الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«المهندسين» تنفي رعايتها للمؤتمر التاسيسي للتجمع الدولي للمهندسين الفلسطينيين

تم نشره في الأحد 23 تشرين الأول / أكتوبر 2016. 12:00 صباحاً
عمان-الدستور
نفى نقيب المهندسين المهندس ماجد الطباع رعاية النقابة لمؤتمر ينظمه «التجمع الدولي للمهندسين الفلسطينيين» في مدينة اسطنبول التركية في الخامس من تشرين الثاني المقبل.
وكانت قائمة العمل المهني (القائمه الخضراء ) قد أعربت عن قلقها ازاء ما صدر عن نقابه المهندسين من رعايه ودعم للمؤتمر التاسيسي الاول (لتجمع الدولي للمهندسين الفلسطينيين) والذي سيعقد في اسطنبول  في الخامس من الشهر المقبل.
وأكد م. الطباع أن النقابة لم تكن على علم بتضمين اسمها كراع للمؤتمر، وطالبت لاحقا الجهات المنظمة له بشطب اسمها وشعارها من لائحة الرعاة.
وشدد على أن الدعوة الرسمية التي تلقتها النقابة من المنظمين للمؤتمر طلبت من النقابة المشاركة والحضور في المؤتمر فقط، لافتا إلى أن النقابة لم تلمس في الدعوة أية محاولات للانقسام الفلسطيني او ما يسيء للجسم الهندسي الفلسطيني الذي هو جزء من نقابة المهندسين الأردنيين.
واستغرب الطباع أن يكون هناك مزايدات على دور النقابة في دعم المهندسين الفلسطينيين داخل وخارج الاراضي المحتلة، مؤكدا أن ما تقوم به النقابة في هذا الاتجاه من واجب الدعم .
واستنكر اتهام النقابة بخدمة المشروع الاستعماري التوسعي الصهيوني عبر المساس بوحدانية التمثيل الفلسطيني ووحدانية مؤسساته، مذكرا بالجهود التي تبذلها نقابة المهندسين والمواقف العديدة التي دعمت فيها نضال وصمود الشعب الفلسطيني والانتصار إلى قضيته العادلة.كما أكد م. الطباع أن النقابة لم ولن تشارك أو تدعم أي نشاط أو فعالية تدعو إلى تقسيم الشعب الفلسطيني عامة والجسم الهندسي الفلسطيني خاصة، مبينا أن المؤتمر المذكور لا يدعو إلى ذلك بتاتا.وقالت القائمة الخضراء في بيان لها ان المؤتمر يكرس بنهجه الانقسام الفلسطيني ويؤدي الى ضرب المنجزات الوطنية وشرذمت المؤسسات الشرعية الفلسطينية التاريخية، بالاضافة الى التدخل في الشان الفلسطيني الداخلي.
واعتبرت ان عقد مثل هذا المؤتمر يشكل بادرة انقسامية لجسم المهندسين الفلسطينيين في الوقت الذي تتكالب فيه العديد من الاطراف لخدمة المشروع الاستعماري التوسعي الصهيوني عبر المساس بوحدانية التمثيل الفلسطيني ووحدانية مؤسساته. ودعت القائمة مجلس النقابة إلى التراجع والعدول عن رعايته ومشاركته بما يسمى (بالمؤتمر التأسيسي في تركيا) باعتباره يعمق الانقسام الفلسطيني.واكدت القائمة دعمها للمؤسسات الشرعية الفلسطينية انسجاما مع قناعاتها المبدئية والثابتة لوحدة الشعب والارض والمؤسسات الفلسطينية، كما اكدت دعمها للاتحاد العام للمهندسين الفلسطينيين المؤسسة الشرعية الفلسطينية.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش