الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بما يليق بمهرجان جرش

طلعت شناعة

الأحد 21 تموز / يوليو 2019.
عدد المقالات: 2160

بالورد والشِّعر كان الافتتاح
وبالشوق والحب كانت بداية «جرش 2019 «.
امس الاول،.. ذهبتُ بمعية الزميل مصطفى ريالات رئيس التحرير واللجنة الاعلامية للمهرجان الى « بيت الفحيص» لتقديم واجب العزاء للصديق ايمن سماوي مدير مهرجان جرش.
كات المودة والمشاعر الصادقة من كل الحاضرين.
كدتُ أبكي وانا أعانق « ابو سماوي» معزّياً.
فعلاقتنا « أخوية « بعيداً عن « الانتهازية» التي لا اُجيدها ولا النفاق الذي اكرهه.
لكن ايمن ،إنسان محترم و»نظيف» اليد واللسان و « الجيْب «أيضا.
لهذا يحبه الناس من كافة الاجناس.
ورغم « صدمة وفاة شقيقته» يوم « حفل الافتتاح»،فقد بقي واقفاً صامدا مثل الجبل.
كان يُخبّىء ُ « برميل /حُزن» في داخله،وكان الحاضرون يلمحون «ستائر الألم تلوح في عبنيْه.لكنه لم يغِب،وأكمل مهمّته،مُؤجّلاً الحزن الى ما بعد « الافتتاح» حتى لا يتأثّر الناس مِن حوله.
أنا كائن منحاز دوماً للقيم ولاصحاب المبادىء واكاد « أنبطح « تحت قدميّ شاب يقبّل يديّ والدته او والده. او شخص يساعد عجوزا في « قطع الشارع».
وهذه ما لها علاقة ب» الرومانسية» التهمة الجميلة التي يطلقها الناس عليّ.
لكن لكثرة ما في حياتنا من فساد ومُفسِدين ومُرتَزَقة وانتهازيين، صار الواحد « يحتفل» عندما « يُصادف» حالة حب حقيقية.
وعندما تختار ادارة المهرجان فعاليات وفنانين على مستوى لطفي بوشناق من اصحاب القيم،ترفع القبّعة و « التي شيرت» للقائمين على المهرجان.
فلابد من القِيَم والفن الراقي ،مع ما يطلبه الجمهور ودونما « ابتذال «.
الناس فرحانين ومبتهجين ومصطهجين. واسعد بالمرأة التي احضرت معها « دلّة قهوة» لتشرب مع اسرتها خلال الحفلات.
او الصبية التي تستأذنك ب» بالوقوف» خلفك لتتفاعل مع اغنيات « وائل كفوري».
وتقولك : معلش يا عمّو ممكن أرءُص ؟
،،
كرنفال جميل ومن حقّ الناس ان تفرح
بيكفينا « قرَف» السياسة. !!
.
شكرا ل « عرّاب» الفرَح
شكراً أيمن ..!!

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش