الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اعرفِ الأردن أكثر تُحبه أكثر

محمد داودية

الأربعاء 1 أيار / مايو 2019.
عدد المقالات: 668

نسوح في بلادنا بانتظام و بلا توقف، نتحرك بشغف وهيام وعشق. نتلمس جمال بلادنا وفتنتها وجاذبيتها، مطبقين شعار «اعرف وطنك اكثر، تحبه اكثر». نعم، انت تحب الأردن اكثر، كلما تعرفت عليه اكثر، بلا ادنى شك. أقولها بلا تردد او تواضع، فبلادنا فردوس وقطعة من الجنة.
امس الثلاثاء كنا في غابات برقش.
اخترنا لرحلتنا يوم دوام، كي لا نفسد متعة الرحلة وما بثته فينا من طاقة ايجابية، بسبب ضغط السير الكثيف حين العودة مساء مع المصطافين من الشمال إلى عمان.
غابات برقش وجبالها، هبة الله الطبيعية للأردن. التي يعجز اللسان والقلم عن وصفها.
يوم الجمعة الماضية، كنا في منطقة الوسية والزعتري في روابي البلقاء الشمالية الغربية. سبحان من خلق وصور. فها هي بلادنا تصبح غابات من التين والزيتون والعنب واللوز والمشمش والاسكدنيا، بفضل وعي المواطن بأهمية الشجرة التي تزداد أعدادها ازديادا مضطردا يحيل جبالنا إلى غابات وجنائن.
يوم 5 نيسان الماضي كنا في البترا وما أدراك ما البترا. زحمة السياح في البترا تجعلك تظن ان الصين كلها واوروبا كلها تتدفق من سيق البترا إلى فجتها المذهلة.
لقد نجحت وزارة السياحة وهيئة تنشيط السياحة في خططها الجاذبة لتلك الاعجوبة التي حفرها اجدادنا الأنباط اهل العزم والصلابة والفن.
وللأسف، ان السياحة الداخلية والسعي في مناطق الاردن والتعرف على سحره، ليس في المستوى المأمول. ذاك تقصير من المواطنين محزن حقا.
رحلة جمعية الحوار الديمقراطي الوطني القادمة ستكون الى روابي الطفيلة، وإلى محمية ضانا وحمامات عفرا والبربيطة، حيث المياه المعدنية الموصوفة لشفاء عدة أمراض. ومحمية ضانا هي الاهم في العالم. زرناها مرارا وتكرارا، دون أن نشبع منها أو نرتوي.
لا احد يرتوي من نداء ضانا وجذبها.
وخطتنا ان نزور وادي رم، للمرة العاشرة ربما، للتمتع بالغروب الذي لا مثيل له في العالم. والسهر على نيران السمر والمبيت على ضوء القمر الفريد.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش