الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

السفير السعودي يؤكد موقف بلاده الداعم للوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس

تم نشره في الأربعاء 20 آذار / مارس 2019. 01:00 صباحاً

عمان - نيفين عبد الهادي

أكد سفير المملكة العربية السعودية الأمير خالد بن فيصل بن تركي على الموقف الثابت للمملكة العربية السعودية من القضية الفلسطينية، وأن القدس هي عاصمة فلسطين الأبدية، وأن المملكة تؤكد وتدعم الوصاية الهاشمية على المقدسات الاسلامية والمسيحية في القدس.

واطلع سمو الامير، رئيسة ملتقى البرلمانيات الأردنيات الدكتورة صباح الشعار وأعضاء الملتقى خلال لقائهم بمقر السفارة السعودية امس الاول الاثنين على ما وصلت اليه المملكة العربية السعودية في مجال تمكين السيدات في المجتمع السعودي، وما توليه القيادة الرشيدة من عناية واهتمام بالمرأة في شتى مناحي الحياة ، مشيراً إلى أن عدد أعضاء مجلس الشورى السعودي من السيدات وصل إلى 30عضوا من أصل 150عضوا.
وأكد بأن رؤية المملكة 2030 تؤكد على منح المرأة السعودية الفرص والمساحات اللازمة لتكون فاعلة في المجتمع، وقادرة على الانخراط في الحوارات والنقاشات التي تُفضي لصنع جميع القرارات التي تتعلق بنساء المجتمع.
ودلل على ذلك بمبادرة وزارة الخارجية السعودية بضم العديد من الدبلوماسيات القديرات اللواتي تبوأن مناصب قيادية وكن خير سفيرات ومنافحات عن بلدهن.
وعرض سموه موقف المملكة الداعم للأردن لتجاوز الأزمات الاقتصادية في كافة المجالات، موجزاً بعض المشاريع التي تم إنجازها، والمشاريع التي سوف تنجز في الوقت القريب، والمشاريع التي بالإمكان تنفيذها مستقبلاً كدعم للاردن .
من جهتها قالت رئيسة ملتقى البرلمانيات الأردنيات الدكتورة صباح الشعار ان العلاقات التي تربط الأردن والسعودية هي علاقات مثالية ومميزة ذات أهداف وقواسم مشتركة مبنية على مبادئ راسخة جوهرها الثقة والاحترام المتبادل رسخت من قبل قيادتي البلدين الشقيقين الحكيمتين.
ودعت الشعار الى ضرورة بذل المزيد من الجهود في سبيل رفع مستوى التعاون وتفعيل التشاركية ما بين ملتقى البرلمانيات والسيدات اعضاء مجلس الشورى السعودي، لافتة الى ان هدف الزيارة جاء لتوجيه دعوة رسمية للسيدات الأعضاء في مجلس الشورى لتبادل الخبرات البرلمانية المعنية بالتشريع والرقابة وتعزيز العلاقات في المجالات كافة.
من جانبهم ثمن اعضاء الملتقى الجهود التي تبذلها المملكة لصالح الامتين العربية والاسلامية، مؤكدين أن الشعبين السعودي والأردني تجمعهم العديد من الروابط الأسرية والاجتماعية والثقافية التي لا يمكن تجاهلها أو التفريط بها.
وتعقيبا على تصريحات السفير السعودي سمو الامير خالد بن فيصل بخصوص مدينة القدس ودعم الاشقاء السعوديين للوصاية الهاشمية على اوقافها ، قال النائب خليل عطية ،
نامل ان تكون ردا مباشرا وصريحا على المغرضين اولا وعلى تلك التكهنات التي تحاول الاصطياد في الصحافة الصهيونية في مياه العلاقات الاردنية مع الشقيق السعودي. واضاف :تصريح سمو الامير اثلج صدرنا وتقدم برسالة نقدر كاردنيين انها في الوقت المناسب بحيث تستوجب الشكر والامتنان .. شكرا سمو الامير السفير وشكرا لخادم الحرمين الشريفين وللمملكة الشقيقة وشكرا لكل من يقف مع الاردن فمن لا يشكر الناس لا يشكر الله .

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش