الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

نشاط تجاري للالبسة والحلويات بالمفرق

تم نشره في الثلاثاء 28 أيار / مايو 2019. 10:49 مـساءً

المفرق - بترا

 

 

 بعد هدوء عمليات الشراء تحضيراً لشهر رمضان المبارك، تشهد أسواق مدينة المفرق حركة نشطة هذه الايام التي تسبق عيد الفطر الذي يظل يعدّ على الدوام من أهم مواسم البيع للتجار؛ والانتظار الذي ترقبه عيون التجار والعاملين في قطاعي الملابس والحلويات والمنتجات الخاصة بالعيد وما تسفر عنه الأيام القليلة المقبلة، آملين في أن تكون فرصة الانتعاش بدأت تتحقق.

وقال صاحب متجر للملابس ان الحركة بدأت منذ يومين بالانتعاش بعدما اصابها كساد منذ بداية الشهر لانشغال المستهلكين بتجيهزات المواد الغذائية للشهر الفضيل لافتا الى انه عمل على تجهيز عروض وتخفضيات على انواع من الملابس.

وبما ان صرف الرواتب تصادف مع اقتراب العيد مباشرة فتوقع ابوسلمان، صاحب محال البسة للاطفال، ان القوة الشرائية ستزداد بنسبة اكبر من السنوات السابقة وخاصة مع عرض تأجيل الاقساط على المواطنين في البنوك.

وفيما بين سامر، صاحب متجر الالبسة، الى ان العديد من التجار اعلنوا عن تخفيضات على امل ان تزيد من اقبال الجمهور عليها متوقعا ان تتكثف الحركة خلال اليومين القادمين قبل العيد مباشرة.

وقال مواطنون من مرتادي الاسواق، انهم وجدوا العديد من العروض التي ساهمت في اقبالهم على شراء الملابس لابنائهم وخاصة ان هنالك عروضا حقيقية لافتين الى ان هناك بعض المحال لا زالت مستمرة في اسعارها مرتفعة الثمن وهي ليست بمقدور ذوي الدخل المحدود التعامل معها.

وقال ابو مصطفى الذي يصطحب عائلته المكونة من ستة افراد، انه يأتي بعد الافطار هو وعائلته لشراء مستلزمات ابنائهم وتغير الاجواء معا وخاصة الى ان هنالك برامج تقدمها المحافظة في نهاية كل اسبوع مبينا انه يقوم بشراء الملابس نهاية كل اسبوع حتى شملت العائلة كاملة.

وفيما استعاض العديد من المواطنين نحو التفصيل لدى محال التصميم والخياطة، حيث بينت ام عصمت الشواقفة صاحبة محل للخياطة النسائية؛ انها بدأت باستقبال زبائنها منذ مطلع الشهر الفضيل لتفصيل عدة ازياء للفتيات ليتم تسليمها قبل العيد وان الحركة هذا العام نشطة في هذا المجال والاقبال على التفصيل افضل من سنوات خلت لافتة الى انها توقفت عن استقبال العديد من الزبائن بعد منتصف الشهر الفضيل لتستطيع انجاز التصاميم التي لديها في الوقت المحدد.

وفي مجال الحلويات بدأ مشهد ربة المنزل التي تنضم اليها مختلف افراد اسرتها وهن يفترشن الارض لصنع الكعك بالتمر والجوز والفستق واصناف متنوعة من الحلويات مع توفر مستلزمات الحلويات بالاسواق باسعار مناسبة.

واشارت بثينة شديفات الى انها قامت بشراء مستلزمات الكعك من السميد والطحين والسمن التمر والجوز والفستق الحلبي ليتسنى لها نهاية الاسبوع الحالي ومع انتهاء امتحانات المدارس، بإعداد اصناف منوعة من الحلويات مشيرة الى انها مرت سنوات عدة تخلت عن صنع الحلويات وشرائها من الخارج، الا ان هذا العام غير.

ولفت ابومعن، صاحب محل للحلويات، انه تم اضافة اصناف عديدة من الحلويات وخاصة المصنوعة من السميد والبقلاوة المتنوعة اضافة الى توفر الحلويات اليومية من الكنافة وحلاوة الجبن والكلاج والكيكة التركية وغيرها من الاصناف المتوفرة وبكميات جيدة.

من جهتها، أعلنت مديرية صناعة وتجارة وتموين المفرق تكثيفها في الثلث الاخير من شهر رمضان المبارك الرقابة على المواد في الأسواق كافة، بخاصة تلك التي تدخل في صناعة الحلويات ومحال بيعها، ومحال الالبسة لارتفاع الطلب على استهلاك هذه المواد حتى نهاية الشهر الفضيل.

كما تتركز الرقابة، بحسب المديرية، على محال بيع الحلويات والمخابز المنتجة لها، وهي تشمل مدى جودة المواد المستخدمة في تصنيع الحلويات، والالتزام بإعلان الأسعار، ومطابقتها لأسعار البيع للمستهلكين.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش