الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الملك فـي بـرليــن.. لا تراجع عن حل الدولتين

تم نشره في الأربعاء 18 أيلول / سبتمبر 2019. 01:00 صباحاً
  • كتب.jpg

حملت مباحثات جلالة الملك عبدالله الثاني مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، في برلين، مضامين مهمة، أعاد معها جلالة الملك التأكيد على أن حل الدولتين هو الضمان لمسار آمن في ملف السلام.
وليس غريباً أن تتصدر القضية الفلسطينية أجندة لقاءات ومباحثات جلالته في ألمانيا، فهي الحاضرة دوماً على سلم أولوياته، حيث يؤكد أن مسؤولية الوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس نتشرف بحملها نيابة عن المسلمين والمسيحيين، ولكن بالوقت ذاته للجميع في العالم دور في الحفاظ على القدس، فضمان مستقبل هذه المدينة المقدسة واجب ديني وتاريخي على العالمين الإسلامي والمسيحي.
إنّ تصدر الحديث عن حل الدولتين، ووقوف شركاء مؤثرين من مثل ألمانيا بجانب هذا الخيار، كسبيل لتحقيق السلام وحفظ حق الأشقاء الفلسطينيين، هو الرد الأبلغ على كل محاولات فرض أي حقائق جديدة على الأرض الفلسطينية، سواء عبر الممارسات والتجاوزات الإسرائيلية، أو عبر أي محاولات لتمرير صفقات مشبوهة ومشوهة.
ونؤكّد في الأردن على النحو الذي أبرق به جلالة الملك من برلين بأن التصريحات الإسرائيلية حول ضم مناطق غور الأردن في الضفة الغربية إليها، سيكون لها أثر مباشر على العلاقات بين الأردن وإسرائيل، وإسرائيل ومصر.
إنّ التصريحات المستفزّة المتطرفة من قبل نتنياهو، تضع اتفاقية السلام على المحك، ويصبح معها مهدداً بالفعل، ففي وقت يبذل الأردن من الجهود إلى إعادة الجميع إلى طاولة المفاوضات، يواصل قادة الاحتلال تطرفهم، ويبرهنون مدى تعمق إرهاب الدولة وأزمتها حيث وضعت نفسها في إطار القلعة التي لن تجلب لها الأمن والاستقرار مطلقاً، ما دامت تواصل الاستيطان، وتزج بالأطفال والشيوخ والنساء في السجون، وتدير ظهرها لكل قرارات الشرعية الدولية.
وبالمحصلة فإن قناعة ودفع دول مؤثرة من مثل ألمانيا والمجموعة الأوروبية بخيار حل الدولتين، يبرهن أن قوى العالم المتعقلة تنحاز لصوت الحكمة والاتزان، الذي يجسّده جلالة الملك عبد الله، وعليه جاء تأكيد المستشارة الألمانية بالتزام بلادها الواضح بحل الدولتين، في حين أن التحيز لصوت التطرف لن يجلب للمنطقة سوى مزيد من التطرف والتوتر.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش