الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اختلالات في سوق تخليص المركبات

لما جمال العبسه

الثلاثاء 30 نيسان / أبريل 2019.
عدد المقالات: 135

يشهد سوق تخليص المركبات اختلالات منذ اكثر منذ سنتين تقريبا، فقد تم سابقا اعتماد معايير غريبة في التخليص على المركبات، فتارة يتم اعتماد سعة المحرك وتارة اخرى يتم اعتماد وزن المركبة، ثم  الانتقال الى تخفيض ثم رفع النسبة الجمركية على السيارات الهجينة، وتبعها السيارات الكهربائية.
هذه المعايير لم تنطلق من اسس بيئية او اقتصادية مدروسة (تخفيض استهلاك المحروقات المستوردة بالعملات الصعبة)، وكان دائما المعيار الوحيد والثابت ...كم يمكن رفع حجم ايرادات الخزينة من هذا البند، علما بان الدول تعتمد على المعيار البيئي اولا والاقتصادي ثانيا وسلامة مستخدمي المركبات اخيرا.
هذه التقلبات التشريعية ادت الى تشوهات في سوق تخليص المركبات بكافة انواعها، وشهدت تموجا وارتدادات سعرية ملحوظة على الايرادات الحكومية وكلفة استخدام المركبات من قبل المواطنين، وهذه الحالة تكاد تكون فريدة من نوعها في التشريعات الناظمة لمثل هذا السوق.
وآخر هذه التشريعات كان فرض رسوم جديدة على التخليص بنسبة 10% تعتمد على فرق سنوات عمر المركبة، اضافة الى ارتفاع اسعار التخليص على المركبات بمقدار الفي دينار على الاقل بحسب وزنها، وهنا يظن المشرع ان هذه النسب والمبالغ تزيد من ايرادات خزينة الدولة من هذا القطاع، الا ان اثرها بدا واضحا منذ الاعلان عنها وتمثل بالاحجام عن شراء مركبات جديدة، ما ادى الى تراجع الايراد الحكومي من هذا البند.
التجريب في هذا القطاع الحيوي يعكس مدى تخبط السياسات الحكومية وتقلبها في هذا القطاع كما في قطاعات استثمارية اخرى، ادى مجملها الى تراجع ادائها ومن ثم المردود الحكومي منها بشكل عام، كما اسهم في تباطؤ النمو الاقتصادي الذي من المتوقع ان يبقى عند مستويات متدنية نتيجة لمثل هذه التشريعات والسياسات غير المستقرة.
مجددا يجب اعادة النظر في منظمومة التشريعات الناظمة للاستثمارات في كافة القطاعات، وما يحصل في هذه القطاعات من تراجع ملموس في ادائها ومردودها على الحكومة والاقتصاد على المستوى الكلي انما هو انذار مبكر لتفادي الاستمرار في تحقيق هذه النتائج السلبية على كافة المستويات، من خلال تشريعات اكثر استقرارا ومنطقية.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش