الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

لوحات رولا حمدي...المرأة وأحاسيسها الجياشة

تم نشره في الخميس 18 تموز / يوليو 2019. 01:00 صباحاً - آخر تعديل في الخميس 18 تموز / يوليو 2019. 12:03 مـساءً


عمان-خالد سامح
برعاية سيدة الأعمال سحر الطراونة وحضور حشد من الفنانين والنقاد والصحفيين أفتتح مساء أمس الأول في جاليري الدغليس بالمدينة الرياضية معرض تشكيلي شخصي للفنانة الأردنية رولا حمدي بعنوان "بنفسج مرتبك"، وطرحت فيه عددا من أعمالها الجديدة التي تستلهم جسد المرأة ومشاعرها وأحاسيسها، وقد جاء جميع اللوحات بألوان الأكريليك على القماش. مدير وصاحب الجاليري المهندس المعماري والفنان التشكيلي محمد الدغليس قال في كلمة له « رولا حمدي فنانة مجتهدة مرتبطة بقضايا الوطن والانسان، وهي تحرص على تقديم المرأة في لوحاتها معبرة عن عواطفها وأحاسيسها، وقد تميزت في ذلك المجال وخطت لها طريقا في المشهد التشكيلي الأردني».
والتشكيلية رولا حمدى صلاح، حصلت على دبلوم فنون،عضو المديرالإداري في جاليري الدغليس للثقافة والفنون حاليا، بدأت الفن منذ ما يقارب 11 عاما كانت بداياتها فن الخزف، تتلمذت على يد شقيقتها ميرفت حمدي لمدة أربع سنوات، قدمت نفسها لرابطة الفنانين التشكيليين الأردنيين كعضو عام وقبلت أعمالها الخزفية وكانت فرحتها الأولى عندما قدموا لها كتاب قبولها كعضو في رابطة الفنانين، جذبتها رائحة الألوان وكان عندها الفضول لأن تستنشق الألوان واللوحات شهيقًا و زفيرًا كما تقول. أما بداياتها منذ الطفولة فكانت تصميم الأزياء ورسم النساء، وما زالت إلى الآن محتفظة بها، اكتشفتها شقيقتها الكاتبة منال حمدي و كان عمرها يقارب 14 عامًا وكانت تشجعها باستمرار، كانت أهم طريقة لها لكي تكمل طريقها هي القراءة ورسم الكتابة في خيالها وكانت كل رواية تقرأها ترسمها على شكل نساء. شاركت رولا في الكثير من المعارض المشتركة داخل الأردن، وحصلت على العديد من شهادات التقدير والدروع، واقامت معرضًا بالخزف هى وشقيقتها ميرفت حمدي التي تتلمذت فن الخزف على يديها في تركيا وكانت من خلال دعوة رسمية منهم .وكنت مقيمة لبعض طلاب المدارس في مجال الرسم أيضا، حصلت على أهم شهادة في حياتها وهي من منظمة ستارت الدولية وهي الرسم في بيوت الأيتام والفقراء ورسم الجدران في مدارس شنلر ووكالات الغوث وغيرها من المدارس، وأيضا اعطاء دورات في إعاده التدوير واعطاء دورات في مجال الرسم.
وتقول الفنانة صاحبة المعرض عن تجربتها :
إن الفن التشكيلي عندما يؤخذ من الواقع الطبيعي الذي يسكن مخيلتنا، يتم صياغته بطريقة جديدة عن طريق مرحلة اللاوعي التي نمر بها. لكل محبي الفن التشكيلي أقول الحياة هي الفن، مخيلتنا التي تحملنا كريش النعام، أرواحنا هي عالم أخر لا يمكن لأي شخص الوصول إلى هذا العالم الرفيع إلا إذا أجاد فهم ودراسة أرواح اللوحات التي تخلق عن طريق الريشة التي هي أجمل من الجمال.
وتبع حفل افتتاح المعرض أمسية موسيقية وغنائية في حديقة الجاليري حضرها العشرات.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش