الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الأمير فراس بن رعد يؤكد: الأردن يتمتع بتراث ثقافي بشري لا نظير له

تم نشره في الأربعاء 24 تموز / يوليو 2019. 01:00 صباحاً

الزرقاء - إبراهيم أبو زينة

قال سمو الأمير فراس بن رعد خلال افتتاحه فعاليات المؤتمر الدولي الثاني : الإدارة السياحية والمحافظة على التراث الذي عقدته كلية الملكة رانيا للسياحة والتراث في الجامعة الهاشمية بالتعاون مع صندوق دعم البحث العلمي والابتكار في وزارة التعليم العالي «إن الأردن والمنطقة المحيطة تتمتع بتراث ثقافي بشري لا نظير له فهي أرض الحضارات منذ آلاف السنوات وهي مهد الديانات السماوية الثلاث، وتحتضن في الوقت الحالي عشرات المواقع الأثرية المدرجة على قائمة مواقع التراث العالمي العائدة إلى منظمة اليونسكو» إلا انه أشار إلى أن هذه المواقع لم تحظ بالقدر الكافي من الاهتمام.
وأكد سمو الأمير فراس أن التراث والسياحة المستدامة صنوان لا يفترقان، ولهما دور فاعل في دفع وتيرة النمو الاقتصادي، وجلب الاستثمارات، وخلق الوظائف بالإضافة إلى تعزيز الوئام الاجتماعي بين المجتمعات، مطالبا بالتخطيط المستقبلي السليم للقطاع السياحي وتوفير البنية التحتية والخدمات المتطورة، محذرًا في ذات الوقت من التوسع العشوائي في القطاع السياحي الذي يبتعد عن مبادئ التخطيط السليم وعدم مراعاة تراث المجتمعات.
ودعا الأمير فراس إلى تطوير قطاع السياحة والتراث في المنطقة العربية لتحقيق أعلى درجات التنمية الحضرية المستدامة التي ترمي إلى المحافظة على هوية كل مدينة وتراث مجتمعاتها المحلية.
وقال سموه إن حوارات هذا المؤتمر تشكل فرصة سانحة للمؤسسات والخبراء والباحثين المشاركين والطلبة للإطلاع على أخر ما توصلت إليه الإبداعات العلمية في مجال السياحة المستدامة والتراث.
وقال الأستاذ الدكتور كمال الدين بني هاني رئيس الجامعة الهاشمية إن الجامعة معنية بتطوير قطاع السياحة والتراث الأردنيين من خلال تخريج الكفاءات العلمية المتخصصة وتطوير الخطط الدراسية في كلية الملكة رانيا للسياحة والتراث في الجامعة، مشيرا إلى أن الجامعة طرحت مؤخرا برنامج ماجستير جديدا هو»إدارة وتطوير المواقع السياحية والتراثية» والذي يعد من البرامج الفريدة والمميزة في الأردن وعلى مستوى المنطقة.
وقال منسق عام المؤتمر/عميد كلية الملكة رانيا للسياحة والتراث الدكتور فادي بلعاوي، إن المؤتمر الدولي الثاني يستمر على مدار أربعة أيام، يشارك به (53) من العلماء والخبراء العالميين والأكاديميين والباحثين في مجالات السياحة والآثار والتراث من (13) دولة عربية وأجنبية. وأضاف أن هذا المؤتمر من المؤتمرات الهامة في مجال إدارة السياحة والتراث وآليات المحافظة عليهما وهو استمرارية لنجاح المؤتمر الأول الذي عقد العام 2016، ولهذا المؤتمر توقعات كبيرة في نقل التجارب العلمية والعملية للأردن ومؤسساته السياحية والأثرية.
وافتتح سمو الأمير فراس على هامش المؤتمر معرضين؛ الأول للصور بعنوان (عين على الأردن) للمصور الفنان سقراط قاحوش والذي يرصد فيه النواحي الجمالية للتراثين الطبيعي والثقافي للأردن، والثاني معرضًا علميًا لعرض نتائج مشروع التوثيق الرقمي واستخدام التطبيقات الحديثة وتقنيات الاستشعار عن بعد في مجال المحافظة على الآثار، والذي تشارك فيه عدة جامعات بريطانية هي جامعة أكسفورد وليستر ودورام.
وفي ختام المؤتمر تنظم الكلية جولة للمشاركين في المواقع السياحية والتراثية الأردنية والتفاعل مع المجتمع المحلي والإطلاع على أهم مشاريع التنمية السياحية في الأردن.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش