الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

سياحة البلقاء تحتفل بمرور عشرين عاما على تسلم جلالة الملك عبدالله الثاني سلطاته الدستورية وبيوم التراث العالمي

تم نشره في الخميس 18 نيسان / أبريل 2019. 03:56 مـساءً - آخر تعديل في الخميس 18 نيسان / أبريل 2019. 04:02 مـساءً

 

السلط-الدستور-ابتسام العطيات

 

احتلفت مديرية سياحة البلقاء اليوم بالذكرى العشرون لتسلم جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين سلطاته الدستورية وبيوم التراث العالمي.

 

وقال  مندوب وزيرة السياحة  والآثار مدير سياحة محافظة البلقاء بأن وزارة السياحة والآثار 

محمود عربيات تولي مدينة السلط ومحافظة البلقاء ضمن خطتها الاستراتيجية اهتماماً بالغاً لوضعها على الخارطة السياحية المحلية والعالمية من خلال تنفيذ العديد من المشاريع والأنشطة والفعاليات والبرامج السياحية التي من شأنها تنويع وتطوير المنتج السياحي وتسويق المحافظة وتنشيط الحركة السياحية فيها، وجاء تنظيم مديرية سياحة محافظة البلقاء فعاليات بيوم التراث العالمي في السلط لمشاركة العالم بهذا اليوم ليكون اداة من ادوات الترويج والتسويق للمدينة التراثية وتنويع المنتج السياحي وتعريف مرتاديه من الزوار بالمقومات  السياحية وبالإرث الحضاري والطبيعي والتراثي والثقافي المتنوع والمتميز الذي تزخر به مدينة السلط واستمتاع الزوار وإثراء تجربتهم من خلال اقامة فعاليات وأنشطة سياحية وتراثية وفنية حية تعكس تاريخ  وثقافة المدينة. 

وبين مدير السياحة بأن برنامج الفعاليات تضمن مجموعة من الانشطة والبرامج على مدار اليوم من جولات في متحف السلط التاريخي والمسارات السياحية وعروض حية للحرف اليدوية والصناعات التقليدية والمنتجات الزراعية والاكلات الشعبية والعروض الفلكوريه التراثية التي تعكس تاريخ المدينة التراثي والاجتماعي والثقافي والزراعي، بحيث يعود ذلك بالفائدة على أبناء المجتمع المحلي وتمكين المرأة من خلال مشاركتها في المعرض وتسويق منتجاتها المصنعة يدوياً والتي تعكس تاريخ وتراث مدينة السلط بما يعود بالفائدة عليهم وعلى قطاع السياحة ويسهم في تنشيط الحركة السياحية في المدينة،.

 

وتضمن برنامج الفعاليات احياء تجربة الكبر والخلقه السلطية وعروض تراثية متنوعة تعكس فلكلور المدينة تحييها فرقة شابات السلط بالاضافة الى نشاطات عيش التجربة وتشمل عروض حية لصناعة الخزف وصناعة البسط بالنول وهدب الشماغات والحناء ولعبة المنقلة وارتداء اللباس السلطي التقليدي وصناعة القهوة العربية وآلية عمل الجاروشة وعرض حي لاعداد خبز الشراك وصناعة وعرض القش بأنواعة، وكذلك تضمن برنامج الفعاليات أنشطة للأطفال تشمل الرسم على الوجه ومسرحية للاطفال وعرض حكواتي.

وأشار  العربيات الى أن وزارة السياحة والاثار عملت في الأونة الاخيرة على تطوير القطاع السياحي في مدينة السلط ، بهدف المحافظة على تراث المدينة وتنويع وتطوير المنتج السياحي فيها من خلال المحافظة على البيوت التراثية وإحياء عادات وتقاليد المجتمع السلطي بهدف زيادة مدة إقامة السائح وتنمية المجتمع المحلي وايجاد فرص عمل لأبناء المدينة من خلال اقامة مثل هذه النشاطات وتطوير المنتج السياحي وتوفير الخدمات اللازمة للسياح وزوار المدينة، حيث أن مدينة السلط ومحافظة البلقاء تزخر بالكثير من المقومات السياحية والتراثية والثقافية المتنوعة مما يجعلها مميزه وفريدة وجاذبة للحركة السياحية.

 

وألقى رئيس بلدية السلط الكبرى المهندس خالد الخشمان كلمة عرض فيها أهم المشاريع السياحية التي تعمل على تنفيذها البلدية كمشروع عقبة بن نافع ومشروع بيت السلط التراثي مؤكدا دور البلدية في المحافظة على التراث والأصالة ودعمها للمشاريع المنزلية التي تقوم عليها سيدات من المجتمع المحلي.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش