الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

احصلْ على فرح غامر بقرش واحد

محمد داودية

الثلاثاء 5 شباط / فبراير 2019.
عدد المقالات: 669


الثناء والشكر والامتنان، مهم جدا جدا، يلهمنا ويسندنا ويشكل قوة دافعة إيجابية تفيد صحة القلب والضمير وصحة المجتمع.
كنت تلميذا في الصف السابع -الاول الإعدادي، في مدرسة القوات المسلحة بالمفرق- المدرسة الهاشمية، حين زار مدرستنا الضابط العملاق عثمان بدران مدير الثقافة العسكرية واعطى لكل طالب منا حبة «ككس» ومعها فيض من الابتسامات!!
كانت تلك أول مرة آكل ذلك النوع من الحلوى. ولما أصبحت صحافيا زرت عام 1985 عثمان بدران، المجاهد في فلسطين، وأجريت معه حديثا صحافيا اخذ صفحة في صحيفة «صوت الشعب» كان بعنوان «وجها لوجه».
سأظل اذكر كبير الاساتذة الذي حمل لنا الحلوى في يده وليس العصا.
يوم الثلاثاء 31 كانون الثاني عام 2017 وصلتني رسالة على «الماسنجر» من احد طلابي في سبعينيات القرن الماضي بمدرسة عبدالله بن رواحة في المفرق، انعشت قلبي وهبطت علي ثروة من السماء.
وانا على يقين، أن اية رسالة او مكالمة وفاء هاتفية من احد الطلاب، ستنعش قلب اي معلم وستحمله على أجنحة الزهو والرضى.
كتب لي الطالب فلاح شوفان: صباح الخير سعادة النائب، هل درّست اللغة الإنجليزية في محافظة المفرق- مدرسة عبد الله بن رواحه، رضي الله عنه، في السبعينات. شكرا لسعادتكم.
رددت عليه: صباح الخيرات يا فلاح. نعم قمت بذلك. كنت نائبا ولم اعد كذلك الان.
الطالب فلاح شوفان: صباح الخير معاليك. اتذكر انكم درستموني لغة انجليزية. وانك سألت الطلاب من يعرف معنى غرفة النوم بالانجليزي سأعطيه قرشا. اجبتك انا وقلت: «بد رووم». وفزت بجائزتك !!.
ويواصل فلاح: كانت فرحتي شديده جدا. لن انساك معاليكم. انت اطيب من الطيب. الله يسعد اوقاتكم وادامكم الله. ما اجملها من ايام.
رددت على فلاح كاتبا: الحمد لله يا فلاح ان صورتي لدى طلابي إيجابية. تلك الأيام قدمت فيها واجبي بأمانة ووطنية وعشق لمهنة عظيمة. يرعاك الله.
الطالب فلاح شوفان متقاعد من شركة الكهرباء الآن ويعيش في مدينة المفرق محاطا بأبنائه التسعة وزوجتيه المحترمتين.
اللهم لا حسد، فقد أصبح عند الطالب فلاح شوفان، الذي عرف معنى كلمة «بد رووم» غرفتا نوم 2bedrooms.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش