الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

هــــدم منزليــن فــــي قــريــــة الكعبيـــــة

تم نشره في الأحد 10 آذار / مارس 2019. 12:00 صباحاً


هدمت جرافات وآليات السلطات الإسرائيلية بحماية قوات كبيرة من الشرطة أمس منزلي محمد خليل كعبية وفادي رشيد كعبية في قرية الكعبية، بحجة البناء غير المرخص. وطوقت قوات الشرطة المكان ومنعت الأهالي من الاقتراب، ثم هدمت الجرافات والآليات المنزلين.
وساد الغضب والاستنكار القرية إثر هدم المنزلين ومواصلة هدم المنازل وتشريد أصحابها العرب رغم أحوال الطقس العاصفة، وتركهم في العراء.
وبحسب أقوال أقرباء فادي ومحمد كعبية فإنهما تعرضا لوعكة صحية إثر هدم منزليهما.
أما مها كعبية التي كانت شاهدة على الهدم فقد أكدت لـ»عرب 48» بأنه «تم تطويق الحي بالخيول وسيارات الشرطة ووصل قرابة 400 شرطي، حيث منعوا أي أحد من الاقتراب من البيتين قبل الهدم».
وأكدت أنه «لا أحد يعلم بأمر الهدم، لم يكن إنذارات سابقة، أين رئيس المجلس المحلي من عمليات الهدم؟ فادي هو ابن أخي وأنا بمثابة أمه، أتساءل أين المسؤولين من هذا الهدم؟»
وأعربت فرحة كعبية عن غضبها وقالت: إن «فادي كان يخطط للزواج، لكنهم اليوم هدموا بيته ولم يسلم منهم البشر والحجر ولا حتى المواشي التي قتلت بسبب انهيار الحجارة عليها خلال عملية الهدم».
وقال الشاب زهدي كعبية: «ورثنا هذه الأرض عن جدي رشيد، ويوجد نحو 80 دونما مسجلة على اسمنا في دائرة تسجيل الأراضي (طابو)، وبالمقابل نتعرض لمماطلة لحل مشكلة البناء، حيث توجد في الحي بيوت أخرى مهددة بالهدم».
وتواصل السلطات الإسرائيلية هدم المنازل في البلدات العربية بذريعة عدم الترخيص، وهي ذاتها التي تضع العراقيل أمام ذلك، في حين تلاحق المزارعين وأراضيهم، وتواصل سياسة هدم المنازل ومصادرة الأراضي والتشريد بكثافة وخصوصا في منطقة النقب، جنوبي البلاد.

يشار إلى أن السلطات هدمت منازل وأرغمت بعض أصحاب المنازل على هدمها بأيديهم، تحت وطأة التهديد بفرض غرامات باهظة وتكاليف الهدم ما لم يهدموا منازلهم بأنفسهم، في اللد والرملة وقلنسوة والطيرة والعراقيب وأبو قويدر وطمرة ودير الأسد وسخنين والبعنة وطرعان ووادي النعم ورهط وغيرها.
«عرب 48»

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش