الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

المبعوث الصيني الخاص للشرق الأوسط يزور المملكة الأسبوع المقبل

تم نشره في الثلاثاء 26 آذار / مارس 2019. 01:00 صباحاً



بكين-ايهاب مجاهد

قال المبعوث الصيني الخاص لمنطقة الشرق الأوسط قونغ شياو شنغ إنه يجري الترتيب لزيارة وفد صيني إلى الأردن لبحث القضايا التي تهم البلدين.
وأضاف في حديث لـ»الدستور» خلال زيارة وفد اعلامي عربي الى مقر وزارة الخارجية الصينية في بكين، انه سيقوم بزيارة الى المنطقة الاسبوع المقبل تشمل الاردن وفلسطين و»اسرائيل»لبحث سبل دفع عملية السلام، وإزالة الجمود الذي تعترضها والبحث في سبل تخفيف معاناة الشعب الفلسطيني وإيصال المساعدات التي يحتاجها.وأكد أن الموقف الصيني داعم لقضية الشعب الفلسطيني العادلة، وثابت ولن يتغير مهما كانت التغيرات، وان الصين ترى ان حل الدولتين على اساس مبادرة السلام العربية هو الحل الأفضل للقضية الفلسطينية.
وأوضح أنه سيتم ارسال وفد من مجموعة «البركس» التي تضم الصين وروسيا والهند وجنوب أفريقيا والبرازيل لدعم عملية السلام وتقديم المساعدات الإنسانية من الدول الخمس للشعب الفلسطيني.
وأشار شنغ الذي سبق وأن عمل سفيرا للصين في الأراضي الفلسطينية والاردن وعدد من الدول العربية والشرق الأوسط، أن الأردن يلعب دورا مميزا في عملية السلام ويحضى بتقدير الصين والمجتمع الدولي.
وبين أن الصين تقدر دور الاردن أيضا على صعيد القضية السورية والعراقية، كما تقدر المساعدات الكبيرة التي قدمتها للاجئين من تلك الدول، مما زاد من الاعباء الملقاة على هذا البلد ذي الإمكانيات الاقتصادية المحدودة، وأن ذلك كان سببا رئيسيا للمساعدات التي قدمتها الصين للأردن ودول الجوار السوري.
وأشار الى انه سيكون للأردن دور أكبر في عملية السلام والقضية الفلسطينية والسورية، وان الصين تحرص على التنسيق معها ومواصلة الجهود المشتركة التي تصب في إيجاد حلول عادلة لتلك القضايا.
وأكد أن الحل العادل للقضية الفلسطينية لن يكون من خلال صفقة القرن التي تم تأجيل الإعلان عنها من بداية هذا العام إلى ما بعد الانتخابات «الإسرائيلية».
وأعرب عن شكوكه بقدرة الولايات المتحدة على طرح صفقة تلبي طموح الدول العربية، ولكن الجميع ينتظر أن يعرف تفاصيل الصفقة لكسر الجمود في عملية السلام، رغم قناعته بأن حل الدولتين هو الأنسب لحل الصراع العربي «الإسرائيلي».وفيما اذا كانت لديه تفاصيل حول الصفقة قال إنه لايعرف بتفاصيلها سوى ثلاثة أشخاص في الإدارة الأمريكية ونتنياهو، وانه عندما سأل مسؤولا امريكيا عن تفاصيلها قال له «إذا قلت لك تفاصيلها فستفشل الصفقة».وأكد أنه أبلغ الجانب «الإسرائيلي» بأن استمرار حصار قطاع غزة، وتحويله الى سجن كبير لن يجلب السلام لهم، وأنه جرى نقاش معه حول إعادة الإعمار في القطاع وبناء محطة كهرباء وتحلية وشبكة اتصالات.وبين أن الصين لا تسعى إلى بناء مناطق نفوذ لها في الشرق الاوسط، أو أن تملأ اي فراغ، أو أن تحل محل امريكا، وأنها لا تريد أن تتصرف كالدول الاستعمارية والليبرالية، خاصة وأنها عانت من الاستعمار.وأشار الى  أن تلك المبادئ أكد عليها الرئيس الصيني شي جين بينغ في خطابه أمام جامعة الدول العربية، وأكد التزام بكين بعدم التدخل بالشؤون الداخلية للدول، والتزامها بميثاق الأمم المتحدة، والتزامها بالسعي لتحقيق السلام والاستقرار في العالم.
وبين أن مبادرة الحزام والطريق التي أطلقها الرئيس الصيني تهدف إلى تعزيز التعاون الاقتصادي مع جميع دول العالم على أساس المنفعة المتبادلة والتركيز على بناء بعض الدول وتحقيق التنمية والتطور فيها، وتعزيز عملية السلام.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش