الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تونس.. مسيرة تدعو لكشف مصير الصحفيين المختفين قسريا بالعالم

تم نشره في الخميس 13 حزيران / يونيو 2019. 01:00 صباحاً

تونس - دعا صحفيون، الثلاثاء، بالعاصمة تونس إلى «تعزيز التضامن والتماسك بين كافة الصحفيين لمجابهة التحديات التي يواجهونها في كل دول العالم ومعرفة حقيقة اختفاء البعض منهم قسريا» .

جاء ذلك خلال مسيرة خرجت باتجاه مقر نقابة الصحفيين التونسيين شارك فيها رؤساء الاتحاد الدولي للصحفيين واتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الإفريقي للصحفيين. وردد الصحفيون شعار «تضامن.. معا من أجل معرفة الحقيقة»، ورفعوا صورا لعدد من الصحفيين المعتقلين والمختفين قسريا وبعض الذين قتلوا أثناء تأدية مهامهم من بينهم الصحفي السعودي الراحل جمال خاشقجي.

وتأتي المسيرة على هامش افتتاح أعمال المؤتمر الثلاثين للصحفيين الدوليين الذي تحتضنه تونس تحت شعار «مؤتمر تونس.. من أجل صحافة حرّة» وشارك فيه الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي.

وقال نقيب الصحفيين التونسيين ناجي البغوري في كلمة أمام الصحفيين، إن المسيرة هي بمثابة «رسالة دعم للصحفيين الذين فقدوا خلال تأدية مهامهم واختفوا قسريا أثناء عملهم دون معرفة مصيرهم». وطالب البغوري «بالكشف عن الحقيقة كاملة لما حدث مع هؤلاء الصحفيين»، دون ذكر عدد بعينه.

من جانبه قال مؤيد اللامي رئيس الاتحاد العام للصحفيين العرب، إن «الاتحاد ينظر بخيبة حقيقية لبعض البلدان حيث يقبع عشرات الصحفيين خلف القضبان بسبب أنظمة جائرة».  وأضاف اللامي أن «الاتحاد سيناضل من أجل الصحفيين المعتقلين في العالم العربي لإطلاق سراحهم». وأردف: «لا نقبل أي اعتداء على الصحفيين وسنلاحق كل المعتدين إما في محاكم داخل دولهم أو في محاكم دولية».

وحسب ما نشرته النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين فإن 300 قيادي نقابي من 140 دولة سيشاركون في أعمال المؤتمر الذي سيتواصل على مدى 4 أيام.(الأناضول)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش