الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الأمير علي بن الحسين ينسحب من انتخابات الجولة الثانية للفيفا

تم نشره في السبت 30 أيار / مايو 2015. 03:00 مـساءً

عمان-الدستور
اتخذ سمو الأمير علي بن الحسين قراراً شجاعاً بإعلان الانسحاب من الجولة الثانية لانتخابات رئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم ليحتفظ جوزيف بلاتر بالرئاسة للمرة الخامسة على التوالي.
وكان الأمير علي قد حصل في الجولة الأولى على (73) صوتا مقابل (133) صوتا لمنافسه بلاتر الذي واجهته عاصفة من الفساد لطخت سمعة الفيفا قبل ساعات من موعد عقد جلسة الكونغرس الخامسة والستين.
وخاطب الأمير علي بعد إعلانه الانسحاب أعضاء الاتحادات الوطنية موجهاً لهم الشكر خاصة تلك الاتحادات التي ساندته في هذه الانتخابات، وكان سموه قد ألقى كلمة قبل بدء عملية التصويت تعهد فيها بأن يكون صادقا وشفافا وأن يلتزم بالميثاق الرياضي ويحارب العنصرية.
وقال الأمير علي: "انه شرف كبير أن أقف هنا كمرشح لرئاسة الفيفا".
وأضاف: "الفيفا ليست منظمة رياضية فقط، فنحن لسنا هنا فقط لحماية اللاعبين، فنحن حماة اللعبة المحبوبة، فالفيفا لم تأت من العدم، بل جاءت نتائج لتطورات اجتماعية وسياسية، وأتمنى -بتواضع- أن أوصل لكم الرسالة، نحن عائلة الفيفا نعترف بالمسؤولية المنوطة بعهدتنا ونعرف أهمية كرة القدم في حياة الشعوب".
وتابع: "نحتاح الى أمل، ولا نريد أن نزيد الفساد، ولا بد أن نقود الطريق بمبدأ الشفافية والمساءلة"، مؤكدا: "انا قادر على إحياء المنظومة وحماية اللاعبين وان ألتزم بمبادئ الفيفا ولكن لا يمكن ان اقوم بذلك بمفردي ويجب أن نقوم بذلك بطريقة جماعية".
وأكد الأمير علي: "اتعهد أن أكون صادقا وشفافا وأن أتشارك معكم الآراء، واقول لكم ان ابواب الفيفا ستكون مفتوحة للتخاطب مع بضعنا البعض، الفيفا هو بيت الجميع، واتعهد أن التزم بالنظام الاساسي وأن أعمل مع الاتحادات الكروية على مبدأ المساواة وأن ألتزم بمكافحة العنصرية".
وختم بالقول:"أعرف أن الفيفا ليست بالمنظمة السهلة ولكن أقول إنني سأفي بوعودي".

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش