الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

عشائر الزعبية تؤكد التفافها حول القيادة الهاشمية

تم نشره في الخميس 25 نيسان / أبريل 2019. 07:06 مـساءً
خلال مهرجان خطابي بمنطقة علان

السلط-ابتسام العطيات

اكد وزير الداخلية الاسبق  غالب الزعبي التفاف ابناء الوطن حول القيادة الهاشمية  وتاييدهم لمواقف جلالة الملك عبدالله الثاني تجاه القدس والمقدسات الاسلامية والمسيحية فيها.

وقال الزعبي خلال المهرجان الحاسد الذي نظمته  عشائر الزعبية خاصة وعشائر محافظة البلقاء عامة  " نقدر حضوركم ومشاركتكم  اليوم في مناسبة هامة وطنية  حيث غصت ساحات الوطن بحشود ابنائه غضبا ورفضا لما سمي بصفقة القرن الغامضة والتي يخشى ان تكون على حساب امتنا وحق الفلسطينيين في اقامة  دولتهم المستقلة وعلى دور الهاشميين ورعايتهم في حماية المقدسات الاسلامية والمسيحية" .

واضاف الزعبي" يحضرني صوت الحسين الجهور عندما كان يقول القدس قدسنا ولن نفرط بذره من ترابها الطهور ونقول لجلالة الملك مكونات الوطن من كافه منابته معك ونحن معك والله خير من معك".

واكد رئيس بلديه السلط الكبرى المهندس خالد الخشمان ان الوصاية الهاشمية على المقدسات الاسلامية ليست صدفة ولكن قرار رب العباد حيث كرمت القدس وكرم المسجد الاقصى حين توجه المسلمون الى اول قبلة وكانت معراج رسولنا محمد عليه الصلاه والسلام .

واضاف  الخشمان "لم يترك الملك عبد الله الاول طيب الله ثراه اي فرصة الا وانتهزها للدفاع عن فلسطين والقدس حتى مات فيها طيب الله ثراه ورغم الظروف الاقتصادية الصعبة والمحيطة والمحيط الملتهب حول الاردن الا ان جلالة الملك لم ينحني ابدا ولا لاي ظرف كان .

واكد ان الاردنيين لن يسمحوا بان يراهن اي كان على شبر واحد من القدس .واكد الخشمان اننا هنا  لا نجدد البيعة لان البيعة كانت وستبقى ما دام بان هناك من يؤمن بان الوصاية الهاشمية ستبقى فداء للاقصى مؤمنين بعروبة القدس منصاعين للوصاية الهاشمية ملتفين حول القيادة الهاشمية.

والقى عميد كلية الاميرة رحمة الجامعية الدكتور بشير العلوان على الوقوف خلف الفارس الهاشمي الذي اعاد تاكيد صمود جده الاول محمد بن عبد الله عليه الصلاه والسلام الذي جابه قوى الشر والباطل بالصمود رغم قلة الحيلة وشح الوسيلة في بادئ الامر موقنا ان الله غالب ولو كره الكافرون ولا غالب الا الله.

وتغنى الشاعر محمد الاغوات في قصيدة شعرية له  بقائد الوطن و موقفه تجاه المقدسات الاسلامية والمسيحية وحيا فيها الجهات الامنيه وذوي الشهداء الذين كانو ولايزالون وسيبقون في الذاكرة مسطرين اروع  صور التضحية تجاه تراب وطنهم الطهور.

وتحدث في المهرجان من فلسطين  الشيخ يوسف مخيمر  وقال بان الفلسطينيين يُحرمون من الصلاة في المسجد الاقصى والاردنيون ينتظرون ان ياخذوا تاشيرة للصلاه في المسجد الذين شدوا اليه الرحال وننظر اليه باعيننا ولا نصله بارجلنا من الاعتداء الغاشم الصهيوني.

والقت رئيسة جمعية بصمة الخير بثينة الزعبي كلمة اكدت فيها ان موقف جلالة الملك وصرخته تجاه القدس ما هو الا دليل واضح على هدي الهاشميبن من صبر وثبات وعزيمة .

وكان عريف الحفل عيد الزعبي قد اكد التفاف الاردنيين كافة  حول القيادة الهاشمية وتأييدهم لمواقف جلالة الملك تجاه القدس  والمقدسات .

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش