الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ريال مدريد يغرق في ليلة السباعية

تم نشره في الأحد 28 تموز / يوليو 2019. 01:00 صباحاً

نيويورك - قدم ريال مدريد، أسوأ أداء له في فترة إعداد لموسم جديد بالولايات المتحدة، بعدما سقط (3-7) أمام أتلتيكو مدريد الذي خرج منتصرا باكتساح في الديربي الودي، الذي جمع بينهما ضمن منافسات كأس الأبطال الدولية.
وفي أول مبارة ديربي يخوضها الفريقان في الولايات المتحدة الأمريكية، ظهر الريال بشكل سيء، ولم يقتصر الأمر على تعرضه لوابل من الأهداف فحسب، بل افتقر أيضا لقوة الأداء ولم يقدم أيا من لاعبيه أداء بارزا على المستوى الفردي.
وتعد الهزيمة أمام أتلتيكو هي الثانية التي يمنى بها الملكي في جولته بالولايات المتحدة للإعداد للموسم الجديد، بعدما استهل مشاركته في البطولة الودية بالسقوط أمام بايرن ميونيخ (1-3). وبشق الأنفس، تمكن الميرنغي من إدراك التعادل (2-2) أمام ارسنال في ثاني مباراة للريال بالبطولة، بعدما كان متأخرا بهدفين، ليلجأ إلى ركلات الترجيح التي منحته الفوز على الفريق الإنجليزي. وكان من المنتظر أن يتحول الانتصار أمام الغانرز لانتفاضة قبل مواجهة أتلتيكو مدريد، لكن هذا لم يحدث، وبدا الملكي غارقا في الديربي بأداء باهت وعجز تماما عن السيطرة على المباراة في مواجهة الضغط الهجومي من جانب أتلتيكو.
وعلى الرغم من أن مدرب ريال مدريد، الفرنسي زين الدين زيدان، أقر بأن فريقه افتقر للتركيز خلال اللقاء، إلا أن الجانب المثير للقلق يكمن في أن الفريق أثناء المباراة، لم يظهر منه أي لاعب قادر على صناعة الفارق.
وأثبت أتلتيكو مدريد أنه يكافح في كل مباراة بصرف النظر عما إذا كان الأمر يتعلق بودية في فترة الإعداد للموسم الجديد أو مباراة رسمية في الدوري الإسباني.
وفعل الروخيبلانكوس ذلك في وجود لاعبين اثنين تألقا بشكل خاص، ومن المتوقع أن يمنحنا الكثير من الفرحة للفريق حين يبدأ الموسم، وهما المهاجم دييغو كوستا الذي سجل رباعية قبل أن يتعرض للطرد، والبرتغالي جواو فيليكس الذي كان أبرز صفقات أتلتيكو هذا الصيف.
وشهد اللقاء الذي أقيم على ملعب «ميت لايف» في مدينة نيوجرزي الأميركية، تسجيل المهاجم البرتغالي الجديد لأتلتيكو جواو فيليكس أول أهدافه بألوان فريق العاصمة الإسبانية، بينما كانت لزميله دييغو كوستا حصة الأسد بأربعة أهداف بينها «هاتريك» في الشوط الأول، قبل أن يطرد من أرض الملعب، مثله مثل لاعب ريال مدريد داني كارفاخال اثر تدافع بينهما.
وقال زيدان «لست قلقا (من الخسارة القاسية) لكن الأمر مؤلم.. لا تلعب من أجل الخسارة.. لكن لا يمكننا التطلع الى الخلف، كانت مباراة سيئة والآن علينا التركيز على ما لم يجر على ما يرام، والتأكد من ألا يتكرر».
وأضاف «بدأنا المباراة بشكل ضعيف.. في مباراة على أعلى مستوى كهذه، قدمنا بداية سيئة جدا.. اللاعبون يدركون هذا تماما»، مؤكدا أهمية عدم صرف الكثير من الوقت بالتحسر لأن اللقاء مجرد «مباراة تحضيرية للموسم.. كانوا أفضل منا في كل النواحي وهذا كل ما في الأمر».
وشهد اللقاء الأول خارج أوروبا بين قطبي مدريد اللذين احتلا المركز الثاني (أتلتيكو) والثالث (ريال) خلف البطل برشلونة في الموسم المنصرم من الليغا، خروج المهاجم الجديد لريال الصربي لوكا يوفيتش مصابا بعد احتكاك في الدقيقة 24 مع الحارس السلوفيني لأتلتيكو يان أوبلاك.
وافتتح النجم البرتغالي الواعد جواو فيليكس المنضم هذا الصيف الى أتلتيكو قادما من بنفيكا لقاء 126 مليون يورو، أول أهدافه لصالح الفريق الإسباني، كما صنع تمريرتين حاسمتين.
وجاء هدف اللاعب البالغ 19 عاما في الدقيقة الثامنة من المباراة بعد تمريرة من ساول نيغيز، ليسجل هدفا ثانيا لفريقه بعدما كان دييغو كوستا قد افتتح التسجيل في الدقيقة الأولى بعد تمريرة من البرتغالي.
ورفع الأرجنتيني أنخل كوريا تقدم أتلتيكو الى 3-صفر بالتسجيل من تسديدة قوية في مرمى حارس ريال البلجيكي تيبو كورتوا (19)، قبل أن ينهي كوستا الشوط الأول بـ»هاتريك» وخماسية نظيفة لفريقه، بتسجيل هدف رابع في الدقيقة 28 بعد استغلال ساول لخطأ في التمرير من قائد ريال سيرخيو راموس، وإضافة الخامس بركلة جزاء في الدقيقة 45، حصل عليها بنفسه اثر عرقلة من إيسكو.
وواصل كوستا هز الشباك مطلع الشوط الثاني، اذ أضاف الهدف السادس لفريقه والرابع الشخصي بتمريرة حاسمة من فيليكس، أنهاها بكرة مرفوعة من فوق حارس ريال البديل الكوستاريكي كيلور نافاس (51).
وبعد ثماني دقائق، قلص ناتشو مونريال الفارق الى 1-6 بتمريرة من النجم البلجيكي الوافد حديثا لريال إدين هازارد، قبل أن يشهد المستطيل الأخضر اشكالا بين اللاعبين بدأ بين كارفاخال وكوستا الذي دفع لاعب ريال بعد خطأ ارتكبه على زميله الفرنسي توما ليمار، ما أدى لطردهما (65). ورفع أتلتيكو غلته الى سبعة أهداف عبر فيتولو (70) بمجهود فردي، قبل أن يسجل ريال هدفين في الدقائق الخمس الأخيرة عبر ركلة جزاء للفرنسي كريم بنزيمة (85) والإسباني خافيير هرنانديز كاريرا (89).وفي نصف الساعة الأخير، دفع زيدان الى أرض الملعب بالويلزي غاريث بيل الذي لم يخف المدرب الفرنسي أن النادي يعمل على رحيله. (وكالات)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش