الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

وزيـر السياحة يُكرِّم الفرق الفائزة بـرالي «أل غوي الشـرق» الخـيري

تم نشره في السبت 30 أيار / مايو 2015. 03:00 مـساءً

البحر الميت - مندوباً عن سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، وليِّ العهد، كرم وزير السياحة والآثار نايف الفايز، امس الجمعة، الفرق الثلاثة الأولى الفائزة في رالي أل غوي الشرق الخيري في نسخته العاشرة، والذي يحظى برعاية واهتمام سمو ولي العهد، بعد أن أنهى مسير رحلته في صحراء الأردن.
وسلم الوزير الفايز، خلال حفل أقيم بهذه المناسبة في منطقة البحر الميت، الدروع للجهات الداعمة والمنظمة للرالي، الذي انطلق في العاشر من الشهر الحالي، من مدينة أوبراشتاوفن الألمانية بمشاركة نحو 500 مشارك من ألمانيا والأردن وعدد من الدول الأوروبية، على متن 258 سيارة منها 8 سيارات من الأردن.
وقال الفايز، خلال كلمة له في الحفل: إن استضافة المرحلة الختامية من رالي أل غوي الشرق الخيري، والذي يمتاز بسماته الرياضية والسياحية والاجتماعية، تعتبر بمثابة ترويج للمواقع السياحية الأردنية، وعنواناً للعمل الاجتماعي الخيري.

وأعرب عن تقديره لسمو ولي العهد، على رعايته ودعمه لهذا الرالي، الذي استضافته المملكة لمرات عديدة، لما تتمتع به من بيئة آمنة ومستقرة، مثلما شكر الجمعيات والمؤسسات المشاركة والمنظمة، لمساهمتها في إنجاح هذا العمل الخيري، والذي أصبح سنوياً على خريطة الأردن السياحية، لأهميته في ترويج السياحة.
ولفت الفايز إلى أن إقامة مثل هذه الراليات في الأردن، والتي أصبحت تنمو بسرعة في السنوات الأخيرة، تسهم في تفعيل العلاقات الدولية بين شعوب العالم، كما تشكل نشاطا اقتصاديا واجتماعيا يعزز التنمية، ويوفر فرص العمل لأبناء المجتمع المحلي.
وكان سمو ولي العهد شارك، يوم الأربعاء الماضي، في مسير الرالي،  بعد أن قطع سموه إلى جانب المشاركين، مسافة 25 كم في عمق الصحراء، بدءا من منطقة قيعان خنة إلى منطقة قصر عمره في الأزرق شرقي المملكة.
وفي كلمة منظمي الرالي، عبر رئيس جمعية أل غوي الشرق ويلفرد جير، خلال الحفل، عن تقديره للأردن، على المستويين الرسمي والشعبي، على حسن الاستقبال والضيافة، لافتا إلى ميزة الأمن والاستقرار التي تتمتع بها المملكة، ما جعلها مقصدا سياحيا مهما في المنطقة، خصوصا، لمثل هذه الراليات.
وقال: « أود أن أشكر سمو ولي العهد على رعايته لفعاليات الرالي، ومشاركته في فعالياته، وأود ايضا أن اشجع الجميع للقدوم إلى الأردن، الذي يتميز بمناخه المعتدل، ومواقعه الأثرية والسياحية»، معربا عن أمله أن يستمر تنظيم الرالي في العام القادم، وتكون المملكة أحدى محطاته.
وبدأ المشاركون في الرالي، مسير رحلتهم من ألمانيا مرورا بدول النمسا وإيطاليا وأوروبا الشرقية واليونان، وتركيا، ليحط رحاله الأخير في الأردن، التي استمرت أربعة أيام، شملت زيارة عدة مناطق سياحية وقرى ومناطق صحراوية، ضمن برنامج أعد في إطار الترويج السياحي للمملكة.
بدوره، قال رئيس الجامعة الألمانية الأردنية الدكتور نظير أبو عبيد في كلمته، خلال الحفل: إن اختتام فعاليات رالي أل غوي يتزامن مع احتفالات المملكة بعيد الاستقلال، ومناسبة مرور عشر سنوات على تأسيس الجامعة، التي تقدم نموذجا جديدا من التعليم العالي في المملكة، استنادا إلى النموذج الألماني للعلوم التطبيقية.
ولفت إلى أن الجامعة تحرص ضمن خطتها في تنمية المجتمع المحلي، على بناء القدرات، والتنمية الاقتصادية والرعاية الصحية وتمكين المرأة، وجاءت مشاركتها في رالي أل غوي في إطار دعم استجابة احتياجات المجتمع، خاصة في دعم إجراء زراعة القوقعة، إحدى مبادرات سمو الأمير الحسين بن عبد الله الثاني، ولي العهد.وبين أن الجامعة تسعى إلى تفعيل التبادل الثقافي بين الأردن وألمانيا، عبر إيفاد طلاب أردنيين يدرسون على مقاعدها إلى ألمانيا، ما يسهم في بناء شراكات دولية في مجال التعليم والتواصل بين الثقافات بينهما.(بترا)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش