الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

"جوقة موزاييكا" تحيي استعراضا غنائيا على مسرح "التراسنطة"

تم نشره في الجمعة 5 تموز / يوليو 2019. 04:30 مـساءً

عمان - بترا

 

 

احيت "جوقة موزاييكا" الاردنية استعراضا غنائيا موسيقيا بأداء يقترب من الطبقات الصوتية الاوبرالية، صاحبه لوحات فنية راقصة وممسرحة ومؤثرات الاضاءة والداتا شو، ما ابهر الجمهور الكبير والنوعي، مساء امس الخميس على مسرح كلية تراسنطة في عمان.

والاستعراض الذي يوصف بانه اشهار احتفالي وقدمته الجوقة في استعادة لاغاني من الكلاسيكيات باللغتين العربية والانجليزية ووظفت فيه كذلك من عناصر السينوغرافيا الاخرى ومنها الازياء والاكسسوارات والتصاميم الجرافيكية، لتحاكي ثيمة الاغنية، استهل امسيته باغنية "جيل هاوس روك" للمغني العالمي الفيس بريسلي قدمها عضوا الفرقة اليكس زريقات ويزن قاقيش بمصاحبة باقي اعضاء الجوقة التي تضم 47 مؤديا ومؤدية تنوعت اصواتهم في الطبقة الاوبرالية ما بين "سوبرانو" والتو" النسائي و"التينور" و"الباس" الرجالي بمشاركة الفرقة الموسيقية التي تضم موسيقيين محترفين اردنيين وسوريين.

كما قدمت الجوقة اغاني صاحبها لوحات راقصة ممسرحة مع تغيير الازياء وعرض "الداتا شو" في عمق الخشبة على السيكوراما ومنها "ياقصص" لجوليا بطرس، و"بوهيميان رابسودي" لفرقة كوين، و"ثانك يو فور ذا ميوزك" لفرقة الآبا السويدية، و"مخسوبكنداس" رائعة سيد درويش التي تنطق باللهجة اليونانية المصرية والفها قبل حوالي 100 سنة وتصف حياة الناس البسيطة في تلك الفترة، وفي تنوع مدهش في الاداء والاغاني التي تصاعدت من اصوات اعضاء الفرقة في اخراج فني احترافي عالي، واصلت الجوقة تقديم الوان من ابداعاتها الغنائية، في استعادة لبعض تلك الكلاسيكيات والاغاني المأثورة العربية والانجليزية ومنها "يا حبيبي تعال" لاسمهان، و"ستاند باي مي" لبن إي كينج، و"ميلودي" لمغني "الريغي" الاول بوب مارلي ويلرز وبوبي ماكفرين وجيمي كليف وليبو إم في "ليون كينج".

وتنقلت الجوقة بين مجموعة من الاغاني العربية والانجليزية بتحولاتها الموسيقية في مختلف الايقاعات التي غلب عليها السريع المتوسط، بدءاً من "اغاني اغاني" لداليدا" و"اسمع يا قلبي" لماجدة الرومي" باداء غنائي مميز لعضوتي الجوقة حلا عصفور ورانيا زبانة برفقه اداء الجوقة في الترديد، و"قلبي ومفتاحه" لفريد الاطرش وغناء منفرد لباسم منى ، لتعود الجوقة الى الكلاسيكيات الانجليزية بالاغنية العالمية "وات اي واندرفول وارد" للمغني الاميركي لويس ارمسترونج، و"ليت ذا صن شاين" من المسرحية الغنائية العالمية "هير/شعر" واداء لوحات راقصة ممسرحة وغناء ايمن فزع وفرح البديري وليديا زنانيري وصبا زادة.

وتواصل الفرقة استعراضها بتفاعل كبير من الجمهور المحلي والعربي والاجنبي في تقديم اغاني "يا محلى الفسحة" لمنيرة المهدية، وذات اللون الخليجي "غرامك شيء عجيب" من اغاني تسعينيات القرن الماضي لفرقة ميامي الكويتية بايقاعاتها السريعة ذات اللون الشبابي وغناء منفرد لحسام الحمود، و"ماي واي" للمغني العالمي فرانك سيناترا، و"وات اي فيلينغ" لايرين كارا وغناء جمانة منى وتمارا مرتضى.

وقبل ان تختتم الجوقة استعراضها باعادة غناء "اغاني اغاني" التي صاحبها فيها الجمهور وسط تفاعل وتصفيق متواصل لها، قدمت اغنية "الامل الجاي" لجوليا بطرس.

وقالت المخرجة الفنية للاستعراض الاسبانية-الاردنية ميرثيدس الونسو لوكالة الانباء الاردنية (بترا) إن الجوقة تأسست في كانون الثاني 2019 على يد نخبة من الفنانين والموسيقيين الاردنيين والسوريين وهم قائد الموسيقى ندي المنى ومديرة العمليات هالة قبعين والموزعان الموسيقيان ناريغ عبجيان وقصي الدقر.

وبينت ان الجوقة تهدف الى توظيف الموسيقى كأدآة للجمع بين مختلف الافراد والناس لبناء تفاهم مشترك واثراء حياتهم من خلال قوة الموسيقى التي توحدهم على اختلاف اعمارهم وثقافاتهم وخلفياتهم الاجتماعية والمهنية ليتأسس على ذلك تشكيل فني جمالي متنوع كالموزاييك ومن هنا جاء اسمها "موزاييكا" بجمع مفردتي "موزاييك" و"ميوزيك" في مفردة واحدة، لافتة الى ان هذا الاستعراض الاول للجوقة بمشاركة كامل اعضائها اذ انها تنقسم الى مغنيي الموزييكا والمجموعة الصغيرة المكونة من 24 عضوا.

وقالت ان الفرقة التي حصلت على جائزة افضل جوقة لعام 2019 في مهرجان كورال الشرق الاوسط بدورته السابعة واقيم في شهر آذار الماضي بدبي، تسعى الى ترك اثر ايجابي وغرس حب الموسيقى في نفوس اجيال المستقبل.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش