الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

عريقات يشكر الملك الوصي على المقدسات الإسلامية والمسيحية

تم نشره في الأحد 14 نيسان / أبريل 2019. 01:00 صباحاً

عمان
شكر امين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات الاردن ملكا وحكومة وشعبا، وخص الملك عبدالله الثاني الوصي على المقدسات المسيحية والاسلامية، كما شكر الاوقاف الاردنية والاوقاف الفلسطينية للموقف الرافض لقرار ترامب باعتبار القدس عاصمة لاسرائيل.

 وقال عريقات قبيل حفل الإعلان عن القدس عاصمة للثقافة الإسلامية «عندما نطلق هذه الفعالية من هنا (قصر هشام بن عبد الملك في أريحا) من اقدم المدن بناء، وبالقرب من جبل التجربة، ونحن قريبون من القدس، اكثر المدن معنى وهي بوابة السماء، فاننا نريد أن نقول إن الاحتلال يعيق الوصول إلى القدس بإجراءاته المختلفة واضطهاده لشعبنا ومؤسساتنا الثقافية المختلفة».
وقال عريقات، نقف اليوم بشموخ تحت رئاسة محمود عباس، واشعر ان الله كرمنا وشرفنا اننا ولدنا كابناء للشعب الفلسطيني، وهو شرف لنا ان نحاكي 11 الف عام من الحضارة، ونسمع هذا القائد المحتلة ارضه وشعبه وهو يقف ليقول لا.. لا لدولة بدون القدس الشرقية عاصمة لها..قائد يدرك حتمية التاريخ ان فلسطين عائدة الى خارطة الجغرافيا.
واشكر سيادة الرئيس على رعايته لهذا الحفل، و اتقدم بالشكر الجزيل لكل الذين عملوا وسهروا على انجاز هذا الحفل الكبير المنظم، واخص بالشكر يوسف بن احمد العثيمين، امين عام منظمة التعاون الاسلامي، واحمد ابو الغيط أمين عام الجامعة العربية، والذي انتدب الامين العام المساعد لشؤون فلسطين والاراضي العربية المحتلة بالجامعة العربية السفير سعيد أبو علي للمشاركة في الحفل، ورئيس الوزراء د. رامي الحمد الله وايهاب بسيسو وزير الثقافة، ووزيرة السياحة رولا معايعة، وجميع العاملين في الوزارات وكل الاعلاميين، وجميع الفرق الموسيقية والفنية القادمة من 14 دولة من انحاء العالم، من الدول العربية واسيا واوروبا والفرق المحلية المبدعة وفرقة الكمجاتي الفلسطينية.
كما شكر عريقات السفراء العرب والأجانب لحضورهم ومشاركتهم الحفل، مضيفا ان القدس عاصمة الثقافة العربية والثقافة الانسانية ومهد الحضارات وبوابة السماء، ونحن لم نكن في يوم من الايام ضد اي ديانة سماوية، الديانه اليهودية ليست عدوة لنا.. هي دين عظيم من الاديان السماوية الثلاثة، ومشكلتنا مع الصهيونية والاحتلال والاستيطان وارهاب الدولة المنظم والاعتقالات والقتل والاعدامات الميدانية ومع الحصار.
وشكر عريقات العاهل المغربي محمد السادس والبابا فرانسيس الذي اعترف بدولة فلسطين ووقع ( نداء القدس ).واضاف : نشكر 191 دولة، رفضت قرار ترامب باعتبار القدس عاصمة لاسرائيل. وقال ان ارضنا لن يكون لها اهل الا الشعب الفلسطيني، وان الحل يكون بأن نبدأ بانفسنا، والمطلوب تحصين الوضع والجبهة الداخلية وانهاء الانقسام لحماية نضالنا وشعبنا وقضيتنا وتاريخنا وحضارتنا، والقضاء على مخطط ترامب نتنياهو لتنفيذ خطة خارطة الطريق، الذي يريد ضم الضفة الغربية وانشاء دولة هزيلة في غزة تحت حكم حماس.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش