الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

فعاليات جرش : كلنا حول الملك ومعه ماضون والوصاية الهاشمية ثابتة وراسخة

تم نشره في الأحد 24 آذار / مارس 2019. 01:00 صباحاً
  • الملك .jpg


جرش – حسني العتوم
 أكدت الفعاليات الشعبية والحزبية والشبابية في محافظة جرش، أن الهاشميين كما هو عهدهم تجاه شعوبهم وأوطانهم عبر التاريخ راسخ رسوخ الجبال لا يثنيهم عن قول الحق والدفاع عنه والمضي قدما لانتزاعه قوى البغي والشر مهما تطاول العتاة او همز الهمازون .
وقالوا ان حديث جلالة الملك عبدالله الثاني لابناء شعبه في محافظة الزرقاء كان واضحا وجليا لا لبس فيه واتسم بنبرة صوت اردنية مميزة بالتاكيد على موقف جلالته من القضية المركزية فلسطين والقدس الشريف، حيث قال : «عمري ما رح أغيّر موقفي بالنسبة للقدس، فموقف الهاشميين من القدس واضح  ». و «بالنسبة لي القدس خط أحمر، وشعبي كله معي، ولا أحد يستطيع أن يضغط على الأردن في هذا الموضوع وفي الحديث عن (الوطن البديل)، والجواب سيكون (كلا)، لأن كل الأردنيين في موضوع القدس يقفون معي صفًا واحدًا».
وقالوا في احاديثهم  « للدستور « ، ان الملك عند حسن ظن شعبه به يلتفون حوله فكلنا حول الملك ومعه ماضون، فنحن راحلون وأقدس الأقداس « القدس « باقية خالدة ما شاء الله ان تكون عربية منها عرج نبينا محمد عليه السلام الى السماوات العلى، وفلسطين العظيمة مهبط الرسالات السماوية، مؤكدين ان هذا هو عهدنا بالهاشميين في الدفاع عن الحق والعمل الدؤوب لانتزاعه ولا يفرطون بذرة واحدة من ترابها الطهور .
وقال وزير العمل الاسبق الدكتور عاطف عضيبات اننا نقرا في الخطاب الملكي لجلالة الملك عبدالله الثاني على المستويين المحلي والدولي بانه خطاب تاريخي يزيل كل لبس او غموض بالموقف الاردني الهاشمي صاحب المشروعية في الحكم والانجاز مثلما ينهي اي غموض لدى اي جهة كانت تجاه هذا الموقف الراسخ للاردن بشان القضية المركزية فلسطين والقدس والاقصى .
واضاف الدكتور عضيبات ان الخطاب الملكي يؤكد ايضًا الموقف الاردني والوصاية الهاشمية على المقدسات وان جلالة الملك يؤكد للعالم بأسره أن هذا الموقف لا يتزحزح وسيبقى الاردن مستمرا يسمع صوته للقاصي والداني بان لا بديل عن الحقوق الثابتة ولا وطن بديل لاهل الارض الشرعيين الا ارضهم مضيفا ان هذا الخطاب في اختيار مكانه وزمانه ينهي جدل المشككين والمغرضين بموقف الاردن قيادة وجيشا وشعبا .
واكد رئيس بلدية جرش الكبرى الدكتور علي قوقزة ان جلالة الملك كان واضحا وصريحا وكاشف العالم باسره بان موقف الاردن لا تغيره الاغراءات ولا المليارات وهو موقف ثابت على المبادئ الراسخة التي انطلقت مع تكوين هذا الوطن ، مؤكدا ان الشعب الاردني يقف خلف قيادته الهاشمية باصرار وثبات .
وقال رئيس غرفة تجارة جرش الدكتور علي العتوم ان حديث جلالة الملك كان صريحا لابناء شعبه وللعالم باسره فهذا البلد بقيادته الهاشمية ثابت على مواقفه ولم يساوم ولم يغير او يبدل في ثباته على مطالبه المشروعة وكان الاردن بقيادته الفذة رافضا لاي صفقات على حساب فلسطين والقدس والاقصى الشريف .
وقال المحامي فايز قبلان انه موقف ملكي اثلج صدورنا وهو رد حاسم على كل المتقولين على هذا البلد ومواقفه الثابتة مثلما هو ايضا موقف يتميز بقوته وتفرده في وقت غابت فيه الاصوات في عالمنا العربي تجاه قضايانا المصيرية ، مضيفا ان الاردنيين يشدون على يدي جلالة الملك حتى الرمق الاخير، فلن يحيدنا كما قال جلالته عن الحق التاريخي والثبات على المواقف الاصيلة المشرفة .
من جهته اوضح استاذ علم الاجتماع الدكتور محمد بدر الحمدان، ان هذا الموقف الشجاع لجلالة الملك يضع النقاط على الحروف ويقطع الطريق على المتقولين لا بل ويوضح خريطة الطريق التي يسير عليها الاردنيون كما سار عليها جنده وابطاله الخالدون في معاركهم البطولية والتي نحتفل هذه الايام بام معاركها  « الكرامة الخالدة « بوابة النصر والطريق الى القدس الشريف .
وأجمع رؤساء الاندية الشبابية اتحاد جرش عادل الزبون وجرش الرياضي الدكتور نعمان العتوم ونحلة ابو مجاهد محمد الزعبي وهيئة شباب كلنا الاردن واتحاد المزارعين حسين ابو العدس ورئيس منتدى كفرخل الثقافي الدكتور سامي ابو غزلة والاتحاد النسائي جليلة الصمادي، ان تاكيد موقف جلالة الملك في خطابه التاريخي في مدينة الزرقاء بعد عودته من الولايات المتحدة، إنما يؤكد هذا النهج الاردني عبر التاريخ بان لا مساومة على الحقوق المشروعة وان الضغوطات على هذا البلد المؤمن بقضايا امته لن تزحزحه عن الحق المشروع للامة وحقوقها التاريخية في الوصاية الهاشمية على القدس الشريف وفلسطين على امتداد رقعتها، مؤكدين التفاف الشعب الاردني حول قيادته الهاشمية الحكيمة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش