الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

شـهيـدان وعشـرات الإصابـات برصـاص الاحتلال الإسرائيلي شمالي غزة

تم نشره في السبت 7 أيلول / سبتمبر 2019. 01:00 صباحاً

 غزة - أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية اصابة عشرات الفلسطينين بجراح جراء اعتداء الجيش الإسرائيلي على «مسيرات العودة»، الأسبوعية، شرقي قطاع غزة.
وذكرت الوزارة  أن أحد الجرحى، أصيب بالرصاص الحي، فيما لم توضح طبيعة بقية الإصابات.
وتوافد مئات الفلسطينيين، نحو خمس نقاط تقع قرب السياج الأمني الذي تقيمه إسرائيل قرب حدود قطاع غزة، للمشاركة في «مسيرات العودة وكسر الحصار» الأسبوعية.
وأطلقت «الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار» (مشكّلة من الفصائل الفلسطينية)، على مسيرات هذه الجمعة اسم «حماية الجبهة الداخلية».
ومنذ مارس/آذار 2018، يشارك فلسطينيون في مسيرات العودة قرب السياج الفاصل بين شرقي غزة وإسرائيل، للمطالبة بعودة اللاجئين إلى مدنهم وقراهم، ورفع الحصار عن القطاع.
ويقمع الجيش الإسرائيلي تلك المسيرات السلمية بعنف؛ ما أسفر عن استشهاد عشرات الفلسطينيين، وإصابة الآلاف بجروح مختلفة. 
سياسياً لاقت استقالة مبعوث الإدارة الأميركية إلى الشرق الأوسط، جيسون غرينبلات، والذي يعتبر من الفريق المكلف بصياغة خطة إدارة الرئيس دونالد ترامب، لتصفية القضية الفلسطينية، ترحيبًا فلسطينيًا واسعا، واعتبروا أنها تعبر عن فشل «صفقة القرن».
وفي هذا السياق، قالت حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، إن عزم غرينبلات، على الاستقالة من منصبه يُعد «دليلا جديدا على فشل صفقة القرن، ومؤشر على تخبط الإدارة الأميركية في خياراتها تجاه القضية الفلسطينية».
وقال القيادي في الحركة، وصفي قبها، إن «المبعوث الأميركي كان سيئ السمعة ومعاديا لشعبنا وحقوقه الثابتة، وغير آسفين على رحيله»، داعيا إلى «الاعتراف الكامل بحقوق شعبنا».
من جانبها، اعتبرت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، حنان عشراوي، أن استقالة غرينبلات هي «اعتراف بالفشل» للإدارة الأميركية.
ومساء الخميس، أعلن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، في تغريدة عبر «تويتر»، عزم غرينبلات الاستقالة والعمل في القطاع الخاص؛ وأكدت مصادر  أن «غرينبلات، سيستقيل من منصبه بعد إعلان خطة السلام، التي يسعى ترامب إلى عرضها بعد الانتخابات الإسرائيلية» المقررة بعد أيام.
ويعد غرينبلات أحد أبرز الأشخاص الذين عملوا ضمن فريق مصغّر مكون من كبير مستشاري الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، وصهره جاريد كوشنر، والسفير الأميركي لدى إسرائيل، ديفيد فريدمان ومساعد كوشنر، آفي بركوفيتش، على صياغة خطة الإدارة الأميركية لتصفية القضية الفلسطينية والمعروفة إعلاميًا بـ»صفقة القرن».
وأوضحت «سي إن إن»، أن آفي بيركوفيتش، وهو أحد مساعدي كوشنر، وأحد أعضاء فريق «خطة السلام الأميركية»، سيتولى منصب المبعوث الأميركي الخاص للشرق الأوسط خلفا لغرينبلات.وكالات

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش