الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

كل عام والأردن بخير

كمال زكارنة

السبت 25 أيار / مايو 2019.
عدد المقالات: 345


يحتفل الاردنيون اليوم بعيد الاستقلال، والاردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني يخطو خطوات سريعة ومتقدمة جدا نحو المزيد من التطور والازدهار، وتحقيق الانجازات الكبيرة في مختلف الميادين والمجالات ليحتل الموقع الذي يليق به بين دول العالم المزدهرة.
وقد استطاع الاردن ان يحقق نهضة تنموية في جميع مناحي الحياة، السياسية والاقتصادية والاجتماعية وغيرها، وان يواكب احدث ما وصلت اليه الدول المتطورة في المجالات الخدمية على الصعد كافة، الصحية والتعليمية والبنى التحتية، وان يرتقي بها ويتميز ويتقدم على العديد من الدول في المنطقة، فهو يحتل المراكز الاولى في الخدمات الطبية والعلاجية والتعليمية، وحقق نقلات نوعية في الحياة الديمقراطية والاصلاحات الشاملة السياسية والاقتصادية وما تزال مستمرة ومتواصلة، وتحظى باهتمام مباشر من لدن جلالة الملك عبدالله الثاني.
وتشهد القوات المسلحة الجبش العربي والاجهزة الامنية والعسكرية جميعها، تطورا لافتا في الاداء والاعداد والاستعداد، بتوجيه مباشر من القائد الاعلى، وقد اثبتت وجودا وحضورا متميزا في جميع الاماكن التي وصلت اليها، ونالت احترام وتقدير معظم دول العالم واعترافها بحرفيتها وكفاءاتها العالية.
ويقود جلالة الملك الاردن نحو التطور العلمي والتكنولوجي والتقني، ليصبح في مصاف الدول الراقية والمتقدمة التي تشهد تطورا واضحا في هذه المجالات، ويسعى جلالته جاهدا الى نقل احدث واهم ما توصل اليه العالم من علوم وتكنولوجيا الى المملكة، لتحقيق التنمية البشرية المزودة بالعلم والمعرفة، وتعزيز الطاقات البشرية الاردنية بأحدث وسائل التقدم العلمي والتكنولوجي والتقني، لاحداث نقلة نوعية لدى الاجيال القادمة وتمكينها من الانتقال الى سقوف اعلى من الامكانات العلمية والمعرفية، واللحاق بركب العالم المتطور بسرعة هائلة، لا مكان فيه للمترددين والمتأخرين والمنتظرين.
ويحتفظ الاردن بعلاقات قوية عربيا واقليميا ودوليا، ويحظى جلالة الملك باحترام واستماع قادة وشعوب العالم، في مختلف القضايا الاقليمية والعالمية وخاصة القضية الفلسطينية، واستطاع الاردن ان يحافظ على امنه واستقراره وسط الاقليم الملتهب، وان يحتفظ بعلاقات جيدة مع الجميع، وان يحافظ على دوره المركزي والمحوري في المنطقة، وان يكون بقيادة جلالة الملك، مرجعا للسياسات الدولية في المنطقة العربية والشرق الاوسط.
حقق الاردن عبر السنوات الماضية قفزات كبيرة ناجحة، في الصناعة والزراعة والسياحة والخدمات المختلفة، وفي الحياة السياسية والديمقراطية والحزبية والبرلمانية، وفي تعزيز دولة المؤسسات وسيادة القانون ومحاربة الفساد.
ويتمسك الاردن بقيادة جلالة الملك بالثوابت والمبادئ التي لا يمكن ان تتغير ازاء القضية الفلسطينية، ورعاية وحماية المقدسات الاسلامية والمسيحية في القدس المحتلة والوصاية الهاشمية عليها التي يعتبرها جلالة الملك مسؤولية شخصية لجلالته.
كما يسعى الاردن بقيادة جلالة الملك الى تحقيق الامن والاستقرار والازدهار في المنطقة، على اسس ومبادئ ثابتة وراسخة، تقوم على حفظ الامن لجميع دول وشعوب المنطقة واعادة الحقوق الى اصحابها، وبناء سلام عادل وشامل قائم على مبدأ حل الدولتين لانهاء الصراع الفلسطيني الاسرائيلي وبالتالي انهاء حالة الحرب والعنف في المنطقة.
الاردن يواصل البناء والانجاز والتطور والتقدم في جميع المجالات، ولديه طموحات كثيرة في ولوج العالمية وتحقيق الرخاء والازدهار لمواطنيه.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش