت قنابل مسيلة للدموع تسببت بإصابات بالاختناق.
إلى ذلك، اندلعت مواجهات شديدة بعد ظهر أمس بين الشبان وقوات الاحتلال في بلدة بيت أمر شمالي الخليل.
وقال شهود إن قوات الاحتلال أطلقت وابلا من الأعيرة المعدنية والقنابل المسيلة للدموع، فيما أشعل الشبان إطارات سيارات، وأفيد عن إصابة أحد جنود الاحتلال بعد سقوطه على الأرض.
كما شهدت بلدة تقوع في بيت لحم، جنوب الضفة، مواجهات مماثلة رشق خلالها الشبان قوات الاحتلال بالحجارة، فيما بادرت تلك القوات بإطلاق النار والقنابل المسيلة للدموع.
وفي جديد إرهاب دولة الاحتلال استولى مستوطنو «سلعيت» و»مسكيوت»، على مئات الدونمات من أراضي المواطنين قرب خلة حمد في الأغوار الشمالية.
وقال مسؤول ملف الأغوار الشمالية في محافظة طوباس معتز بشارات، في تصريحات صحفية، إن مستوطنين من مستوطنتي «مسكيوت» و»سلعيت»، استولوا خلال يومين على أكثر من 300 دونم من أراضي المواطنين في الحمة؛ ووضعوا فيها أساسات لمعرشات ووحدات استيطانية، علاوة على مد أنابيب مياه.
يذكر أن نشاطا متزايدا للمستوطنين تشهده المنطقة منذ أكثر من ثلاثة أسابيع.
إلى ذلك شارك الآلاف من أنصار حركة الجهاد الإسلامية في المهرجان المركزي الذي أقامته الحركة، أمس ، في ساحة الكتيبة بمدينة غزة لإحياء ذكرى انطلاقتها الـ 29 وذكرى استشهاد مؤسسها فتحي الشقاقي.
واحتوت منصة المهرجان التي جاءت بعرض 20 متر وارتفاع ثلاثة أمتار على جدار القدس، قبة الصخرة، صور الشهداء من قادة الشعب الفلسطيني، وصورة المؤسس الشقاقي، وصورة الأقمار الستة، بالاضافة الى أعلام فلسطين والجهاد وأسلحة منوعة ومنها «الكورنيت».
ووجه الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي رمضان شلح، عدة رسائل في كلمته خلال المهرجان للأمة الاسلامية والشعب الفلسطيني وكلمة لحركة الجهاد الاسلامي.
واعتبر شلّح، أن الحصار على الشعب الفلسطيني لم يشتد كما يشتد الآن ولم يطالب الفلسطينيين للاستسلام الكامل للمشيئة الإسرائيلية والأمريكية كما يطالب اليوم.
وطالب الرئيس الفلسطيني محمود عباس بإلغاء اتفاق «اوسلو» من الجانب الفلسطيني، ووقف العمل به في كل المجالات وان يفي بوعوده للشعب الفلسطيني، داعيا» إلى سحب الاعتراف بدول الاحتلال الاسرائيلي، لان هذا الاعتراف ام الكبائر والمصائب».
ودعا شلّح الى اعادة بناء منظمة التحرير، لتصبح الاطار الوطني الجامع الذي يضم ويمثل كل القوى الفلسطينية، واعلان أن المرحلة التي يعيشها الشعب الفلسطيني مرحلة تحرر وطني.
وشدّد على» أهمية انهاء الانقسام وتحقيق الوحدة الوطنية وصياغة برنامج وطني جديد وموحد، وإعداد استراتيجية شاملة على قاعدة التحلل من اتفاق «اوسلو» بما ينهي وجود سلطتين في غزة ورام الله، وينهي حالة الصدام القائم بين مشروعين وبرنامجين».
وطالب شلح بصياغة برنامج وطني لتعزيز صمود الشعب الفلسطيني على أرضه، والخروج من حالة اختزال فلسطين ارضا وشعبا في الضفة الغربية وقطاع غزة، مشددا على ان الشعب الفلسطيني واحد وقضيته واحدة.
ودعا إلى الاتصال بكل الأطراف العربية والإسلامية ليتحملوا مسؤولياتهم اتجاه القضية الفلسطينية، والعمل مع مصر لإنهاء الحصار عن قطاع غزة، داعيا منظمة التحرير لملاحقة دولة الاحتلال أمام محكمة الجنائية الدولية كـ»مجرمي حرب».
وشدّد على أهميّة إطلاق حوار وطني فلسطيني شامل، مؤكّدا» أن الجهاد الإسلامي تمد يدها للجميع، ولكل القوى والمكونات من اجل تحقيق التغير المطلوب».
واعتبر ،» أن المسار الذي تقترحه الجهاد الاسلامي سيربك العدو ويفك اسر القضية الفلسطينية ويعيد الاعتبار للقضية الفلسطينية، ويحميها من التهميش والخذلان، ويعيد ترتيب البيت الفتحاوي ويحافظ على وحدة فتح ويعيد ترتيب البيوت المناضلة».(وكالات).
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش