الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ترك التدخين سهل يا وزير الصحة!! (1)

محمد داودية

الأربعاء 19 حزيران / يونيو 2019.
عدد المقالات: 696

سأبدا من تصريح الدكتور سعد جابر وزير الصحة الذي قال فيه يوم أمس الأول: «ندرك أنه ليس سهلا الإقلاع عن التدخين» !!. هذا التصريح غير علمي وغير صحي وغير صحيح.
وأقول يا معالي الوزير ان ترك التدخين سهل جدا جدا جدا. وانا هنا أتحدث انطلاقا من تجربة شخصية مباشرة، طبقتها على نفسي قبل 17 عاما. فقد تركت التدخين بعد نحو 30 سنة من تعاطيه، مكتشفا أنه لا توجد أية مشقّة تذكر، كبيرة أو صغيرة، في ترك التدخين والإقلاع عنه.
لقد تركت التدخين طوعا وكرها له، وليس لأنني أصبت بجلطة او مرض متصل به، بل تركته كي لا أصاب بجلطة او مرض متصل بالتدخين. تركت التدخين ببساطة متناهية وبدون اي نوع من اية درجة من العناء، وبدون لصقات نيكوتين او سجائر الكترونية او أيْمان على المصحف، علما انني لست بطلا خارقا للعادة، وكان ترك التدخين من اسهل القرارات التي اتخذتها والتي اسعدتني ولا تزال تسعدني.
ارجو ان تسهم تجربتي المتواضعة تلك في تغيير قناعات معالي الوزير والقراء، الذين يعتقدون كما يعتقد معالي وزير الصحة «أنه ليس سهلا الإقلاع عن التدخين» !!.
مشكلتنا أو مأساتنا هي أن المشرع قد ادرك مخاطر التدخين، ووضع ضوابط لحمايتنا منه، مثل وضع تحذير مطبوع على علب التبغ، ومنع نشر الإعلانات عن أنواع السجائر في المرئي والمطبوع والمسموع، ومنع التدخين في الأماكن العامة، ووضع نسبة مكوس مرتفعة جدا على السجائر، وفتح الباب في كل وسائل الإعلام لمكافحة التدخين مع حظر الترويج له عليها، وغيرها من النواهي والتحذيرات العلمية. لكننا للأسف لا نتعظ ولا نكترث. فنحن نترك القراءة عن مساوىء التدخين ولا نترك التدخين.
وهاكم الارقام المخيفة:
* كلفة معالجة الامراض الناتجة عن التدخين في الاردن تصل الى نحو 200 مليون دينار سنويا !!
* احصائيات منظمة الصحة العالمية تشير الى ان نسبة المدخنين في الاردن هي النسبة الأعلى على مستوى المنطقة، والثانية على مستوى العالم، بعد اندونيسيا.
* المدخنون الأردنيون اكثر من 70 بالمئة بين الذكور حسب احصائيات عام 2015.
* 9 آلاف اردني يموتون سنويا نتيجة الأمراض التي يسببها التدخين.
* ننفق على التدخين 6ر1 مليار دينار سنويا، أي 6 ٪ من الناتج القومي الاجمالي !!

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش