الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الفعاليات الشعبية: التوجيهات الملكية انحياز للشعب

تم نشره في الخميس 13 حزيران / يونيو 2019. 01:00 صباحاً

فريق الدستور

اشادت فعاليات شعبية بتوجيهات جلالة الملك وأمره بخفض أسعار الدواء.
وقالت إن قرار جلالة الملك يعبر عن اهتمامه البالغ بصحة المواطنين وتلمسه لمطالبهم وقربه من همومهم وتطلعاتهم.حيث وجّه جلالة الملك عبدالله الثاني الحكومة لاتخاذ إجراء فوري لتخفيض أسعار الأدوية، وقال «عندما يتعلق الأمر بصحة الأردنيين ودوائهم ما في مجاملة».
وتمنت على الحكومة أن تلتقط الإشارة الملكية السامية، وان تقوم بإلغاء ضريبة المبيعات على الدواء، كما انتصر جلالته للمواطن قبل عام ووجه الحكومة لإلغاء رفع الضريبة على الدواء.

  الطفيلة
 عبرت فعاليات محافظة الطفيلة عن الاعتزاز والفخار بتوجيهات جلالة الملك عبد الله الثاني للحكومة بتخفيض أسعار الأدوية باعتبارها سلعة أساسية تمس حياة المواطنين، مؤكدين بذات الوقت أن توجيهات جلالته للحكومة ولقطاع الطبي والدوائي بتخفيض الأسعار تصب في مصلحة المواطن، فيما انتصار جلالته ووقوفه إلى جانب المواطنين في جميع الظروف والقضايا نهج حكيم من يتواصل على الدوام من لدن جلالته.
وقال مدير صحة الطفيلة الدكتور حمد الربيحات أن توجيهات جلالته بتخفيض اسعار الدواء وتحسين مستويات الخدمة الطبية والعلاجية المقدمة للمواطنين أوجدت لدى المواطنين كل الطمأنينة والترحاب خاصة مما يعانون امراض مزمنة، لافتا إلى أن جلالته كان دوما ينتصر لإرادة وآمال المواطنين ويسعى بجهوده المتواصلة ان يحظوا بكل الخدمات وخاصة الطبية والعلاجية وبأفضل المستويات وضمن الأسعار المناسبة والحقيقية التي لا تحمل الناس فوق طاقتها وتبقي القطاع الطبي سواء العام أو الخاص ضمن افضل المعايير العالمية.
واضاف رئيس مجلس محافظة الطفيلة الدكتور محمد الخصبة ان جلالة الملك عبد الله الثاني يسعى دوما الى تحقيق مطالب واحتياجات المواطنين والحد من المشاكل والقضايا التي يعانونها خاصة بما يتعلق بالغذاء والدواء، مشيدا بتوجيه جلالته الى الحكومة لاتخاذ الاجراءات الكفيلة بتخفيض اسعار الدواء حيث ان التعليم والصحة تشكلان اولوية بالنسبة للمواطن الاردني في وقت يعاني فيه المواطنون ظروف اقتصادية صعبة وما تحسس جلالته لهموم المواطنين ومعاناتهم الا سلوك وديدن هاشمي نعتز ونفتخر به لان الهاشميين منحازون دائما الى شعبهم الوفي.
واضاف الصيدلاني أسماعيل العرضان انه في الوقت الذي تعيش فيه شريحة واسعة من المواطنين ظروفا إقتصادية ومعيشية صعبة وارتفاع في أسعار مختلف السلع فان أعباء رفع أسعار الأدوية ستؤدي الى عدم مقدرتهم على المعالجة وتأمين العلاج المناسب للأمراض المختلفة، مشيراا ان جلالة الملك هو صمام الامان الذي عهدناه لمعالجة اي قضايا او اختلالات تمس معيشة وصحة المواطنين فهو يقف الى جانب ابناء شعبه لايقبل لهم الغبن والحيف و ينتصر من اجل الحق ولاجل المواطن الذي هو ثروة الوطن.
وأضاف نائب رئيس غرفة تجارة الطفيلة عودة الله القطيطات ان توجيهات جلالته بتخفيض اسعار الادوية ونحن نعيش اجواء الاحتفالات الوطنية يعتبر تدخلا مباشرا من جلالته من اجل حق المواطن في الحصول على الدواء بأسعار مناسبة دون تغول أو احتكار من قبل أي جهة كانت، مثمنا لجلالته هذه التوجيهات للحكومة  حتى يستطيع الجميع من التداوي باقل التكاليف ويكون الدواء في متناول يد الجميع.
كما عبر الناطق باسم مجلس إصلاح الطفيلة إياد الحجوج عن اعتزازه بتوجيهات جلالة الملك عبد الله الثاني للحكومة بتخفيض اسعار الدواء والذي يشكل سلعة أساسية للمواطنين ويمس شريحة واسعة منهم، مؤكدا أن هذه التوجيهات الملكية الموجهة لمتابعة أحوال المواطنين والتخفيف عنهم وخاصة في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة تعتبر نهج ملكي مستمر في كل المجالات في تلمس مواطن الخلل والتوجيه بمعالجتها خاصة وأن الأدوية تعتبر من السلع الأساسية للمواطنين وتمس معيشتهم وحياتهم بشكل مباشر ما يتطلب توفيرها بالسوق المحلية بالسعر المناسب لمختلف شرائح المجتمع.
وقال رئيس قسم الرقابة على الغذاء والدواء في صحة الطفيلة محمد القناهرة ان جلالة الملك كان على الدوام ينتصر لمطالب المواطنين ويتلمس احتياجاتهم وبما يسهم في مصلحة المواطن الاردني والاقتصاد بشكل عام ضمن النظرة الشمولية والرؤى الثاقبة والحكيمة التي يتمتع بها في خين فان هاجس حياة كريمة وفضلى للمواطن الأردني وما توجيهاته للحكومة بتخفيض أسعار الأدوية الا تطبيقا واقعيا لهذه الرؤى والنظرة الثاقبة لما يعانيه المواطنين من ارتفاع في كلف المعيشة وارتفاع في الأسعار طال مختلف السلع ومنها الأدوية والعلاجات التي ارجع جلالته أسعارها إلى مسارها الصحيح.
  اربد
ثمنت الفعاليات الشعبية والقطاعات الصحية والجمعيات الصحية في محافظة اربد توجيهات جلالة الملك للحكومة بخفض اسعار الادوية و التي ستخفف عن المواطنين الاعباء المعيشية الصعبة، مؤكدين انها ستعمل على تحقيق الاستقرار والطمأنينة للحالات المرضية واسرهم لا سيما العائلات التي تضطر لشراء الدواء بشكل مستمر للامراض المزمنة.
وقال مدير صحة محافظة اربد الدكتور قاسم المياس ان حرص جلالته المستمر للنهوض بالقطاع الصحي وعلى اعلى المستويات ليس غريبا فجلالته على الدوام هو النصير الاول والاخير للمواطن للتخفيف عنه.
وأكد ان متابعة جلالته لهذا الملف لاقى تقديرا و ارتياحا كبيرا لدى المواطنين لأهمية هذا القطاع على حياة وصحة المواطنين وان التدخل الملكي يضاف إلى السجل والصحائف الهاشمية الناصعة للتخفيف عن الاردنيين ومساندتهم والوقوف لجانبهم.
واشار الدكتور مياس ان اهتمام جلالته بقطاع الصحة وتحديدا اسعار الادوية سيكون له اثر طيب وكبير في نفوس المرضى والوقوف لجانبهم ودعمهم ومساعدتهم لحين الشفاء والعلاج من الامراض التي يعانون منها مؤكدا اعتزازه بقائد الوطن الذي يقف دائما الى جانب ابناء شعبه.
وقال مدير مستشفى الاميرة بسمة التعليمي باربد الدكتور محمد بني ياسين ان قرار الملك بخفض اسعار الادوية سيدخل الفرح والسرور لجميع العائلات الاردنية و سيكون له اثر طيب في نفوس المرضى وذويهم الذين يلقون على الدوام كل الرعاية والاهتمام من قبل سيد البلاد.
واضاف الدكتور بني ياسين ان جلالته هو السند والنصير للمواطن الاردني وان خفض اسعار الادوية من شانه تخفيف جزءا من الاعباء الاقتصادية المترتبة على المرضى وذويهم وسيمكنهم من التداوي والعلاج بكل يسر وسهولة لا سيما في ظل الظروف الاقتصادية التي تعاني منها العديد من الاسر التي لا تستطيع تامين العلاج.
واكدت الناشطة الاجتماعية مي جادالله اعتزازها الكبير باللفتة الملكية مثمنة حرص جلالته على الاهتمام الدائم والمتواصل بقطاع الصحة معتبرة ان التدخل الملكي وايعازه بخفض اسعار الادوية ستحل كثيرا من مشاكل المرضى وعائلاتهم الذين يضطرون بشكل مستمر للجوء وشراء الادوية من صيدليات القطاع الخاص.
واكد مدير جمعية العناية بمرضى الكلى باربد قاسم الداوود ان الجميع تلقى خبر توجيهات الملك لخفض اسعار الادوية بكل الفرح والسرور والتي اراحت الاسر باعتبارها ستنعكس مباشرة على امورهم المعيشية والحياتية عند شراء الادوية لمرضاهم.
وعبر عن شكره وامتنانه لجلالة الملك الذي يشعر بوجع المرضى والامهم وان التوجيه الملكي جاء بوقته خصوصا ان اسعار الادوية مرتفع جدا بالاردن مقارنة مع الدول الاخرى وانه لا بد من وضع سياسة ثابتة للتسعير وتدخل الحكومة والنقابات بالاسعار باي لحظة من خلال حساب كلفة الانتاج مع وضع هامش ربحي معقول بعيدا عما هو حاصل حاليا في ظل الغلاء الفاحش لاسعار الادوية.
وزاد ان هذا التدخل الملكي يعكس مدى اهتمام جلالته بصحة المواطن ومعاناة المرضى الذين ياخذون الادوية بشكل مستمر للامراض المزمنة.
واضاف الداوود كجمعية رديفة لوزارة الصحة بتوفير الادوية لمرضى الكلى فان الجمعية متعاقدة مع عدة صيدليات باربد وتقوم بشراء العلاج لاي مريض كلى وبشكل شهري بحيث يتم شرائها على حساب المتبرعين وان خفض الاسعار سينعكس ايجابا على المرضى من خلال زيادة مقدرة الجمعية على شراء الدواء لاعداد اضافية للمرضى نتيجة خفض اسعار الادوية انسجاما مع توجيهات الملك.
 الزرقاء
 لم تكن توجيهات الملك عبدالله الثاني للحكومة في اتخاذ إجراء فوري بتخفيض أسعار الأدوية حدثا عاديا في محافظة الزرقاء.
حيث شرع الزرقاويون وفور انتهاء لقاء جلالته مع رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز، ووزير الصحة الدكتور سعد جابر، ومدير عام المؤسسة العامة للغذاء والدواء الدكتور هايل عبيدات بتناقل تلك التوجيهات عبر مواقع التواصل الاجتماعي خاصه «واتس آب» و»فيس بوك» و»توتر» معبرين عن امتنانهم لجلالة الملك ولوقوفه الدائم لصف المواطن وانتصاره لهم على الدوام.
حيث اعتبر زرقايون التقتهم «الدستور» أن التوجيه الملكي للحكومة بتخفيض اسعار الأدوية انحياز من الملك لشعبه.
واعتبر مدير صحه الزرقاء, الدكتور ضيف الله محمد الحسبان, التوجيهات الملكية للحكومة بتخفيض أسعار الأدويه انتصارا حاسما للمواطن ولهمومه وللتحديات التي يواجهها خاصه في مثل هذه الظروف العصيبة.
وأشار الحسبان إلى التوجيهات الملكيه بتخفيض اسعار الأدوية على المواطنين جاء بالتزامن احتفالات المملكة بعيد الجلوس الملكي فكانت الفرحه فرحتين بالنسبه للمواطن.
وبين الحسبان أن هذه المكرمة الملكيه السامية جاءت في وقتها، إذ أن تخفيض أسعار الادوية سيساهم في التخفيف على الكثير من المرضى ومن هم على أسره الشفاء وخاصه المرضى أصحاب الامراض المزمنة حيث ان الدواء بات رفيق عمرهم.
أما الدكتور أيمن غيث, رئيس اللجنة الفرعية لنقابة الصيادلة في الزرقاء فعبر عن اعتزازه بموقف جلالة الملك عبدالله الثاني وانتصاره ووقوفه الى جانب المواطنين وذلك من خلال إيعازه للحكومة بتخفيض اسعار الادوية.
وبين الدكتور غيث خلال حديثه لـ «الدستور» ان تلك الالتفاتة الملكية مقدرة وفي مكانها ووقتها المناسبين إذ فيها من التخفيف على كاهل الموطن الكثير والكثير وخاصه في مثل هذه الظروف الصعبة التي نمر فيها.
وأشار غيث إلى أن قطاع الادوية مهم جدا بالنسبة للمواطن ويلامس شرائح كثيرة من المجتمع إذ إن ذلك ليس غربيا عن جلالة الملك فدائما ما يتلمس هموم شعبه ويقف إلى جانبهم.
وفي سياق ذا صلة أوضح رئيس مجلس محافظة الزرقاء الدكتور أحمد عليمات أن جلالة الملك عبد الله الثاني دائما يتلمس هموم واحتياجات الشعب وما يعانيه وهو دوما المبادر لأنه صمام الامان واعتبر الدكتور عليمات ان التوجيهات الملكيه بخصوص تخفيض أسعار الدواء كان ضروره ملحه إذ أن الدواء يشكل ضرورة وأولوية بالنسبة للمواطن الاردني, إذ أن هذا التوجيه الملكي يؤكد على متابعه جلاله الملك واطلاعه المباشر على أحوال المواطنين المعيشية والظروف يعايشونها عن كثب.
 جرش
 حظيت التوجيهات الملكية السامية للحكومة والرامية الى تخفيض اسعار الادوية باهتمام لافت وكبير في الشارع الجرشي، واكد عديد المواطنين ان جلالة الملك لا يشغله شاغل عن هموم والوطن والمواطنين وهو المنحاز ابدا الى صف المواطن في كافة الامور الحياتية وهموم معيشته.
واعتبرت فعاليات جرشية ان هذه التوجيهات اعتاد عليها المواطن من لدن جلالة الملك الذي يؤكد باستمرار بان المواطن خط احمر وحين يتعلق الامر بالعلاج فلا مجاملة في هذا الموضوع.
وثمن مدير الصحة الدكتور احمد القادري عاليا التوجيهات الملكية السامية للحكومة باتخاذ الاجراءات اللازمة لتخفيض اسعار العلاجات بانواعها والتي تهم المرضى بشكل خاص والمواطنين بشكل عام، مشيرا الى ان اسواق العلاجات شهدت ارتفاعات ملحوظة مؤخرا ما يحول دون تمكين العديد من المرضى من الحصول عليها من القطاع الخاص لذات السبب.
وقال ان من شان هذه التوجيهات الملكية ان تضع حدا لتغول بعض الشركات وتضع الضوابط اللازمة لتستقر باسعارها بحدود الوضع الاقتصادي السائد في البلد.
وقال مدير مستشفى جرش الحكومي الدكتور صادق العتوم ان مبادرة جلالة الملك عبدالله الثاني وتوجيهاته الملكية لرئيس الوزراء ووزير الصحة مع مؤسسة الغذاء والدواء لوضع حد لانفلات اسعار الادوية من شانه ان يعزز الامن الصحي للمواطنين ويحول دون تغول الاسعار في هذا القطاع الصحي الهام الذي يعنى بصحة المواطن مشيدا بمواقف جلالته الرامية الى دعم المواطن بشتى اشكال الدعم سواء منها المباشر او غير المباشر.
وقال رئيس نادي نحلة الرياضي ابو مجاهد الزعبي ما نملكه ان نقول شكرا لجلالة الملك عبدالله الثاني فهو الملك الانسان الذي يعيش همّ الاردنيين ويعمل دون كلل او ملل من اجل توفير سبل الحياة الكريمة لهم، مضيفا ان التوجيهات الملكية بتخفيض اسعار الادوية هو انحياز للمواطن والتخفيف من المعاناة التي يتكبدها وهو بلا ادنى شك عمل انساني من لدن انسان احببناه.
وقال رئيس غرفة تجارة جرش الدكتور علي العتوم : ان جلالة الملك عبدالله الثاني يراقب باستمرار عمل الحكومات مثلما هو دائم التواصل مع ابناء شعبه ويتلمس احتياجاتهم فيبادر جلالته لتوجيه الحكومة الى القضايا التي تهم الناس للعمل عليها، مؤكدا ان موضوع العلاجات هو من الامور الاساسية التي يحتاجها المرضى وان تخفيض اسعارها يعني بالضرورة التخفيف على المواطنين وتمكينهم من الحصول عليها، فكل الشكر لجلالته على مواقفه تجاه ابناء شعبه.
وقال عضو مجلس المحافظة احمد هاشم ان جلالة الملك عبدالله الثاني اذ يوجه الحكومة والمعنيين في القطاع الصحي لاتخاذ الاجراءات والتدابير اللازمة لتخفيض اسعار الادوية هو امر في غاية الاهمية لانه يتعلق بحاجة انسانية ماسة بصحة المواطن، وهو موقف يجسد العلاقة ما بين القائد والشعب المبنية على الالفة والمحبة، مشيرا الى ان جلالته يؤكد لنا في كل يوم انه مع المواطن الذي يشكل عصب الوطن وثروته الحقيقية، وان الصحة هي رديف العطاء وبناء الانسان السوي القادر على العطاء فشكرا لجلالة الملك ولمواقفه المنحازة للوطن واهله.
وعبرت رئيسة الاتحاد النسائي فرع جرش جليلة الصمادي عن اعتزازها الكبير للقيادة الهاشمية التي نذرت نفسها لخدمة الوطن والمواطن مؤكدة على ان توجيهات جلالة الملك للحكومة بتخفيض اسعار الادوية يحظى باحترام وتقدير الاردنيين عامة وممن يجلسون على اسرة الشفاء او يتعاطون الادوية ويحتاجون لها بين الحين والاخر فهو تخفيف عن كاهل المواطنين وهو عطاء ملكي هاشمي يدخل الفرح والسرور الى ابناء شعبه .
وقالت نائب رئيس جمعية سيدات جرش هبه زريقات نشكر جلالة الملك عبدالله الثاني الذي لا يتوانى عن التدخل لصالح المواطن مؤكدة ان قطاع الادوية شهد في الاونة الاخيرة ارتفاعات تفوق قدرات غالبية القوة الشرائية ولا تتناسب مع مدخولات عامة المواطنين الذين يحتاجون اليها وقالت ان جلالة الملك يؤكد لنا في كل مناسبة انه متابع لكل احتياجات الوطن والمواطنين وينحاز اليهم باستمرار.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش