الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

معان.. تساؤلات عن اسباب تخفيض المبالغ المخصصة لتنفيذ المستشفى العسكري

تم نشره في الأحد 14 نيسان / أبريل 2019. 12:24 مـساءً

 

معان  - الدستور- قاسم الخطيب

بعد أن استبشر المواطنون في مدينة معان بقرار المباشرة في تنفيذ مشروع المستشفى العسكري ، تنفيذا للتوجيهات الملكية السامية ، إلا أن الفرحة لم تكتمل بسبب تخفيض المبالغ المخصصة لتنفيذ المشروع الذي تصدر مطالب أهالي المدينة منذ فترة طويلة. 

يشار إلى أن مجلس الوزراء قرر في نيسان العام الماضي اعتماد إنشاء مشروع المستشفى العسكري من خلال "التأجير التمويلي"، واستكمال إجراءات إحالة العطاء بقيمة 34 مليون دينار ، على قطعة مساحتها 150 دونم، وبمساحة بناء 26،8 ألف متر مربع، وبسعة 150 سرير.

وكان جلالة الملك عبد الله الثاني أوعز للحكومة أثناء زيارته معان عام 2011، بإنشاء مستشفى عسكري، كمرفق صحي متكامل يخدم أبناء المدينة ، وأن يشكل حجر أساس لاستحداث كلية طب في جامعة الحسين بن طلال.

وأبدى مواطنون في معان انزعاجهم من تخفيض الحكومة المبالغ المالية المخصصة للعطاء من 47 إلى 34 مليون دينار، ما يعني تقليص مساحة البناء من 45 إلى نحو 27 ألف متر مربع ، بحيث يتم اختصار مباني رئيسية ولوجستيه أهمها : سكنات الأطباء والتمريض وغيرها من مستودعات ومباني خدمية، إضافة إلى المسجد. 

وطالبوا في حديثهم ل"الدستور " بتنفيذ المشروع حسب المخططات الهندسية الرئيسية، مؤكدين أهمية المرافق التي تم اختصارها لعمل المستشفى، كالسكنات التي تعتبر من الأبنية الضرورية، متسائلين :" كيف سيكون الحال لو طالب الأهالي بزيادة السعة السريرة لتصل إلى 200 سرير لتلبي أسس الاعتماد المشروطة والمطلوب توافرها عندما تبدأ جامعة الحسين باستحداث كلية الطب".

يذكر أن المطالبات بإنشاء مستشفى عسكري في مدينة معان كانت على رأس المطالب بكل المناسبات الوطنية والزيارات الملكية، لما لهذا المشروع من أهمية في تحسين الخدمات الصحية في المحافظة التي عانت طويلا من التهميش والنسيان بحسب الأهالي .

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش