الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مقتل 7 عسكريين وإصابة 10 آخـرين في إطـلاق نار داخـل ثـكنـة تونسية

تم نشره في الثلاثاء 26 أيار / مايو 2015. 03:00 مـساءً

    قال متحدث باسم الجيش التونسي إن سبعة جنود قتلوا امس حينما فتح جندي النار على زملائه في ثكنه عسكرية بتونس العاصمة. وأضاف أن المهاجم الذي قتل هو أيضا بالرصاص بعد ذلك كان يعاني من مشكلات عائلية.
    وأصيب عشرة آخرون في الحادث الذي وقع في ثكنة بوشوشة بالعاصمة الأمر الذي أثار القلق في مدينة لا تزال تعاني من توترات أمنية بعد هجوم شنه مسلحون  في اذار على متحف باردو الوطني.
وقال المتحدث باسم الجيش التونسي بلحسن الوسلاتي إن «جنديا انتزع سلاح أحد زملائه وأطلق النار باتجاه رفاقه، ليخلف عددا من الضحايا»، مؤكداً أن الأمر لا يتعلق «بهجوم إرهابي».
وأشار وسلاتي إلى أن «القوات العسكرية أطلقت النار على الجندي الذي فتح النار على زملائه، ما أدى إلى مقتله، وسيطرت على الوضع»، من دون تحديد الدوافع وراء الحادث الدموي.
من جهته، أعلن المتحدث باسم وزارة الداخلية  محمد علي العروي أن «إطلاق النار داخل الثكنة العسكرية ليس مرتبطاً بعملية إرهابية»، متحدثاً فقط عن وقوع «قتلى وجرحى».
وفرضت السلطات التونسية طوقاً أمنياً وعسكرياً في محيط ثكنة الجيش في منطقة بوشوشة غربي العاصمة، فيما دفعت وزارتا الداخلية والدفاع بتعزيزات أمنية وعسكرية كبيرة إلى محيط الثكنة.
كذلك، وصلت قوات مكافحة الإرهاب إلى المكان وقامت بتفتيش مسجد للتأكد من خلوه من مسلحين.ويأتي الهجوم في ثكنة بوشوشة بعد شهرين من هجوم دام نفذه مسلحان داخل متحف باردو في العاصمة تونس، وقتل خلاله 21 سائحاً أجنبياً وشرطياً، في هجوم تبناه «تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام» – «داعش».
وأثار سماع إطلاق النار في ثكنة بوشوشة امس حالة من الهلع، لأن الثكنة لا تبعد سوى مئات الأمتار عن مقر البرلمان ومتحف باردو.وكالات

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش