الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

باتروشيف: أمن إسرائيل مهم كما مصالح البلدان الأخرى في المنطقـة

تم نشره في الأربعاء 26 حزيران / يونيو 2019. 01:00 صباحاً
في افتتاح القمة الأمنية الإسرائيلية الأمريكية الروسية

القدس المحتلة - أعلن سكرتير مجلس الأمن الروسي، نيكولاي باتروشيف، أن أمن إسرائيل يجب توفيره مع الأخذ في الاعتبار مصالح البلدان الأخرى في المنطقة.
وقال باتروشيف، أمس الثلاثاء، خلال انطلاق أعمال القمة الأمنية الإسرائيلية الأمريكية الروسية في القدس المحتلة: نحن نتفهم مخاوف إسرائيل، ونريد القضاء على التهديدات الموجودة، حتى يتم توفير الأمن لإسرائيل، فهذا أمر مهم للغاية بالنسبة لنا. وأشار باتروشيف إلى أنه في الوقت ذاته يجب أن نتذكر المصالح الوطنية للدول الإقليمية الأخرى.
وتنعقد القمة الثلاثية بمشاركة مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون ومستشار الأمن القومي الإسرائيلي مئير بن شابات وأمين عام مجلس الأمن القومي الروسي نيكولاي باتروشيف.
وأكد باتروشيف ضرورة ضمان سيادة واستقلال ووحدة أراضي سوريا، مشيرا إلى أنه تم الاتفاق على معظم القضايا التي تتعلق بـ»ما نريد أن نراه في سوريا»، وسيتم إجراء حوار بهذا الصدد.
من جانبه، أكد مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون، أن «إيران تعمل على زيادة التوترات في المنطقة»، لافتا إلى أن «الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أبقى الباب مفتوحا من أجل الحوار مع إيران».
وفي كلمته أشار بولتون، إلى أن «إيران لديها أذرعها التي تحقق العنف والتهديد في المنطقة وهي تدعم حزب الله وتسلّح الميليشيات الشيعية في العراق»، معتبرا أن «الاقتصاد في إيران ينهار».
وأكد بولتون أن الطريق مفتوح أمام إيران للدخول في مفاوضات مع واشنطن بشأن برنامجها النووي حتى بعدما شددت الولايات المتحدة العقوبات عليها، قائلا: «ترك الرئيس الباب مفتوحا أمام إجراء مفاوضات حقيقية للقضاء على برنامج الأسلحة النووية الإيراني بشكل كامل يمكن التحقق منه وعلى أنظمة إطلاق صواريخها الباليستية وعلى دعمها للإرهاب الدولي وتصرفاتها الخبيثة الأخرى في أنحاء العالم».
من جهته، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، إن إسرائيل هاجمت مئات المرات، أهدافا في سوريا، لمنع إيران من التموضع عسكريا في سوريا، وستواصل هذه الهجمات. وقال، في كلمته:» كما تعلمون فإن إسرائيل تحركت مئات المرات لمنع إيران من التموضع عسكريا في سوريا في الوقت الذي دعت فيه علنا وصراحة لتدميرنا».
وأضاف:» لقد تحركنا مئات المرات لمنع إيران من تزويد أسلحة إلى حزب الله، أو انشاء جبهة ثانية في الشمال ضدنا من مرتفعات الجولان». وتابع نتنياهو: «ستواصل إسرائيل منع إيران من استخدام أراضي جيراننا كمنصة لمهاجمتنا، وسترد إسرائيل بقوة على أي هجمات من هذا القبيل».
وقال نتنياهو:» اعتقد أن هناك أسسا واسعة للتعاون بين ثلاثتنا، أكثر مما يعتقد الكثيرون، هذه القمة تمثل فرصة حقيقية للمساعدة في تحقيق الاستقرار في منطقتنا وخاصة في سوريا «. وأضاف: «علاقات إسرائيل مع الولايات المتحدة الأمريكية وصلت مراتب عليا، تحت قيادة الرئيس ترامب، وبالمثل فإن إسرائيل ممتنة أن صداقتنا مع روسيا أصبحت اقوى من أي وقت مضى في السنوات الأخيرة «.
وفي هذا الصدد شكر نتنياهو الحكومة الروسية والرئيس بوتين، على آلية العمل المشتركة الخاصة «بمنع الاشتباك في سوريا، والتي تساعد على التأكد أنه بينما ندافع عن انفسنا فإننا لا نضع القوات الروسية في خطر». وأضاف:» ثلاثتنا نريد سوريا آمنة ومستقرة، هذا هدف مشترك وهدفنا هو عدم بقاء القوات الاجنبية التي وصلت إلى سوريا بعد 2011».(وكالات)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش