الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

عجلون انطلاق فعاليات مؤتمر تعريب الجيش " سيادة واستقلال"

تم نشره في السبت 23 آذار / مارس 2019. 03:53 مـساءً

عجلون - الدستور 

انطلقت في مركز شابات عجلون النموذجي فعاليات موتمر تعريب الجيش العربي " سيادة واستقلال " برعاية محافظ عجلون علي المجالي بتنظيم من مركزي شباب وشابات عجلون النموذجيين ومركز شباب عنجره في ضمن احتفالتهم بالاعياد الوطنية ولمدة يومين بحضور رئيس مجلس المحافظة الدكتور محمد نور الصمادي ومدير مكتب المتقاعدين العسكريين العقيد المتقاعد عامر المومني وبمشاركة زهاء 50 شاب وشابة ويشتمل على 5 اوراق عمل. 

وقال محافظ عجلون علي المجالي ان القوات المسلحة الاردنية اثبتت على الدوام وهي تمثل الارادة والعزيمة والاصرار انها قادرة بحرفيتها على مواجهة التحديات متسلحة بعزيمة القيادة لافتا الى ان الاردن رغم التحديات التي تحيط به الا انه بهمة شبابه وقواته المسلحة الاردنية يبقى عنوانا للرجولة والكبرياء الوطني. 

واشار اللواء المتقاعد العين محمود الزغول  في ورقة عمل له عن دور الجيش العربي العروبي والقومي الى ان الجيش لاردني هو جيش لكل العرب جيش عز وفخار متحرر من التبعية والسلطة الاثنية او العرقية قدم الكثير من اجل الوطن والامة وحافظ على العهد والمبادئ التي اسس عليها بدا قويا وما زال بفضل القيادة الهاشمية حيث رفع رايات الحرية والسلام ودافع عن الديمقراطية ومنح الخير وضمد الجراح وقدم صور من البطولة والتضحية فهو بطل الحرب والسلام والانسانية, مستعرضا نشاة الجيش العربي الذي يعتبر من اكثر الجيوش كفاءة ومهنية وخوضا للمعارك و نجاحا في تحقيق الاهداف لافتا لمعارك الجيش العربي التي خاضها منذ عام 1941 في مساندة الحلفاءووالقتال في العراق وسوريا وحروب فلسطين والقتال في اليمن والمحافظة على استقلال الكويت ومعركة الكرامة الخالدة وحروب الاستنزاف.  

وقال مدير التوثيق في الديوان الملكي رئيس نادي ابناء الثورة العربيه الكبرى المؤرخ بكر خازر المجالي في ورقة عمل له عن تعريب قيادة الجيش العربي ان قصة التعريب تمثل صورة من صور الاعتزاز الوطني وعلينا استجلاء الدروس والعبر المستفادة منها لافتا الى ضرورة التركيز على فهم انفسنا وتاريخنا لان في ذلك اغناء للذاكرة والعز والفخار مبينا ان تحرير قيادة الجيش تشكل مرحلة من مراحل دور الاردن قيادة وشعبا في التعبير عن الاعتزاز بقواتنا المسلحة الاردنية لافتا للتحديات التي واجهت عملية تعريب قيادة الجيش العربي الاردني وما واجهه الاردن من تحديات  للانضمام الى الامم المتحدة وانقطاع الدعم العربي غير ان المملكة العربيه السعودية كانت قدالتزمت لافتا الى ان تعريب قيادة الجيش العربي بعث روح التحدي وان الاردن الصغير بامكاناته استطاع اتخاذ القرار واسند المهمة لقادة اردنيين اثبتوا كفاءة حرفية في كل المواقع التي خاضها الجيش العربي. 

وقال المجالي ان انشاء الدولة العربية السورية كان ردا على سايكس بيكو ووعد بلفور. 

واستعرض اللواء المتقاعد الدكتور صالح العبابنه في ورقة له عن مشاركة القوات المسلحة الاردنية في قوات حفظ السلام في عهد جلالة الملك عبد الله الثاني مشيرا للنصوص القانونية التي تحكم عمليات المشاركة في قوات حفظ السلام واشكال المشاركة الاردنية والنظرة الاردنية لمفهوم الامن وفلسفة وابعاد المشاركة الاردنية من الابعاد السياسية والامنية والانسانية والاسلامية والدولية. 

وبين اللواء العبابنه ان حجم المشاركة الاردنية في قوات حفظ السلام بلغ 53804 ما بين ضابط وضابط صف وبلغ عدد الشهداء 15 والاصابات 506 اصابة مختلفة لافتا لاثر المشاركةالاردنية في قوات حفظ السلام على الامن الوطني.  

واشتملت فعاليات الموتمر الذي ادارت فعالياته في يومه الاول ماريا حداد مارينا مزاهره وعروب الصمادي على كلمة لعضو مركز شباب عنجره محمد حمادات اكد فيها اهمية الدور الذي لعبته قواتنا المسلحة الاردنية منذ تاسيس الدولة الاردنية.  

 وكان مدير الشباب عامر مزاهره  ومنسقة الموتمر رئيسة مركز شابات عجلون سهير القضاة قد اكدا دور الهاشميين في بناء الاردن  والتضحيات التي قدموها من اجل بناء الاردن رغم التحديات والصعاب لافتين الى ان هذا المؤتمر يمثل واحدا من البرامج الوطنية التي تعزز لدى الشباب الولاء والانتماء مؤكدين ان استكمال الموتمر سيكون يوم غد بزيارة للمشاركين الى منطقة الباقورة المستعادة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش