الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الحب

إسماعيل الشريف

الأحد 10 شباط / فبراير 2019.
عدد المقالات: 115

بدون الحب، كل الموسيقى ضجيج، كل الرقص جنون، كل العبادات عبء – الرومي
أيام تفصلنا عن فالنتاين، عيد الحب، وهل يحتاج الحب إلى عيد؟
يقول الفلاسفة إن غاية الإنسان في هذه الحياة هي تحقيق أكبر قدر من السعادة، يراها البعض إشباعا للرغبات دون أي ضابط، وعلى طرف النقيض يراها آخرون في إذلال النفس وحرمانها من كل شيء، وما بين هذين النقيضين هنالك آلاف الآراء الأخرى.
ولكن ما الذي يجلب السعادة؟
قامت جامعة هارفرد بعمل أطول دراسة في التاريخ استغرقت خمسة وسبعين عاما للإجابة عن سؤال واحد، ما هو أكثر شيء يجلب السعادة؟
بدأت الدراسة عام 1939 وانتهت عام 2014 وتعاقب عليها عشرات الباحثين ومئات المتطوعين وبعضهم لم يعش ليعرف نتائج هذه الدراسة.
أوضح رسالة خرجت من رحم هذه الدراسة هي أن العلاقات الإنسانية الصحية هي التي تبقينا أكثر سعادة وصحة.
ليس المال ولا الجاه ولا السلطة ولا الشهرة ولا عدد المتابعين على مواقع التواصل الاجتماعي ولا عدد الإعجابات، ليست السيارة ولا المنزل الجميل ولا الوظيفة المرموقة. إنه الحب!
ليس عدد أصدقائك من الذكور أو الإناث، وليس الوقت المرح الذي تقضيه، وليست المجموعات على «الواتس» الذين يرسلون لك صور أجمل النساء أو آخر النكات، إنه شخص وحيد في حياتك تستطيع الاعتماد عليه، يريح الجهاز العصبي ويساعد على استراحة الدماغ ويخفف من الألم النفسي، إنها الراحة النفسية مع ذلك الشخص، إنه عمق العلاقة والأمان والتعبير عما يدور في خلدك.
الصعلوك شمس الدين التبريزي وجد هذا كله في القاضي المهيب جلال الدين الرومي، ويقال إن مريدي القاضي تخلصوا من الصعلوك فقتلوه، فكيف تتلاقى أرواح علية القوم بالصعاليك!
وحسب الباحث جورج فيلانت الذي أشرف على الدراسة خلال الأعوام 1972-2004 فهنالك لبنتان أساسيتان، للحب، الأولى هي الحب نفسه والثانية المحافظة على الحب حتى يبقى ويستمر، فالظروف المادية الصعبة وضغوط الحياة والصدمات كلها أسباب تؤدي إلى فقدان الحب.
ولا أدلّ على ذلك من التغير الذي يشهده مجتمعنا، من مجتمع متسامح إلى مجتمع عنيف زادت فيه نسب العنف والانتحار.
العلاقات الصحية تبنى على العطاء والامتنان، ولها تأثير مهم على الطرف الآخر من زيادة الثقة والإيجابية والقدرة على مواجهة الحياة، ويجزم الأطباء بأنها علاج للعديد من الأمراض النفسية والجسدية وتطيل العمر، وتساعد على التخلص من الإدمان.
في عيد الحب هذا لا تشتري هدية لمن تحب، تحدث إليهم، لا تكتب لتوأم روحك تعليقا على الفيس بل قل لها ما أردت كتابته، في هذا اليوم خذ مغادرة من عملك واصطحب أطفالك في نزهة بسيطة على الأقدام، استيقظ مبكرا وصلّ الفجر مع والديك، واتصل بشقيقتك على الهاتف، اطمئن على أحوالها و أخبرها أنك مشتاق إليها.
ياه، لقد استغرقت الدراسات خمسة وسبعين عاما للإجابة على سؤال واحد، ما الذي يجلب السعادة، ولا يزال البشر يبحثون!

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش