الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«الهجرة».. و«صفقة القرن»!

عوني الداوود

السبت 31 آب / أغسطس 2019.
عدد المقالات: 167

ذكرى الهجرة النبوية المشرفة... هي ذكرى تاريخ أمة.. ومن هذا المنطلق وعلى هذا الأساس تم اختيار «الهجرة» لتكون تاريخًا لهذه الامة الاسلامية، ولما للهجرة من معان مخلدة على مدى العصور والأزمان.
واذا كنا في كل مناسبة نستذكر سيرة الهجرة النبوية العطرة في كل تفاصيلها ودقائقها، فانها بلا شك مناسبة للتذكير بمعان نسقطها على أرض الواقع الذي تمر به الامتان الاسلامية والعربية.
 «الهجرة» ثبات على المبادئ رغم كل الاغراءات، وقوله صلى الله عليه وسلم: «والله يا عم لو وضعوا الشمس في يميني، والقمر في يساري على ان اترك هذا الدين، ما تركته»... فكان ثمن الصمود في مواجهة كل مغريات الدنيا هو ميلاد أمة ستبقى «خير أمة أُخرجت للناس» تنشر رسالة الاسلام السمحة، رسالة الرحمة، والوسطية، .... نستذكر الثبات على المبادئ ونحن في زمن لا تزال الامة تتعرض فيه لاغراءات بحجم ما يسمى بـ»صفقة القرن»، لتواجَه بـ «لاءات هاشمية» صلبة كما هي دائمًا على الموقف الذي لم يتردد يومًا في الذود عن حمى الاقصى والمقدسات الاسلامية والمسيحية في قدس الاقداس.
«الهجرة».. رسّخت التآخي بين المهاجرين والانصار، في صورة واجهت الامة الاسلامية فيها أعتى دول الدنيا آنذاك : «الفرس» و»الروم».. حتى لبس سراقة ابن مالك سواري كسرى كما وعده الصادق الامين وهو يلاحقه في هجرته طمعًا في مئة ناقة رصدتها قريش مكافأة لمن يسلم رسول الله... واليوم لا نزال نواجه ضغوط العالم ودولاً أكثر منّا مالاً، وعتادًا، ونفوذًا بأقوى من ذلك كله، من خلال التآخي والتعاضد، وتماسك الجبهة الداخلية، والالتفاف حول القيادة في بلد المهاجرين والانصار.
«الهجرة»..وفاء وفداء، وتضحية بالغالي والنفيس من أجل المبادئ والعقيدة والهدف..وإرادة صلبة وعزيمة لا تلين في سبيل بلوغ المراد.
لولا «الهجرة».. لما كانت هناك أمة إسلامية تنشر الخير والنهضة والحضارة على مدى اربعة عشر قرنًا من الزمان، استطاع أعظم رجل بعثه الله، أن يخرجها من الظلمات الى النور، ومن الجهل الى أمة « اقرأ».
«الهجرة»..مناسبة عظيمة، نستذكر منها الكثير الكثير، لكن للأسف كما كثير من الذكريات نمر بها دون استلهام لمعانيها، التي ابتعدنا عنها فتنازلنا عن كوننا «خير أمة أخرجت للناس»..دون أن نفقد الامل بقول صاحب الذكرى صلى الله عليه وسلم «الخير فيّ وفي أمتي الى يوم القيامة».
وكل عام والوطن وقائد الوطن سليل الدوحة الهاشمية وولي عهده الامين والأمتان الإسلامية والعربية بألف ألف خير.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش