الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

المعايطة لـ «الدستور»: ألف مواطن شاركوا في حوارات المركزية حتى الآن

تم نشره في الأربعاء 3 نيسان / أبريل 2019. 01:00 صباحاً

عمان - الدستور
أكد وزير الشؤون السياسية والبرلمانية المهندس موسى المعايطة أن الحوار الوطني المتواصل منذ كانون الاول الماضي وحتى نهاية نيسان الحالي حول اللامركزية وتقييم اثرها سيشمل جميع القطاعات دون استثناء وعلى جميع المستويات، حيث ستنفذ الجلسات في الجامعات الأردنية بمختلف المحافظات.
وقال لـ»الدستور» ان هناك حوارات مخصصة للمجتمعات المحلية من القطاعات كافة، واخرى مخصصة للأحزاب، الى جانب جلسات حوارية خاصة بالمرأة بالشراكة مع المؤسسات المعنية بالعمل مع المرأة وبمشاركة السيدات المنتخبات في المجالس المنتخبة والناشطات المجتمعيات، مثلما سيكون دور الشباب فاعلا في هذا الحوار من خلال هيئة شباب كلنا الأردن ومراكز الشباب المنتشرة في جميع محافظات المملكة.
ويستهدف الحوار الوطني، وفق المعايطة، الخبرات وصناع القرار والأكاديميين والمعنيين في الإدارة المحلية، كما سيشمل الحوار أنشطة يتم تنفيذها مع غرف الصناعة والتجارة والنقابات والبرلمانيات والبرلمانيين، وسنعمل سوية مع البلديات ومجالس المحافظات.
واضاف أن منهجية الحوار الوطني تم بناؤها ارتكازاً على أهم الممارسات الدولية الفضلى المرتبطة بتنفيذ الحوارات الشعبية، حيث تم تنفيذ بحث مكتبي اشتمل على جمع الدراسات والأبحاث التي تم إجراؤها على اللامركزية من قبل مؤسسات المجتمع المدني والمعنيين، وبعد ذلك تم تصميم مجموعة خيارات لسياسات متعددة بناءً على مخرجات الجلسات الحوارية بهدف تطوير اللامركزية لتكون مرجعية يتم الاستناد اليها خلال الحوار الوطني للامركزية، على ان يلي ذلك تنفيذ جلسات نقاشية مع الفئات المستهدفة.
وبحسب المعايطة، فأنه يتم توثيق كل جلسة حوارية من خلال فريق خبراء تم بناؤه خصيصاً للحوار الوطني للامركزية، والذي يعمل حاليا على بناء استراتيجية وطنية تعنى بتطبيق اللامركزية من  جوانبها كافة، وسيكون قانون اللامركزية جزءاً من هذه الاستراتيجية التي وبعد إعدادها ستقدم الحكومة مقترحات تشريعية للبرلمان الأردني ليتم بلورتها ضمن التشريعات التي تعنى بتطبيق اللامركزية لتكون استراتيجية مرتبطة بأطر زمنية مقسمة على فترات للوصول إلى تطبيق اللامركزية وفقاً لأفضل الممارسات الدولية الفضلى.
وبشكل متوازٍ ستعمل وزارة الشؤون السياسية والبرلمانية على تنفيذ حملة توعوية إعلامية بالشراكة مع مؤسسات الإعلام الرسمي وغير الرسمي، وذلك بهدف الوصول إلى كافة المواطنين والمواطنات لتعزيز التوعية الخاصة باللامركزية.
وتعدّ اللامركزية إحدى أهم مقومات الإصلاح السياسي في الأردن، التي بدئ بتطبيقها منذ عام ونصف.
يشار الى انه تم تنفيذ 22  جلسة حوارية حول اللامركزية إلى الآن، منها 6 جلسات حوارية مع مجالس المحافظات و5 جلسات مع مجتمع محلي، و6 جلسات مع قطاع الشباب، و5 جلسات مع قطاع المرأة، حيث تم لقاء أكثر من 1000 مواطنة ومواطن خلال هذه الجلسات في مختلف المحافظات، علماً بأنه تم تنفيذ مجموعة من الجلسات بالتعاون مع المجلس الاقتصادي والاجتماعي، ومجموعة من الجلسات مع هيئة شباب كلنا الأردن، كما تم تنفيذ جلسات بالتعاون مع جامعات اليرموك وآل البيت والبلقاء التطبيقية وعجلون الوطنية والألمانية.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش