الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

نُقصّر بحق أبطالها العمالقة

محمد داودية

الثلاثاء 26 شباط / فبراير 2019.
عدد المقالات: 714

سألوا الشاب المصري: دي فتوى؟ قال: لا، دي قدعنه مني !!
والقدعنة غير الفهلوة. القدعنة تحمل مزيجا من الفتونة والاحترام والمرجلة، التي تدفع صاحبها إلى الذود عن فتاة تتعرض للتحرش، أو إلى الوثب على لص مسلح بساطور تسور منزل الجيران. أو الى المسارعة لإنقاذ أطفال امسكت النيران بمنزلهم.
تلك قيم سادت و ما تزال لها جذور في أرض بلادنا، تحتاج إلى رعايتها وتعهدها بالسقاية وتزويدها بـ»قبلة الحياة» قبل ان تذوي وتصبح حطبا.
انتشرت افلام الفتوات المصرية في الخمسينات، وقدمت لنا اجواء حماسية اسطورية، لأن حياة الناس كانت فيها تقاليد الفتوة، المتراوحة تراوح البندول، بين قيم الحق والخير وقيم الظلم والشر. لدرجة ان الكاتب الكبير حائز على جائزة نوبل، نجيب محفوظ، ابرز الروائيين العرب، الذي رصد وسجل تحولات المجتمع المصري العميقة، وتراث فتواته، في ثلاثيته الشهيرة (السكرية، بين القصرين وقصر الشوق)، كان يكتب سيناريو وحوار افلام الفتونة، مثل فيلم «الفتوة» الذي مثله فريد شوقي وأخرجه صلاح ابو سيف في منتصف الخمسينات. وأفلام اخرى: الحرافيش، فتوات بولاق، المطارد، سعد اليتيم، فتوة الجبل، فتوات الحسينية واصدقاء الشيطان.
وللأسف ان السينما الأردنية عجزت عن تجسيد قصص بطولات الشهداء الأردنيين العمالقة. الذين تحمل تضحياتهم اسطع الأمثلة على الانتماء لتراب بلادنا العظيمة.
الناس مولعون بالشهداء والافتداء والبطولات والتضحيات والإيثار. مولعون بالابطال الشعبيين الذين يشبهونهم، الذين صعدوا من صفوفهم. لم تطغ على مخيالهم الشعبي النقي الرحيب الجميل، الملوثات والفهلوات والشطارات وحصاد «بركة اليد».
الناس يحملون صور هزاع و وصفي وكايد وفراس وموفق ونائب وعزمي ومنصور وفرحان وراشد ومعاذ ونارت وخضر وسائد وعمر والسخني والرواحنة، وكواكب الشهداء المبجلين ايقونات باهرة في قلوبهم.
يستل اهلنا سير ابطالنا العطرة كلما حاولت نماذج الافاقين الفاسدين الدجالين، ان تلوث المشهد وأن تحتله بسوادها وشحارها.
لكل مجتمع أبطاله ونماذجه التي تكنزها الذاكرة الجمعية. لكن أبطالنا النشامى غير. ابطالنا سقطوا في ساحات الصراع من أجل الأمة وفلسطين والأردن. وفي مكافحة الإرهاب والمخدرات والتهريب، ولم يسقطوا صرعى الصراع بين الفتوات الذين خلدتهم افلام عملاقة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش