الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ملاحظات على كتاب مدرسي جديد

محمد داودية

الخميس 25 تموز / يوليو 2019.
عدد المقالات: 669

عملت مدرسا 11 عاما، ابتدأت عام 1966 في مدرسة سويمة على البحر الميت، وانتهت عام 1977 في مدرسة العبدلية بجبل عمان، كنت احرص خلالها على تدريس اللغة العربية للصف الأول الابتدائي، علاوة على تدريس اللغة الإنجليزية والرياضة للصفوف الاعدادية.
يأتي طالب الصف الأول الابتدائي إلى المدرسة ليتعلم القراءة والكتابة «ليفك الحرف» بالدرجة الأولى. ولا يكون الطالب قادرا على القراءة والكتابة الا مع قرب انتهاء السنة الدراسية الأولى، مع التفاؤل المفرط جدا !
وقد كاشفَنا الدكتور محمد الذنيبات وزير التربية والتعليم الاسبق يوم 5 تشرين الأول عام 2016 بتصريح صاعق قال فيه: «إن ما يزيد على 130 الف طالب في المدارس الأردنية لا يعرفون القراءة والكتابة باللغتين العربية والانجليزية. وإن بينهم طلبة اعدادية وثانوية عامة.
وإن نسبة الطلبة الأميين الذين لا يعرفون القراءة والكتابة تقدر بحوالي 22 ٪ من العدد الكلي لطلاب المدارس الأردنية».
بين يدي كتاب العلوم للصف الأول، اي والله «كتاب» لطالب الصف الأول الابتدائي الذي لم يمسك قلما او ورقة بعد، مكون من 36 صفحة وغلافين، أول وأخير !!
نصف الكتاب مادة كتابية، ونصفه الآخر صور. وفي نهاية كل درس، تمارين على شكل اسئلة، وخلاصة مكتوبة تحت عنوان «ماذا تعلمت»، يفترض مترجمو الكتاب ان طالب الصف الأول الابتدائي يتقن القراءة والكتابة وانه قادر على قراءتها والإجابة عليها!
لن أتحدث عن صورة الطائر على غلاف الكتاب، الذي ليس مألوفا ولا معروفا في الأردن. ولا عن صور الدب القطبي والغابات المطرية والنباتات المائية والأعشاب البحرية، والصبار في صحراء الاردن (ص6) علما انه لا يوجد صحراء في الأردن، فنحن نعيش على حافة بادية الشام.
لن ادخل في المحتوى الذي عليه ملاحظات عديدة بعضها أخطاء نحوية مثل: « إذا لم تلبي» (ص17) والصحيح «إذا لم تلبِّ».
وحقيقة انني مندهش مما كتب على الغلاف الأخير لكتاب العلوم للصف الأول، الذي هو مترجم عن سلسلة كولينز في العلوم:
«جاءت كتب سلسلة كولينز في العلوم للصفوف من 1-6 منسجمة مع فلسفة الإطار العام للمناهج الأردنية ورؤيته ورسالته» !!. علما أن كتب كولينز موجودة قبل الإطار العام الذي يتحدث مترجمو الكتاب عنه !!
أبناؤنا وبناتنا يستحقون الأفضل يا مجالس التعليم.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش