الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

لمى القسوس .. اردنية جسدت المزاج الصيفي بحلي البحار

تم نشره في الاثنين 22 نيسان / أبريل 2019. 10:25 صباحاً - آخر تعديل في الاثنين 22 نيسان / أبريل 2019. 11:46 صباحاً

عمان - الدستور - ياسر العبادي 

ايحاء البحر والصيف ،جملة تطابقت مع معروضات الحلي والاكسسوارات التي عرضتها مصممة المجوهرات الاردنية لمى القسوس بمعرضها الذي اقيم في استوديو بي بعمان قبل يومين حيث بدا واضحا استخدام اصداف البحر بالحلي والوان احجار التركواز واللؤلؤ التي تجسد المزاج الصيفي  وتعكس دلالاته .

وتقول القسوس ان المعرض تضمن مجموعة ثانية من الاصداف والمرجان صنعت من الفضة المطروقة وبعضها مطلي بالذهب عيار 18 مع استخدم تقنيات تجعل ملمس المرجان ونجمة البحر كملمس الصدف الحقيقي والنجمة الحقيقية . 

ولجات القسوس الى عدة ايحاءات ومجموعات صيفية من البحر والمرجان خصوصا من مرجان العقبة وسياحة الغوص ومجموعة مستوحاة من التراث الاردني والتطريز والسجاد الاردني والتصاميم الهندسية الموجودة بالسجاد الاردني المحاك يدويا اضافة الى البسط المحاكة يدويا ايضا واباعتبارها مقيمة في كندا سعت الى مزج التراثين الاردني والكندي عبر بعض المعروضات والمنحوتات والرسومات فبدت الصور ذات جمالية من نواحي الاشكال والعيون تعكس معاني الحضارتين مجتمعتين . 

واضافت القسوس للمعرض مجموعة الفنان غوستاف كليمت وهو فنان ورسام نمساوي مشهور وأحد أبرز فناني حركة الانفصال الفنية في فيينا مستمدة هذه الاضافة من زيارتها لاحد متاحف ضمت لوحاته واستعانت بالاشكال الهندسية في لوحاته لتنتج منتجا مستوحا منها .

ولم تغفل القسوس ذكريات طفولتها عبر معرضها كونها تربت في جبل اللويبدة في عمان حيث ياسمين الحدائق وارتباطه بصنع عقود عيد الام بالابرة والخيط فكان دمج الطفولة بالمعروضات ذي نكهة خاصة وانعكاس لمشهد بصري مليء بالذكريات مع اضافات على هذا المشهد بتقنيات تقليدية تعكس الياسمين كزهر حياة . 

ولم تغب البداوة ايضا عن معرض القسوس حيث حضرت الاشغال اليدوية البدوية التي ما رستها الامهات والجدات بالسنارة لكنها اضافت عليها بعض من زخرفات الفضة والاحجار الكريمة فكان الدمج موفقا لمشهد يسر الناظرين .

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش