الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مادورو: مستعدون للحرب الانتخابية في أي مكان وزمان

تم نشره في الأحد 21 تموز / يوليو 2019. 01:00 صباحاً



عواصم – أعلن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو أمام أعضاء الحزب الاشتراكي الموحد، أن الانتخابات البرلمانية في البلاد قد تجرى قريبا، وأنه مستعد لحرب انتخابية في أي مكان وزمان تحدده المعارضة.
وقال: «نحن قاب قوسين أو أدنى من الانتخابات النيابية وهي قريبة جدا، أرى اليوم الذي تستعيد فيه الجمعية الوطنية والبلاد الاستقرار عندما نطرد هذه المجموعة من البلطجية والمجرمين الذين لا طائل من ورائهم».
وفي 21 أيار الماضي اقترح مادورو على المعارضة التي تسيطر على البرلمان، إجراء انتخابات نيابية مبكرة. وأكد أن على السلطات والمعارضة اتخاذ الإجراءات اللازمة لإضفاء الشرعية على الجمعية الوطنية، التي تم استبعادها من المشاركة في الحياة السياسية في البلاد، حيث تتركز السلطة التشريعية كاملة في أيدي الجمعية التأسيسية الوطنية الموالية لمادورو.
وقال مادورو إنه يتوقع أن يحصل يوم غد الاثنين على خطة تحدد فيها خارطة طريق للفوز بأصوات الناخبين، بحيث يكون الحزب الاشتراكي الموحد مستعدا للفوز في الانتخابات البرلمانية.
من جانبها، أكد اثنان من كبار المسؤولين الأمريكيين عزم واشنطن على إجبار الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو على الرحيل، وأن أي مفاوضات بين الفنزويليين يجب أن تركز على هذه النقطة.
وفي تعليقه على فرض الخزانة الأمريكية عقوبات الجمعة على 4 مسؤولين كبار في الاستخبارات الفنزويلية، كتب مستشار الرئيس الأمريكي لشؤون الأمن القومي جون بولتون عبر «تويتر» مساء الجمعة: «لن تهدأ الولايات المتحدة حتى يرحل مادورو المستبد، وتتوقف الجهات الفاسدة عن ارتكاب تجاوزات ضد الفنزويليين».
تزامنا مع ذلك، اعتبر وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو أن المفاوضات الجارية حاليا بين الحكومة والمعارضة الفنزويليتين يجب أن تقوم على رحيل مادورو.
وردا على سؤال عن تقييمه آفاق المفاوضات، قال بومبيو أمس الجمعة في حديث صحفي من الأرجنتين، المحطة الأولى في جولته التي تشمل عددا من دول أمريكا اللاتينية: «أنا رجل أعيش على الأمل دائما، ففي نهاية الأمر لا يمكن أن تتناول المناقشات إلا نقطة واحدة، هي رحيل مادورو».
واعتبر بومبيو أن حكم مادورو تسبب في انهيار الاقتصاد ومعاناة الشعب وحركة النزوح المتصاعدة من فنزويلا وقال: «هذا وضع غير مقبول، والسبب هو مادورو وحاشيته. عليهم مغادرة البلاد، وبعدها سنتمكن من إطلاق العمل على استعادة الديمقراطية في البلاد، وإجراء انتخابات حرة بطريقة تسمح باستعادة عظمة فنزويلا السابقة». وتستضيف جزيرة باربادوس الكاريبية هذه الأيام جولة من المفاوضات بين الحكومة الفنزويلية والمعارضة بوساطة النرويج، بحثا عن سبل الخروج من الأزمة السياسية والاجتماعية الخانقة التي تعيشها البلاد منذ مطلع العام الحالي. (وكالات)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش