الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الرفاعي: الاستقلال محطة للمراجعة وتقييم الإنجاز

تم نشره في الخميس 28 أيار / مايو 2015. 03:00 مـساءً

 اربد - قال رئيس لجنة الشؤون الخارجية بمجلس الأعيان سمير الرفاعي ان الاحتفال بالاستقلال هو احتفال بكل المعاني القيمة التي عاشها ويعيشها الاردنييون ولاء وانتماء وتعاضدا وعملا وانجازا.
واضاف خلال رعايته امس الاربعاء احتفال عشيرة الشواهين في اربد بالعيد التاسع والستين لاستقلال المملكة، ان ما ميز الاردن على الدوام هو تلك الروح الاسرية والحميمية الصادقة بين مختلف فئات الشعب وبينهم وبين قيادتهم الهاشمية الحكيمة التي استشرفت معهم المستقبل بكل ما يحمله من تحديات وانجازات.
واشار الى ان الدولة المدنية والعصرية التي بناها الأردنييون جاءت كنتاج لفكر ورؤية بعيدة المدى من قادة بني هاشم قبلها اخلاص وصدق في العمل الجاد من البناة الاوائل والرواد مؤكدا انه تقع علينا مسؤولية كبيرة في المحافظة عليها والبناء على ما انجز والتطلع لغد اكثر اشراقا وازدهارا وان نبقى على الدوام الصخرةالتتي تتحطم عليها المؤامرات والتجاوزات.
واكد ان ذكرى الاستقلال تعطينا الفرصة لكي نراجع انفسنا ونمحص المسيرة وهو ما يحرص عليه جلالة الملك عبدالله الثاني في توسيع مساحة الحوار وتعميق مفاهيم الاصلاح والسير بها نحو ديمقراطية متينة يعززها قانون انتخاب توافقي بعيدا عن الصوت الواحد الذي لا يحظى بالقبول من قبل الاغلبية.
واعتبر الرفاعي ان قانون اللامركزية يعد نقلة نوعية شريطة ان تتوافر له الارادة في تغيير ذهنية التعامل مع القرار المركزي بمنح المحافظات والاطراف صلاحيات اوسع في التخطيط والتنظيم وتحديد الاوليات فيما دعاالى مراجعة مسودة قانون البلديات لمعالجة الثغرات التي قد تحد من صلاحيات المجالس المحلية المنتخبة.
وقال: إن الأمل كبير في قدرة الاردن وبجهود جلالة الملك في تخطي الازمة والاوضاع الاقتصادية الصعبة بتوجيه الاستثمارات الكبيرة للاردن بما يدفع بعجلة الاقتصاد قدما ويبقيها في حالة الدوران والحركة مشيرا الى نجاح المؤتمر الاقتصادي العالمي في البحر الميت بزيادة فرص الاستثمار في المملكة.
واكد ان العشائر الاردنية هي مؤسسات وطنية بامتياز كان لها الاثر وما الدور الاكبر في نشوء المملكة واستقلالها والاسهام في بنائها وستبقى وفية لرسالتها الوطنية.
وقال عوني الشواهين ان الاستقلال هو ترسيخ للعمل المؤسسي وتعميق للانتماء وتجسيدا للحرية وتفعيلا للعمل الديموقراطي مستذكرا ابرز المحطات والانجازات في عهد لاستقلال على الصعد كافة.
وقال المحامي عبدالرؤوف التل ان انجازات الاستقلال تتطلب الوعي والحرص على صونها وتجذيرها والانخراط في بوتقة العمل الجاد والمخلص والبحث عن السياسات والقرارات الحكيمة على الصعد السياسية والاقتصادية والاجتماعية والخدمية وغيرها.
بدوه اكد الدكتور زياد السعد ان الاردن ومنذ نشوء الحضارات كان مؤئلا للاحرار والهاربين من الاضطهاد والباحثين عن الملاذ الامن منذ الاف السنين وهذاما ميزه دائما عن سواه بالامن والاستقرار الذي لا يمكن ان يتحقق انجاز او فعل بدون وجودهز واشار الدكتور مفلح الجراح الى دور الرعيل الاول والرواد في بناء الاردن وانجاز استقلاله ووضع تقاليد الدولة المدنية الحديثة مشيدا بدور الهاشميين في رعاية وحماية الوطن والدفاع عن ثرى الامة.
وقال النائب السابق الدكتور حميد البطاينة ان الاستقلال هو ثمرة عطاء الهاشميين وتضحيات الاردنيين ووقوفهم صفا واحدا وتغليب هويتهم الوطنية الجامعة على الهويات الفرعية التي شكلت البوصلة التي سار بها الاردن نحو معارج التقدم والرقي والازدهار والتي يمضي بها نحو الاصلاح والتنمية.
والقى الشاعر نايف ابوعبيد قصيدة بعنوان «لا وعينك» جسدت معاني التضحية والفداء والبذل والعطاء والانجاز في سبيل الوطن ورفعته.«بترا».

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش