الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الحَبر الأعظم و رسائل الإنسانية

تم نشره في الاثنين 11 شباط / فبراير 2019. 12:00 صباحاً
رلى هاني السماعين*

الحَبر الأعظم، قداسة بابا فرانسيس هو رأس دولة الفاتيكان ورأس الكنيسة الكاثوليكية حول العالم، وهو أيضاً خليفة القديس بطرس الذي قال له السيد المسيح: « أنت صخرتي وعليك أبني كنيستي». 
وجود قداسة بابا فرانسيس في أي بلد هو بركة بحد ذاتها، فهو يتنقل لينقل رسالة المحبة بتواضعه ومحبته للآخرين،  ويضيف أجواء  من السلام.  مهمته الصلاة للانسانية فهو لا يحمل هَمّ كنيسته أو المسيحيين حول العالم فقط، بل هموم الانسانية بأي منطقة يزورها أو أي بلد يحل عليه ضيفاً.
هو شخصية مميزة بالفعل، تستطيع أن تشعر هذا الشعور  بمجرد أن يقترب منك. الهالة غير العادية التي تحيطه تلمسك وتترك سعيداً، مبتسماً وتبقى الابتسامة راسمة على وجهك لفترة بعد مصافحته لك والحوار معه هذا إن كنت من المحظوظين. فقد كانت كاتبة السطور من المحظوظين بأني التقيتُ بقداسته مرتين وتحاورت معه.
الحَبر الأعظم، قداسة البابا فرانسيس شخصية مميزة بالفعل، فخلال الثلاث أيام التي قضاها في دولة الامارات العربية التقى مجموعة كبيرة من علماء الاسلام وعلى رأسهم سماحة شيخ الأزهر أحمد الطيب. وبهذا تلاقى أكبر عالمين، الاسلام والمسيحي اللذين يشكلان 55 % من الديانات العالمية، في جو  من الوئام والتحاور في ما يفيد الانسانية وتهدئة التوترات السياسية.   
ومن ثم التقى من خلال قداس مفتوح في مدينة زايد الرياضية بأكثر من 180.000 من المسيحيين.
وجود البابا فرانسيس كأول حَبر أعظم يدوس شبه الجزيرة العربية هو حدث فريد وصفحة جديدة في تاريخ العلاقات بين الاديان في شبه الجزيرة العربية. ومن ناحية أخرى أظهر للعالم الذين يتابع هذا الحدث الفريد كيف أن عائلة آل نهيان  الحاكمة في دولة الامارات العربية مثّلت الاسلام الحقيقي المعتدل المنفتح الذي يتقّبل الاخر ولا ينبذه،  وأعطت درساً راقياً للاجيال الشابة الواعدة في الحوار بين أتباع الاديان واحترام الاختلاف الذي يعكس جمالية. 
خلال زيارته، تكلم بابا فرانسيس كما هي عادته عن الآلام الانسانية في المناطق التي يزورها. ففي كلمته أشار إلى المعاناة في اليمن وسوريا والعراق،  فلقد قال الكثير عندما قال: «إما نبني المستقبل معاً وإلا فلن يكون هناك مستقبل.»
أينما يحل الحَبر الأعظم البابا فرانسيس فإنه يدعو إلى ترسيخ العدالة الاجتماعية والحث على عمل الخير. 
أوليست هذه أولويات الحياة الكريمة!
*الكاتبة صحافية وخبيرة شؤون حوارات أديان  ومؤلفة كتاب حصن السلام  التجربة الاردنية في الحوارات بين أتباع الاديان ونموذج العيش المشترك

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش