الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الاحـتـلال يـستـخـــدم حـيــلاً قـضـائيــة لشـرعنـة البـؤر الاستيـطـانيــة

تم نشره في الأحد 17 شباط / فبراير 2019. 12:00 صباحاً

 

فلسطين المحتلة - أفاد المكتب الوطني للدفاع عن الأرض ومقاومة الاستيطان التابع لمنظمة التحرير الفلسطينية، ان حكومة الاحتلال تواصل العمل في شرعنة البؤر الاستيطانية العشوائية المنتشرة في انحاء الضفة الغربية.
واشار التقرير الصادر عن المكتب، أمس السبت، ان اسرائيل تستعين بالجهاز القضائي وبأساليب وحيل قضائية مختلفة بهدف الاستيلاء على الأراض المحتلة. واكد التقرير ان حكومة الاحتلال وما تسمى بـ «وزارة القضاء» تستندان للمادة رقم 5 بشأن الأملاك الحكومية في الضفة الغربية، والأمر العسكري لعام 1967. وتنص الآلية على أن كل صفقة جرت بحسن نية بين المسؤول وبين شخص آخر في كل عقار اعتقد المسؤول في زمن الصفقة أنه من أملاك الحكومة، لن يتم إلغاؤها وستبقى سارية المفعول حتى إذا ثبت أن العقار لم يكن في ذلك الوقت من أملاك الحكومة. 
ووفقا لذلك أبلغت السلطات الاسرائيلية المحكمة المركزية في القدس بنيتها شرعنة المباني الاستيطانية التي أقيمت في مستوطنة «عاليه زهاب» غرب سلفيت على اراض فلسطينية خاصة، من خلال أنظمة قضائية جديدة، تعتبر سابقة منذ الاحتلال الاسرائيلي عام 1967. وسيتم تطبيق الأنظمة الجديدة على المباني في المستوطنة المذكورة للمرة الأولى وهو ما يمهد الطريق لتطبيقها في مختلف انحاء الأراضي المحتلة، علما ان الأراضي التي اقيمت عليها المباني في «عاليه زهاف» ومثل اراضي اخرى في الضفة الغربية اعتبرت اراضي دولة وفقا لخرائط قديمة رسمت بواسطة تكنولوجيا قديمة.
ويعمل طاقم الخط الأزرق في ما يسمى «الادارة المدنية» على اعادة ترسيم قطع اراضي اعلن عنها بالماضي اراضي دولة ويقوم الطاقم «تعديل الحدود» وهكذا اكتشف بان جزءا من الاراضي التي اقيمت عليها «عاليه زهاف» هي من الناحية العملية اراض فلسطينية خاصة ووفقا لتقديرات وزارة القضاء الاسرائيلية و»الادارة المدنية» سيؤدي تطبيق الانظمة الجديدة الى شرعنة حوالي الفي مبنى تعتبر اليوم غير قانونية.
إلى ذلك، أطلقت قوات الاحتلال صباح أمس السبت النار تجاه الأراضي الزراعية شرق قطاع غزة، كما استهدفت الزوارق الحربية مراكب الصيادين في عرض البحر.
ونقل مراسل وكالة معا الإخبارية عن شهود عيان ان قوات الاحتلال المتمركزة حلف السياج الحدودي الفاصل اطلقت النار باتجاه اراضي المزارعين شرق مدينة غزة لحث المزارعين على ترك اراضيهم الزراعية.
وفي ذات السياق، أطلقت الزوارق الحربية الاسرائيلية نيران اسلحتها الرشاشة باتجاه مراكب الصيادين في عرض بحر منطقة بيت لاهيا شمال قطاع غزة. ولم يبلغ عن وقوع أي اصابات في الاعتداءين او أي اضرار مادية.
وفي سياق متصل، افاد شهود عيان لـ معا باندلاع نيران بآلية عسكرية اسرائيلية متمركزة داخل السياج الحدودي خلف بوابة النمر شرق مخيم البريج وسط قطاع غزة، دون معرفة الأسباب.(وكالات)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش