الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مجالس المحافظات تثمن مواقف الملك في الدفاع عن القضية الفلسطينية والمقدسات

تم نشره في الأربعاء 3 نيسان / أبريل 2019. 01:00 صباحاً

محافظات – ابراهيم ابو زينه
ابتسام العطيات 
علي القضاة
حسني العتوم
حازم الصياحين
بكر عبيدات
احمد الحراوي
محمد الفاعوري
غازي السرحان

 اكد رؤساء واعضاء مجالس المحافظات في المملكة ، ان الوصاية الهاشمية على المقدسات الاسلامية في مدينة القدس الشريف هي حقوق مكتسبة عبر التاريخ وامانة حفظها وكفلها الهاشميون عبر التاريخ ولا يجوز المساس بها من اي جهة كانت ، فكيف اذا كانت هذه الجهة محتلة مغتصبة للبلاد والعباد ؟!
واعتبر اعضاء في مجالس المحافظات ان خطاب جلالة الملك عبد الله الثاني في القمة العربية في تونس جاء عنوانا عريضا يرسخ الوصاية الهاشمية على القدس ، ويؤكد دور الاردن المحوري في الحفاظ على عروبة القدس وهويتها العربية الاسلامية .
 وأكد أعضاء مجالس – اللامركزية – على أنهم سيبقون الجند الاوفياء في الجيش العربي الاردني المصطفوي وسيضحون بالغالي والنفيس في سبيل الذود عن حياض الاردن وعن المقدسات الاسلامية , وأن القدس والقضية الفلسطينية ستبقى الحاضرة في أذهانهم وستظل القضية الرئيس والمصيرية في الشرق الاوسط .
  الزرقاء
 ثمن الدكتور أحمد عليمات رئيس مجلس محافظة الزرقاء, المواقف المشرّفة لجلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين في الدفاع عن القدس الشريف والمقدسات والوصاية الهاشمية عليها، وفي دعم نضال الشعب الفلسطيني وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.
وأكد الدكتور عليمات على وقوف مجلس محافظه الزرقاء خلف القياده الحكيمة المظفرّة ومحافظة الزرقاء برمتها  قلبا وقالبا مع  مواقف جلالة الملك الوطنية والقومية والإنسانية الباعثه دوما الى الفخر والسمو والاعتزاز.
وعبر الدكتور عليمات عن فخر الزرقاويين بأن جلالة الملك اختار محافظة الزرقاء قبل ايام ليوصل للعالم أجمع وللداخل أيضا مواقفه الثابته تجاه القضيه الفلسطينية .حيث أتت منح جائزة مصباح السلام لجلالة الملك تقديراً لجهوده العظيمه لتعزيز حقوق الإنسان والتآخي وحوار الأديان والسلام في الشرق الأوسط والعالم.
مشيرا في الوقت ذاته إلى المسيرة المليونية التي ستنطلق اليوم الأربعاء في شارع الملك حسين «شارع السعادة» بعنوان «كلنا معك» الداعمة لمواقف جلالة الملك عبدالله الثاني من القدس والمقدسات والتي ستشارك فيها الفاعليات الرسمية والشعبية ومؤسسات المجتمع المدني والمؤسسات التعليمية والجمعيات والأندية والهيئات الثقافية والمراكز الشبابية والأحزاب والنقابات، ستنطلق من أمام شركة الكهرباء الأردنية/شارع الملك حسين في الساعة العاشرة صباحاً وستنتهي في ميدان الجيش العربي.
 البلقاء
 واكد عضو مجلس محافظه البلقاء ( نائب رئيس المجلس) جمال العرمان الزيادات ان جلاله الملك عبد الله الثاني بن الحسين يحمل هم القضية الفلسطينية اينما حل واينما تحدث على اي منبر من المنابر في العالم .
وقال أن  جلالته أكد في خطابه في مؤتمر القمة العربية الذي عقد امس الاول في تونس ان القضية الفلسطينية كانت وستبقى الهم الاول الذي يشغل وجدان كل اردني وعربي و يجب ان تبقى هي القضيه المركزية الاولى ان لا امن ولا استقرار ولا ازدهار في المنطقة دون حل دائم لهذه القضية يلبي  طموحات الشعب الفلسطيني.
كما اكد جلالته في المؤتمر على ما تتعرض له القدس من محاولات لتغيير هويتها وطمسها حيث اكد جلالته ان الاردن وانطلاقا من وصايته الهاشمية على المقدسات مستمر بدوره التاريخي في الدفاع عنها  وحمايتها وهذا تاكيد على دور جلالته والدور الاردني الهاشمي في الدفاع عن المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس وان إشارة  البيان الختامي في المؤتمر للوصاية الهاشمية على المقدسات لهو تاكيد واعتراف بدور الاردن بانه هو حامي هذه المقدسات وهو القائم على رعايتها وحمايتها في ويحمل على عاتقه هذه المهمه منذ تاسيس المملكة  الاردنية الهاشمية.
 عجلون
 اكد رئيس مجلس محافظة عجلون الدكتور محمد نور الصمادي على الثوابت الوطنية الاردنية تجاه الاشقاء في فلسطين والمقدسات الاسلامية والمسيحية ، لافتا الى الوصاية الهاشمية على المقدسات التي هي حق تاريخي منذ العهدة العمرية  التي حددت الحقوق المدنية في القدس والمقدسات ، لافتا الى ان الاردنيين من شتى الاصول والمنابت يحيون  مواقف جلالة الملك عبدالله الثاني الراسخة تجاه القدس والمقدسات والذي اعاد التاكيد في خطابه في القمة العربية في تونس على الموقف الاردني الراسخ اننا في خندق العروبة  ومواقفة المشرفة للامة والدفاع عن قضاياها.
 جرش 
  احمد هاشم الشبلي
  وقال عضو مجلس المحافظة احمد هاشم الشبلي ، اننا نتابع وبكل فخر واعتزاز مواقف جلالة الملك عبدالله الثاني في قمة تونس وكذلك جولاته في الدول الاوروبية والتي يؤكد فيها المرة تلو الاخرى ، ان الوصاية الهاشمية على المقدسات في القدس الشريف ثابتة ولا تغيير في الموقف الاردني تجاه هذه المسالة ، وان الحل العادل والشامل الذي سعى اليه المخلصون انما يقوم على العدل والشمولية وليس بالانحياز الى جانب على حساب الجانب الاخر .
 واضاف اننا نؤكد في هذا الوطن الاشم بان تلك المواقف هي اوسمة فخر واعتزاز نوشح صدورنا بها لان القيادة الهاشمية رائدة لشعوبها والرائد لا يكذب اهله ، ونقول لجلالة الملك امض على بركة الله فشعبك معك ولن يتخلف احد منا عن هذا الركب فامض يا سيدنا بنا فاما نصر للحق يغيض العداء واما شهادة في سبيل الله والحق والواجب .
 شبلي الحوامدة
 وقال عضو مجلس المحافظة المهندس شبلي الحوامدة ان الصراحة والوضوح التي اتسمت بها تصريحات جلالة الملك عبدالله الثاني فيما يتعلق بمصير مدينة القدس العربية والمقدسات فيها لا تدع مجالا للشك بان هذا الموقف الاردني راسخ رسوخ الجبال وان لا مساومة عليه مهما كلف الامر او تزايدت التحديات على هذا البلد العروبي الذي سطر ملاحم البطولة عبر التاريخ دفاعا عن قضايا الامة المصيرية واولها الهم الاكبر القضية الفلسطينة ومدينة القدس والمقدسات فيها .
 محمد عباس البرماوي
 وقال عضو مجلس المحافظة محمد عباس البرماوي ان جلالة الملك عبدالله الثاني هو الصوت العروبي الهاشمي الذي يلجلج في سماء الامة العربية وكل مسلمي الارض باننا لن نحيد عن قضايا امتنا وان فلسطين هي عربية وعنوانها القدس الشريف والوصاية الهاشمية على المقدسات قائمة ما شاء الله لهذه الارض ان تبقى ، وامام مواقف الرجال العظام كشخص جلالة الملك فاننا نؤكد باننا في خندق هذا القائد الفذ الذي يرفض على الملا وامام العالم كله اعمال الهيمنة والمخططات التي من شانها ان تنال من مقدسات الامة .
 اربد
 اكد اعضاء في مجلس محافظة اربد، ان الرسائل الملكية السامية واضحة لتبين تاكيد جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين المعظم بأن القدس خط أحمر بالنسبة للهاشميين والأردنيين ، وان الوصاية الهاشمية على المقدسات خير دليل على ذلك ، كما ان الأردنيين جميعا من كافة الاصول و المنابت يقفون مع جلالة الملك ويؤازرونه وهذا يقطع دابر الشك لمروجي الإشاعات.
 جمال ابو عبيد
 وقال عضو مجلس محافظة اربد عضو مجلس إدارة مؤسسة اعمار اربد المهندس جمال ابو عبيد ، ان حديث جلالة الملك المعظم أخذ الدرجة القطعية للموقف الراسخ في قضية القدس بالرغم من الضغوط الدولية والاقليمية التي تمارس على الاردن وهذا الموقف المشرف من قبل جلالته قطع الشك حول الموقف الاردني المشرف وما يحاول المشككين الترويج له بين الحين والآخر حول تبعات صفقة القرن والوطن البديل، وجلالة الملك يمثل صوت الحكمة والعقل والاعتدال والوسطية وصوت جلالته مسموع عند كل الاطراف وتحركاته فعالة في لدى الدول العربية ودول اقليم الشرق الأوسط وكذلك الدول الأوروبية والعالم الإسلامي .
واضاف المهندس ابو عبيد ان الموقف الملكي المشرف طمأن الأردنيين جميعا وبعث برسائل لكافة دول العالم بوضوح الموقف الاردني الثابت تجاه القدس والمقدسات الأسلامية والمسيحية وكما أن تسلم جلالة الملك المعظم جائزة مصباح السلام للعام 2019 هي خير دليل على تقدير جهود جلالته ولسعيه الدؤوب لتعزيز حقوق الإنسان والتأخي وحوار الأديان والسلام في الشرق الأوسط والعالم وكذلك تقديرا لجهود الاردن بقيادة جلالة الملك المعظم في استضافة اللاجئين.
 محمد عواودة
 وقال عضو مجلس محافظة اربد محمد طايل عواودة أن مواقف جلالة الملك عبدالله الثاني والهاشميين على مر التاريخ ليست جديدة أو غريبة فهي مواقف متجذرة وتاريخية، لافتا إلى أن الأردنيين على خط واحد مع المواقف التي اتخذها جلالته باعتبار القدس خط أحمر.
واكد العواودة التفاف الشعب الأردني حول القيادة الهاشمية والوصاية الهاشمية على المقدسات باعتبار ذلك أمر ثابت وتاريخي ولا يحتاج إلى براهين وان ذلك تدعمه قرارات عربية وإسلامية.
واضاف أن الكل يلاحظ صلابة جلالة الملك عبدالله الثاني ووقوفه إلى جانب القضايا العربية واعتبار القدس خط أحمر غير قابل للنقاش، منوها أن مواقف جلالة الملك والهاشميين ليست مستغربة ولا جديدة.
وقال العواودة أن كامل المواقف التي صرح عنها جلالة الملك عبدالله الثاني داخليا وخارجيا والوصاية الهاشمية على المقدسات في القدس هي مواقف مشرفة وتنم عن الشجاعة والصلابة في قرارات جلالته الرافضة لاشكال التوطين والوطن البديل واعتبار القدس خط أحمر، معلنا التأييد الكامل لمواقف جلالة الملك وانسجامها الكامل مع الشعب والشارع الأردني والعربي.
 بني كنانه
 حسين قاسم الرقيبات
 عضو اللامركزية عن مناطق بلدية الشعلة حسين قاسم الرقيبات ، أشار الى أن القيادة الهاشمية الحكيمة بقيادة صاحب الجلالة الملك عبد الله الثاني هي صاحبة الولاية على المقدسات الاسلامية , وقد برهن جلالته في غير مناسبة وغير حديث على أنه الاجدر في ذلك , ويعمل ليل نهار في سبيل الحفاظ على المقدسات الاسلامية.
وبين الرقيبات بأن كلمة جلالته في مؤتمر القمة العربي في تونس  دلالات ومعانٍ , حيث أكد جلالته على أن القضية الفلسطينية هي القضية الأساس والرئيسة في الشرق الاوسط , وأنه لن يحيد عن مسار الدفاع عن المقدسات الاسلامية , منوها بأن جلالته أولى هذه المقدسات وعلى رأسها القدس الشريف جل عنايته وإهماماته .
 ابراهيم الضامن
 وأشار عضو اللامركزية عن مناطق بلدية السرو ابراهيم الضامن بأن وصاية جلالة الملك عبد الله الثاني على المقدسات الاسلامية  لم تكن وليدة الساعة ؛ بل هي وصاية تاريخية , مؤكدا على أن هذه الوصاية كانت خير الداعم للقضية الفلسطينية التي أولاها بالمناسبة جلالته جل عنايته وإهماماته ,  منوها بأن جلالته يسعى ويقوم بجولات في كافة مناحي العالم لإثبات أحقيته في الوصاية على المقدسات الاسلامية , وان القدس ستبقى عاصمة للفلسطينين  .
 مادبا
 اكد عضو مجلس محافظة مادبا عن لواء ذيبان حيدر العوايده ،انه بالنسبة للوصاية الهاشمية على المقدسات الاسلامية  والمسيحية في القدس هي لم تأت وليدة لحظة والوصاية الهاشمية منذ الازل وهناك اكبر شاهد وهو استشهاد الملك المؤسس عبدالله على ثرى القدس .
واضاف ان الهاشميين اثبتوا على مدى التاريخ انهم هم الاجدر والاقوى بالدفاع عن القدس والمقدسات وكان لهم عدة تدخلات عندما كان الصهاينة يستبيحون المسجد الاقصى وهذا ارث تاريخي للهاشميين ورثوه ابا عن جد لانهم حملة الراية الهاشمية واحفاد الرسول عليه السلام .
 المفرق
  عبد الكريم القاضي 
 قال نائب رئيس مجلس محافظة المفرق عبد الكريم القاضي ، ان جلالته اكد الدور الاردني المستمر في الحفاظ على هوية القدس وعروبته ومكانته لخص خطابه العنوان العريض لموقف ثابت تجلى فيه الحزم والجزم ان القدس عربية لا وصاية ولاحق لاحد عليه الا للهاشميين وسيظل وان محاولات النيل من عروبته وقدسيته ليست مجالا للحديث او الاختبار .
واعتبر ان خطاب جلالة الملك عبد الله الثاني في القمة العربية في تونس جاء عنوانا عريضا يرسخ الوصاية الهاشمية على القدس ، ويؤكد دور الاردن المحوري في الحفاظ على عروبة القدس وهويتها العربية الاسلامية .
 د. سميا العظامات
 وقالت عضو مجلس محافظة المفرق الدكتورة سميا العظامات ، ان الخطاب الملكي رسالة عالمية تحسم الجدل حول القدس الشريف تقف عندها جميع المؤامرات والمراهنات والمزاودات ومحاولات التشكيك بموقف القيادة الهاشمية ازاء القضية الفلسطينية والقدس على وجه الخصوص .
 د.علي البقوم
 وقال رئيس اللجنة المالية في مجلس محافظة المفرق د.علي البقوم ، انه يحق للاردن والعالم العربي والاسلامي ان يفتخر ويعتز بما جاء بالخطاب الهاشمي الذي ابرز المكانة الدينية للقدس والاهمية المركزية للقضية الفلسطينية وانهما ليسا موضع تناحر او تجاذب بل حقيقة راسخة تمثلت في عروبة القدس وفلسطين جوهر القضية وانهما مسؤولية قومية ودينية غير قابلة للنزاع .
 ابراهيم عودة عويد
 وقال عضو مجلس محافظة المفرق المحامي ابراهيم عودة عويد ان الموقف الاردني والذي عبر عنه جلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين مثل البوصلة الهادية والمسار الواضح والموقف الصريح والقوي تجاه القدس والمقدسات الاسلامية والمسيحية واننا سنظل الاوفياء الملتفين حول قيادة جلالته التي نعتز بها ونفاخر العالم بها , وان الاردن قوي بقيادته وجيشه وشعبه . ولفت ان الاردن سيظل الصخرة التي تتحطم عندها اطماع الغزاة والمعتدين وسيظل هذا البلد يرفل بالعز والمجد هاشميا عربيا مرفوع الراس والهامات .
 عواد معلا
 وقال عضو مجلس محافظة المفرق المحامي عواد معلا اننا نعاهد ملكنا ابا الحسين ان نظل جنده وشعبه الاوفياء , وسنظل الداعمين والمؤيدين لنهجه المبارك تجاه فلسطين وقدسها والمقدسات الاسلامية والمسيحية , وان ما جاء بكلمة جلالته امام القادة العرب في قمة تونس يمثل موقف كل الاردنيين . 
 فرحان الحسبان
 وقال عضو مجلس محافظة المفرق فرحان الحسبان ان الاردن يمثل الطليعة في التحرر والخط الاول في الدفاع عن فلسطين والقدس والمقدسات الاسلامية والمسيحية واننا مع سيدنا جندا شجعان لا نهاب الردى , والوفاء بالقسم والعهد في اعناقنا دين سنظل نردده كي تظل الروح متوقدة للنصر والبطولة , نحن مع سيدنا ووطننا وفلسطين وحق شعبها في نيل حقوقه المشروعة , والله يشهد علينا اننا سنظل حماة الوطن وسندا لقائده المفدى .

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش