الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

حزب الاتحاد الوطني: خطاب "المعلمين" يشهد تحولا وتجاوزا للحقوق المطلبية

تم نشره في الاثنين 23 أيلول / سبتمبر 2019. 09:36 مـساءً

 

عمان - الدستور

 

انتقد حزب الاتحاد الوطني  لغة الخطاب الذي  أصبحت تتحدث به نقابة المعلمين على لسان الناطق الإعلامي باسمها وبعض المتحدثين باسم النقابة في مهرجانات خطابية وعبر وسائل الاعلام  .

واعتبر الحزب أن هذا الخطاب خرج عن الحقوق المطلبية للنقابة، وتحول في كثير منه إلى قضايا ذات بعد سياسي بحت لا يتفق مع حراك المعلمين،  الذي استند في أساسه على مطالب تتعلق بتحسين الوضع المعيشي والاقتصادي للمعلمين، وليس حراكا ثوريا كما قال الناطق الإعلامي.

وقال الحزب في بيان صحفي  ان ما تحدث  به الناطق الإعلامي لنقابة المعلمين، يشكل تحولا في بوصلة حراك المعلمين وخطاب النقابة  نحو قضايا تتعدى الشأن المطلبي إلى قضايا ذات شأن سياسي بحت لا ينسجم وأهداف النقابة.

واكد بيان الحزب،  أن الاردن دولة ذات سيادة ومؤسسات قادرة على الدفاع عن رسالتها ومواطنيها، مشيرا في هذا الإطار لاهمية المحافظة على أمن واستقرار الوطن والسلم المجتمعي لمواطنيه ،في ظل ما تمر به المنطقة والعالم من حوله من اخطار وتحولات.

وجدد الحزب التأكيد على احترامه الكبير لدور المعلم وقدسية رسالته، وأهمية تحسين وضعه المعيشي، داعيا النقابة الى الحوار  مع الحكومة التي ابدت رغبتها وما زالت في حوار جاد ينهي الأزمة ويستجيب لمطالب المعلمين ويحسن العملية التعليمية.

وأشار الحزب إلى جلسات الحوار التي عقدتها الحكومة مع مجلس نقابة المعلمين الاسبوع الماضي، وقدمت من خلالها الحكومة مبادرة  تهدف للوصول بالشركة مع النقابة الى توافق تام حول مختلف الملفات التي تخص المعلمين والعملية التعليمية بأكملها.

كما دعا الحزب نقابة المعلمين إلى الالتفات الى مصلحة الطلبة وأولياء الأمور، وتعليق الاضراب والانخراط في الحوار الذي دعت له الحكومة ، مؤكدا أن مصلحة الطلبة هي قضية  واولولة وطنية كبيرة لا غالب ولا مغلوب فيها، ويجب علينا جميعا الوقوف عندها وتغليبها على كل المصالح الخاصة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش