الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بين يديْ أبي

طلعت شناعة

الأربعاء 3 حزيران / يونيو 2015.
عدد المقالات: 2199


أزور أبي تقريبا مرة او مرتين او اكثر في الاسبوع.أطمئنّ عليه وقد بلغ من العمر عتيّأ (90) سنة. وقد اكتشفتُ موهبة جديدة لم أكن أعرفها من قبل عنه،وهي حفظه للابيات الشعرية التي تتضمن الحكمة.
معلوماتي،أن أبي رجل يحب اغنية أُم كلثوم «حلم» والتي تقول فيها «بقى يقوللي وانا اقوله .. وخلصنا الكلام كله». وذات يوم كنتُ أسمعها ضمن اهتمامي باغنيات كوكب الشرق التي بدأت «متأخرا»،بالنسبة لي كنتُ وربما أبناء جيلي، مغرمين باغنيات العندليب الاسمر عبد الحليم حافظ، التي كانت تعبر عن اشواقنا وامالنا وانتكاساتنا العاطفية،تحديدا في مرحلة الشباب»المبكّر».
ظلت المطربة تغني والوالد يترنّم وكلما عبث احدنا بالمسجّل،كانت تحلّ عليه»لعنات أبي».
هذه الأيام، يحتفظ أبي بمذياع موصول ب»سمّاعة» يحرص أبي دوما على وضعها في أُّنه اليُسْرى،وحين أزوره وانحني واقبّل يده،أجده يسألني عن « الأخبار» ويقصد أخبارالسياسة. وتحديدا اخبار»القضية الفلسطينية»،وسؤاله الدائم»ايمتى بترجع البلاد»؟يقصد»حيفا» وباقي المدن الفلسطينية.
فابتسم،واقول:نفسي يا أبي اخبرك ان عدة «بلاد» عربية،راحت،اللهم وحده العالِم متى «ترجع».
منذ فترة وابي يسترجع ابيات من الشّعْر،وهو ما يثيرني لكتابتها في «دفتري»الصغير الذي لا يُفارق جيبي.
فمثلا، ردد أبي قصيدة من أبياتها:» إياك تجني سكرامن حنظل / فالشيء يرجع بالمذاق لأصله»
وبحثتُ عن صاحب القصيدة لأجدها منسوبة الى الإمام علي بن أبي طالب (رضي الله عنه).
قلتُ لأبي:اتلُ الابيات ببطء كي اكتبها،فاستمر في تدفقه (طبعا) لم يكن يسمعني بشكل واضح(لشيخوخته)،فقضيتُ وقتا،حتى حصلتُ على مَغْنمي.
يقول الإمام علي كرم الله وجهه وكأنه يقدم لنا دروسا في الحياة:
«المرء يعرف بالأنام بفعله / و خصائل المرء الكريم كأصله
اصبر على حلو الزمان و مُره / و اعلم بأن الله بالغ أمره
لا تستغب فتستغاب ، وربما / من قال شيئا قيل فيه بمثله
و تجنب الفحشاء لا تنطق بها / ما دمت في جد الكلام و هزله
و إذا الصديق أسى عليك بجهله / فاصفح لأجل الود ليس لأجله
كم عالم متفضل ، قد سبه / من لا يساوي غرزة في نعله
البحر تعلو فوقه جيف الفلا / و الدر مطمور بأسفل رمله»
... أحسنت يا أبي،فأنت حتى في شيخوختك،ما زلتَ تعلمني «محاسن الأخلاق»،ربما لأنك،شعرت أن ابنك»ربما نسي ما قد علمته وهو صغير».
فعلا،الواحد بيموت وهوّ بتعلّم!!

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش