الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الأغنية الأردنية قادرة على المنافسة ومشكلتنا في الإنتاج والتسويق

تم نشره في الثلاثاء 16 تموز / يوليو 2019. 01:00 صباحاً

 طلعت شناعة
أكد المطربون الاردنيون المشاركون في المؤتمرين الصحفيين اللذين ادارهما الزميل رسمي محاسنة عضو اللجنة الاعلامية على اهمية اهتمام ادارة مهرجان جرش الحالية والتي يرأسها ايمن سماوي بالفنان والفن والثقافة الاردنية من خلال اتاحة المجال لأكبر عدد منهم لتقديم ما لديه من مواهب سواء على المسرح الجنوبي أو الشمالي وغيرهما من مسارح جرش.
فقد عقدت اللجنة الإعلامية لمهرجان جرش أولى لقاءاتها مع الفنانين المشاركين في فندق ميلينيوم بالشميساني وحضر منهم :غالب خوري ويوسف كيوان وفادي سمير في الجلسة الأولى .والفنانة سهير عودة وليندا حجازي بالجلسة الثانية.
فن راق
غالب خوري أبدى سعادته بالمشاركة صحبة زملاءه وأشار إلى مشاركاته السابقة في مهرجان جرش عام ???? وغيره من الفضاءات المسرحية.
وقال انه يهوى اللون الطربي. وأكد: نحن وانا في من أجل تقديم الفن الراقي.
كما أكد اعتزازه بالتراث الغنائي الاردني ولدينا أصوات تستطيع إيصال لوننا ولهجتنا إلى البلاد العربية بكل ابداع.
وأشار إلى أنه حصل على اغنية المرحوم الشاعر حبيب الزيودي وعنوانها ( رقص الخناجر ) وكانت أخر ما كتب الزيودي.
وتحدث عن هموم الفنان الاردني المتمثلة بالبحث وتأمين لقمة العيش.
اما الفنان المطرب والممثل يوسف كيوان فقد تناول العديد من القضايا التي تشغل بال الفنان الاردني مثل الإنتاج والتسويق والدعم الحكومي.
وأشار إلى تجاربه المسرحية الغنائية واعتبر أن الغناء اسهل من التمثيل. وانه تعلم من برنامج العندليب الكثير وبخاصة مع وجود قامات مثل الفنان أحمد السقا وغيره.
ودعا نقابة الفنانين الاردنيين إلى تصنيف الفنانين المشاركين في المهرجانات من حيث الموهبة ومعها يكون الاجر مقابل المشاركة.
المطرب فادي سمير فقد قال انه متحمس للمشاركة لأول مرة في مهرجان جرش وسوف يقدم أغنيات خاصة به والنبات رومانسية وطربية منوعة. معتبرا أن مشاركته بمهرجان كبير مثل جرش فاتحة خير عليه.
واشتكى من عدم الاهتمام والمطرب الاردني ولهذا يلجأ أغلبهم لتقديم أغنيات المطربين العرب.
ليندا وشهير
المطربة ليندا حجازي التي تتابع دراستها العليا في لبنان، وتمنت ان تكون وزملاءها الفنانين المشاركين على قدر المسؤولية.وبخاصة وقد عادت الثقافة والفن والابداع الى مهرجان جرش.
واعتبرت حجازي ان الاغنية الأردنية قادرة على التفاعل مع الاغنية العربية والمنافسة.
وتساءلت عن معناة حكاية عشق أردنية اين هي وهي تحمل سمات الوطن وبكل الابداع والجمال. وأشادت بتجربة المطرب عمر العبداللات باعتبار الوحيد المعروف عربيا.
وطالبت بإعادة صياغة أغنياتها وبخاصة وان الاغنية الأردنية بخير.
وطرحت مسألة وجود آلية كي يقدم الفنانون الاردنيون أنفسهم بما يليق بهم.
الفنانة /والمطرب سهير عودة التي عرفها الجمهور م خلال اغنية تقول أهواك و ما اقدر اقولك قالت ان الاعلام الاردني وقف مع الفنان عبر مسيرة الفن.
وبالم تساءلت عن أحوال الفنان الاردني الذي لا يستطيع التفرع لفنه بسبب صعوبة أحواله المادية.
وأكدت قدرة الاغنية الأردنية على التحدي والمنافسة ونحن جميعا باستثناء واحد او اثنين لا يستطيعون إنتاج أغنياتهم.
وأضافت سهير عودة نحن نفتقد لتسويق أغنيتها بأنفسنا وقالت إنها تعمل للتمثيل لكي تبقى عل الساحة الفنية.
مؤكدة أنها وعلى مدى ثلاثين عاما تنتج أغنياتها بنفسها. وجرى في ختام اللقاءات حوارات وردود على أسئلة الصحفيين.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش