الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

1600 عامود كهرباء في شوارع اربد تهدد حياة السائقين والمواطنين

تم نشره في الثلاثاء 20 آب / أغسطس 2019. 01:00 صباحاً

اربد - حازم الصياحين

يشكل تواجد 15 عامود كهرباء كبيرة واخرى متوسطة الحجم في شارع الجيش الذي يربط بلدتي بشرى وسال ومدينة اربد خطورة كبيرة تهدد حياة وارواح السائقين يوميا حيث تنتشر هذه الاعمدة عشوائيا على طول امتداد الطريق الحيوي. ولجـأ السكان المجاورون للشارع بوضع مطب من الاسمنت لتحذير السائقين فيما قامت بلدية اربد الكبرى بوضع اشارات وعاكسات تحذيرية لتنبيه السائقين لتبقى ذات الاعمدة التي يتفاجأ السائقون بوجودها عثرة امام السائقين حيث يتطلب اجتياز الطريق الحيوي التحرك بالمركبة تارة لاقصى اليمين وتارة اخرى الذهاب لاقصى اليسار وتارة اخرى السير بسرعة بطيئة لاجتياز الاعمدة القريبة من بعضها البعض.
 وقال رئيس اللجنة المحلية لمنطقة بشرى عمر عبابنة ، ان الاعمدة موجودة بسعة الشارع واضطررنا لوضع عواكس على الاعمدة لتحذير السائقين ، مبينا انه تم توجيه كتاب لشركة الكهرباء وجرى تحديد الاماكن الجديدة المراد نقل الاعمدة لها وذلك قبل شهور لكن للان لم تحل المشكلة وانه مع تعبيد الشارع مؤخرا تفاقمت القضية حيث زاد استخدام الشارع من قبل السائقين.
وقال مدير التنفيذ والصيانة في بلدية اربد الكبرى المهندس نبيل ابو الزيت انه توجد اتفاقية مع كهرباء اربد وقعت قبل عامين لتنظيم عملية نقل وازالة الاعمدة الكهربائية لتحديد المسؤوليات فحال ثبت ان المشكلة على البلدية من خلال تغيير وتعديل سعة الشارع فهنا تتحمل الكلفة البلدية واذا كانت الاعمدة مزروعة بالخطأ من كهرباء اربد فانها تتحمل مسؤوليتها الشركة. واشار لوجود حوالي 1600عامود كهرباء في مختلف المناطق التابعة للبلدية وتحتاج لنقلها من الشوارع باعتبارها تشكل خطورة على السائقين حيث انه مع اجراء عمليات التزفيت والتوسعة للشوارع اصبح مكانها غير سليم ويتطلب المعالجة.
واضاف ابو الزيت ان حقوق كهرباء اربد المالية محفوظة وبمجرد ارسال البلدية كتب للشركة لنقل وازالة الاعمدة فانه لا بد من معالجتها فورا ، مبينا ان البلدية ستتابع مشكلة الاعمدة العشوائية في شارع الجيش لحلها قريبا.
وبحسب رد شركة كهرباء اربد «للدستور» ان كلفة نقل وازالة اعمدة الكهرباء بشارع الجيش 21 الف دينار تدفع منها البلدية بموجب الاتفاقية المشتركة 60% ، اي  12 الفا و640 دينارا حيث ان البلدية تتحمل هذا المبلغ كون انشاء خط الاعمدة تم قبل تعديل الشارع وقامت البلدية مؤخرا بتعديل على الشارع وبالتالي اصبحت الاعمدة غير نظامية وهنا تتحمل البلدية المسؤولية وانه لغاية اللحظة لم تدفع البلدية كلفة نقلها وبمجرد دفع مستحقات نقلها فان الشركة ستقوم بذلك فورا.
وقال مدير شركة كهرباء اربد المهندس احمد ذينات «للدستور» ان لكل عملية نقل للاعمدة الكهربائية حيثياتها وان الامر مرهون بعملية التعديل على مسار الشارع ولا يمكن للشركة ان تقوم باجراء الازالة والنقل الا بعد اخذ موافقة مسبقة من قبل البلدية بتحملها الكلفة المالية وذلك حتى لا تحدث منازعات مستقبلا مؤكدا ان الشركة لا تضع اي قيد مالي على البلدية حول كلفة الازالة والنقل الا حال موافقة البلدية على ذلك .

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش