الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مانشستر يونايتد يسعى لإسقاط ليفربول

تم نشره في الجمعة 22 شباط / فبراير 2019. 12:00 صباحاً

مدن - ربما لا ينافس مانشستر يونايتد على لقب الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم، لكن فريق المدرب أولي غونار سولسكاير، قد يملك كلمة حاسمة في تحديد البطل، بداية من مواجهة ليفربول، بعد غد الأحد.
ويتصدر مانشستر سيتي، جدول البريميرليغ بفارق الأهداف أمام ليفربول بقيادة مدربه يورغن كلوب، ولدى كل منهما 65 نقطة، بفارق 14 نقطة عن مانشستر يونايتد صاحب المركز الرابع.
ولن يلعب مانشستر سيتي في الدوري هذا الأسبوع، إذ يواجه تشلسي في نهائي كأس رابطة الأندية الإنجليزية، ليمنح ليفربول فرصة العودة إلى الصدارة.
وسيلعب مانشستر يونايتد ضد جاره السيتي، في وقت لاحق من الموسم، لكن وربما بشكل مفاجئ ستفضل جماهيره إلحاق الضرر بطموح ليفربول.
ولم يحصد ليفربول، لقب البريميرليغ منذ 1990، فيما ناله مانشستر يونايتد 13 مرة خلال تلك الفترة، وستحب جماهيره تذكير غريمه اللدود بهذه الحقيقة.
وبغض النظر عن الفخر المحلي، فربما تكون المباراة مهمة لسولسكاير الساعي لإقناع إدارة الشياطين الحمر بأنه الرجل المناسب لتولي تدريب الفريق بشكل دائم، بعد انتهاء فترته المؤقتة في نهاية الموسم.
ويملك المدرب النرويجي، شعبية كبيرة بالفعل بين الجماهير بعد قيادته الفريق للفوز في 11 من أول 13 مباراة منذ توليه المسؤولية، ولو أوقف ليفربول، ستصل أسهمه إلى عنان السماء.
وكانت الهزيمة أمام ليفربول، هي التي منحت سولسكاير الفرصة بعد إقالة جوزيه مورينيو عقب السقوط 1-3 في كانون الأول الماضي.
الدوري الإسباني
تنتظر برشلونة المتصدر وحامل اللقب رحلة محفوفة بالمخاطر غدا السبت إلى الأندلس لمواجهة إشبيلية الرابع في المرحلة الخامسة والعشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم، قبل رحلتيه إلى العاصمة لخوض مباراتي كلاسيكو ضد غريمه التقليدي ريال مدريد.
ويخوض برشلونة ثلاث مباريات خارج قواعده، ففضلا عن لقاء إشبيلية، سيلعب مباراتي كلاسيكو على ملعب «سانتياغو برنابيو» في العاصمة أمام ريال مدريد، الأولى الأربعاء المقبل في إياب الدور نصف النهائي لمسابقة كأس إسبانيا (تعادلا 1-1 ذهابا)، والثانية السبت المقبل في المرحلة السادسة والعشرين من الدوري.
ويتقدم إشبيلية بفارق نقطة واحدة عن كل من خيتافي وديبورتيفو ألافيس و3 نقاط أمام ريال سوسييداد و4 نقاط عن جاره بيتيس إشبيلية و5 نقاط عن فالنسيا التاسع.
ويخوض أتلتيكو مدريد بعد غد الأحد اختبارا لا يخلو من صعوبة عندما يستضيف فياريال الذي أكرم وفادة إشبيلية بثلاثية نظيفة في المرحلة الماضية.
وسيحاول ريال مدريد تضميد جراحه عندما يحل ضيفا على ليفانتي الثاني عشر، ويمني فريق العاصمة النفس بتعويض النقاط الثلاث التي خسرها على أرضه وتحقيق فوز يضمن له على الأقل الإبقاء على فارق النقاط التسع التي تفصله عن غريمه الكاتالوني إن لم يكن تقليصها في حال تعثر الأخير أمام إشبيلية.
الدوري الإيطالي
سيحاول يوفنتوس، المتصدر وبطل المواسم السبعة الأخيرة، مواصلة تغريده المحلي عندما يحل ضيفا على بولونيا بعد غد الأحد في المرحلة الخامسة والعشرين من الدوري الإيطالي لكرة القدم، وتضميد جرحه الأوروبي بعد سقوطه على ملعب واندا متروبوليتانو في مدريد أمام أتلتيكو مدريد.
ويلتقي يوفنتوس الذي حقق 21 فوزا مقابل 3 تعادلات وجمع 66 نقطة في البطولة المحلية، مع بولونيا القابع في المركز الثامن عشر (18 نقطة) الذي يهبط صاحبه الى الدرجة الثانية في نهاية الموسم، دون خوف على صدارته أو على لقب ثامن تواليا أصبح في المتناول كونه يبتعد بفارق 13 نقطة عن وصيفه نابولي الذي يلعب الأحد أيضا على أرض بارما الثاني عشر (29 نقطة).
وتفتتح المرحلة اليوم الجمعة بلقاء ميلان الساعي الى استكمال سلسلة من أربعة انتصارات وتعادلين رفعته الى المركز الرابع (42) ودخول دائرة المنافسة على إحدى البطاقات الأربع المؤهلة الى دوري أبطال أوروبا، على حساب ضيفه أمبولي السابع عشر (21 نقطة) والمهدد بالهبوط.
الدوري الألماني
أصبح الخطأ ممنوعا على بوروسيا دورتموند المتصدر عندما يستضيف باير ليفركوزن بعد غد الأحد في المرحلة الـ23 من الدوري الألماني لكرة القدم، بعد أن تقلص الفارق الى ثلاث نقاط فقط بينه وبين مطارده بايرن ميونيخ الذي يستقبل غدا السبت هيرتا برلين. وخسارة الفريق الشاب الأصفر والأسود قد تبقيه في الصدارة اسبوعا آخر بفارق الأهداف على الأقل عن العملاق البافاري (31 مقابل 24)، لكن عليه أن يطرد هذا الاحتمال من حساباته من خلال متابعة تفوقه على ليفركوزن حيث فاز عليه ثلاث مرات (6-2 و4-صفر 4-2) مقابل تعادل واحد (1-1) في آخر أربع مواجهات بينهما.
لكن ليفركوزن، على ضوء نتائجه الأخيرة، لن يكون صيدا سهلا لاسيما بعد أن انتقل بسرعة مذهلة من المراكز الأخيرة في بداية موسم متعثرة، الى المركز الخامس حاليا والاقتراب من المراكز المؤهلة الى دوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل.
ويبدو بايرن ميونيخ حاليا في جاهزية تامة للانقضاض على الصدارة والسير نحو لقب سابع تواليا في حال تعثر غريمه، وذلك بعد أن استقامت أموره وحقق تسعة انتصارات في آخر 10 مباريات في البوندسليغا. (وكالات)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش