الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الشيخ والوزيرة

طلعت شناعة

الأحد 21 حزيران / يونيو 2015.
عدد المقالات: 2183

  للمرة السابعة، يتناول إمام مسجد «الجبيهة» موضوع «طلبه» مقابلة وزيرة الاتصالات السيدة مجد شويكة، مع وفد من الشخصيات، لكن «طَلَبه» يواجه بـ «الرّفض». ولهذا، أفرد الشيخ زكريا القضاة، مساحة لا بأس بها من «خُطبة أول جُمعة من شهر رمضان»، للحديث عن محاولاته الحثيثة للقاء الوزيرة، رغم أنه سعى لدى كل من «يمون» او «يعرف» السيدة الوزيرة لترتيب موعد مع «معاليها»، من اجل مناقشة وطلب «حجب المواقع الإباحية» عبر الإنترنت لما لهذه المواقع من تأثير سلبي على الشباب في الاردن.
ولا أدري إن كانت «محاولات الشيخ» قد وصلت الوزيرة أم أنها «آخر من يَعْلَم».
مهما يكن فإن «طلب الشيخ زكريا» الذي أعلنه ومن فوق «المنبر»، وكرره بضع مرات لا بد ان يحظى باهتمام السيدة الوزيرة. واذا كان هناك من «يحول» دون اللقاء لا بدّ أن يعترف بذلك او يُحاسب لعدم «ايصال الطلب وتحديد الموعد» بين وفد الشيخ زكريا والسيدة الوزيرة. فانا «أفترض» ان لقاء الوزيرة او أي وزير لا يحتاج الى «كل هذه المعاناة». وعدم توصل المواطن وهنا اقصد الوفد الذي يمثّله شيخ بمكانة «إمام مسجد»، يطرح أسئلة حول «دور الوزارة» والوزير/الوزيرة في خدمة المواطنين وهو من طبيعة عملها.
الشيخ زكريا وفي خطبة «الجمعة» امس الاول، قال، ان الوزيرة رفضت تحديد موعد معه، تتهرب من «الموضوع» الذي جاء من أجله. فإذا كانت السيدة الوزيرة لا تستطيع إقناع الوفد المرافق لسماحة الشيخ، فكيف ستقنعنا نحن المواطنين ببراءة الوزيرة والوزارة من تهمة «الإبقاء على المواقع الاباحية» باعتبارها «مظهرا حضاريا»؟
كنتُ أتمنى على السيدة الوزيرة ان تستجيب للشيخ زكريا والوفد المرافق له، وتمنحهم من وقتها «الثمين» دقائق معدودات، وتقنعهم بأهمية «عدم حجب هذه المواقع»، فربما يكون لها رأي مفيد في هذه المسألة، ونحن «العامة» لا نعرف عنه.
ذلك، حتى لا يضطر إمام مسجد أن يفرد مساحات كبيرة من «خُطب/الجمعة»، مهددا ومتوعدا بكشف المستور وعبر «المنبر»، مع الأخذ بعين الاعتبار خطورة هذا الأمر، وتأثيرة على المصلّين الذين يؤمّون المسجد واولئك الذين يستمعون الى خُطب الجمعة في البيوت.
لا نشك بقدرات السيدة الوزيرة مجد شويكة ونحن اول من وقف معها عندما تعرضت لـ»انتقادات» في مستهل اختيارها وزيرة للاتصالات، ولا نمنّ عليها بذلك، لكننا مع المصلحة العامة قبل كل وأي شيء.
ويا معالي الوزيرة، شوفي الشيخ شو بدّه، يا بتقنعيه يا بقنعك!!

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش