الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

فعاليات الطفيلة تعبر عن اعتزازها بمسيرة الاستقلال والنهضة والتطور على كافة الصعد التنموية

تم نشره في الأربعاء 22 أيار / مايو 2019. 06:42 مـساءً

الطفيلة- سمير المرايات 

عبرت الفعاليات الشعبية والشبابية والتربوية والتطوعية في الطفيلة عن  اعتزازهم  بالنهج الهاشمي الحكيم  في  إرساء دعائم الدولة الأردنية الحديثة، وترسيخ معالم المؤسسية والحرية والديمقراطية، ليزهو الوطن الغالي بالإنجازات الكبيرة والمكاسب الوطنية، حيث حظي بالمكانة العالية المرموقة بين الأمم مؤكدين ان ذكرى الاستقلال تعيد الى أذهان الأردنيين، مسيرة التضحيات والفداء والبطولات التي سطرها أبناء الأردن البواسل دفاعا عن سيادة الدولة الأردنية وقرارها الحر، .

وأشاروا الى ان الهاشميين هم صناع التاريخ والمجد حيث قاد الشريف حسين بن علي الثورة العربية ضد سياسات التتريك والاستعباد والاستبداد  ليواصل  الهاشميون مسيرة العطاء حتى أصبح  الأردن  انموذجا من العمل الجاد نحو حل الكثير من القضايا التي تواجه الأمتين العربية والإسلامية إضافة إلى عمل جلالته الدؤوب لتطوير الحياة السياسية والاقتصادية والتنموية في الدولة، وكذلك بناء المؤسسة العسكرية والأمنية على قدر من المهنية والاحتراف العالي وعلى مستوى العالم.

وبين رئيس مجلس محافظة الطفيلة الدكتور محمد الخصبة أإلى ن ذكرى الاستقلال هي دافع لبذل مزيد من الجهد لمواصلة البناء الذي أرسى قواعده الهاشميون على مدى تاريخ الأردن  حيث  أصبح الأردن أنموذجا يحتذى بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني من اجل رفعة الوطن ونهضته .

وأضاف رئيس غرفة تجارة الطفيلة عارف المرايات  أن  ذكرى الاستقلال تعيدنا الى المعاني العظيمة والدلالات الخاصة للفخر والانتماء،  لافتا الى أن الاستقلال نقطة مضيئة بالتاريخ الأردني والعربي ، مؤكدا بذات الوقت على المعاني الحقيقية التي تبثها ذكرى الاستقلال في نفوس الأردنيين جميعا  .

كما أشار رئيس بلدية الطفيلة الكبرى الدكتور عودة السوالقة ان   عيد الاستقلال يجسد العلاقة المتينة بين الوطن وأبنائه والتي أسسها الهاشميون، وقامت على جذور المودة والإخلاص والتكافل والتعاون من أجل النهوض بالوطن ورفعته.

وقال رئيس إتحاد الجمعيات الخيرية في الطفيلة جميل الحجاج إن ذكرى  الاستقلال  تجسد معاني من أيام الأردنيين والأردنيات، يطلون عبر نوافذه المشرعات على فضاءات من الكرامة والحرية والبطولة، ويستحضرون باعتزاز وشموخ ذاكرة الأعياد الوطنية الخالدة في قلوبهم. 

 

وأشار  رئيس مجلس إصلاح محافظة الطفيلة الشيخ مصطفى العوران  أهمية استذكار قيم الاستقلال ودوره في نهضة المجتمع الأردني وتعزيز دور الدولة الأردنية على الساحتين المحلية والدولية مضيفا أن جهود الهاشميين ودورهم في تحقيق الاستقلال وبناء الدولة الأردنية جعلت الأردن في مصاف الدول المتقدمة.

وقال الوجيه إياد الحجوج ان يوم الاستقلال من الأيام ذات الدلالات العظيمة في حياة الأمم والشعوب، فهو رمز الحرية والكبرياء الوطني، وانبعاث فجر جديد في حياة الأمة .

 

كما اشار مدير ثقافة الطفيلة الدكتور سالم الفقير الى ان  نيل الاستقلال في النصف الأول من تاريخ القرن العشرين المنصرم لم يكن سهلاً فقد عُبّدت طريقُهُ بدماء الشهداء ليبقى هذا الوطن موئلاً للحرية والكرامة والشموخ وعنوان للانجاز والدفاع عن قضايا الامتين العربية والإسلامية. 

كما وعبر رئيس ملتقى عفرا الثقافي الدكتور عدنان عواد عن اعتزازه بالمنجزات التي تحققت في عهد الهاشميين مشسرا الى انه ومنذ تأسيس المملكة الأردنية الهاشمية واستقلالها المجيد فان  المملكة  تمضي بجهود الهاشميين نحو العلا وتسرع الخطى باتجاه الأمن والسلام، نحو تحقيق الأمل المنشود والحلم المتطلع إلى غدٍ أفضل.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش